الصفحة الرئيسية أرشيف أضفنا الى مفضلتك مساعدة
بحث SIZE: L M S تحديث في 2008:02:03.10:07
  الصين
العالم
الشرق الأوسط
تبادلات دولية
أعمال
رياضة
علوم وتكنولوجيا
منوعات
مجلتنا الالكترونية
الجغرافيا والمناخ
الحزب الشيوعى الصينى
رئيس جمهورية الصين الشعبية
جيش التحرير الشعبى الصينى
دولار أمريكي:719.03
يورو:1068.80
دولار هونج كونج: 92.240
ين ياباني:6.7530
حول نحن
اتصل بنا
الاشتراك
  الصفحة الرئيسية>>علوم وتكنولوجيا

تقرير: الخبير الروسى يحزر بحوث وصنع الجيل الخامس من المقاتلات الصينية ويرى ان تطويره السريع ليس عرضيا

صورة خيالية شائعة على المواقع الالكترونية للجيل الخامس من المقاتلات الصينية

بكين 3 فبراير/ بث موقع صحيفة غلوبال تايمز الصينية تقريرا تحت عنوان // الخبير الروسى يحزر بحوث وصنع الجيل الخامس من المقاتلات الصينية ويرى ان تطويره السريع ليس عرضيا// وفيما يلى موجزه:
نشرت // نزافيسيمايا غازيتا // الروسية مقالة نظمها مساعد الدكتور الفنى الروسى ف. فاروكين، وقام فيها بتحليل العلاقات بين بحوث وصنع الجيل الخامس من المقاتلات الصينية J-XX وبين اصلاح صناعة الطيران الصينية، وقال ان التطوير السريع لبحوث وصنع الجيل الخامس من المقاتلات الصينية جاى – اكس اكس فى الصين ليس عرضيا، وهو ليس الا تجسد فى المرونة والتفوق لنظام صناعة الطيران الصينية.
حققت الصين تطورا سريعا فى بحوث الجيل الخامس من المقاتلات الصينية فى المرحلة المتوسطة من تسعينيات القرن السابق، وذلك ليس عرضيا. وفى هذا الحين، بدأت صناعة الطيران الصينية ابتداء من عام 1991، ووفقا لتوجيهات لجنة الحزب المركزية بدأت الاصلاح الحقيقى. يتحلى صنع الجيل الخامس من المقاتلات الصينية باهمية عظيمة فى هذه العملية، واهمية ذلك تماثل اهمية صنع الجيل الخامس من المقاتلات الروسية PAK-FA فى عملية اصلاح صناعة الطيران الروسية. ولدى الصين وروسيا نقاط مشتركة عديدة بهذا الخصوص.
تقدمت الصين روسيا فى سلك طريق الانفتاح واخترق حياة الصينية اخاصة شعار شهير الا وهو // السوق يعدل الجميع//. اذ ان سيطرة الدولة على القدرات البشرية والمادية مقيدة، ولا تقوم الدول الا بتعديل القدرات البشرية والمادية فى الاقتصاد الوطنى. وان احدى النتائج عن هذا التعديل الوطنى هو تأسيس شركتين طيرانيتين شهيرتين على اساس وزارة الصناعة الطيرانية الصينية: هما المجموعة الاولى من صناعة الطيران الصينية /AVIC – 1 / والمجموعة الثانية لها / AVIC-2/ .
تركز المجموعة الاولى من صناعة الطيران الصينية جهودها رئيسيا فى السيطرة على الشركات العملاقة التى تمتاز بتكنولوجيا البحوث العلمية القوية، ووضع الخطط الانتاجية الاقتصادية الانماط، وتركز جهودها فى استيعاب الطائرة ذات الجناحين المثبتين. اما المجموعة الثانية من صناعة الطيران الصينية فتشارك اكثر فى بحوث المروحيات واسلحة ومعدات اخرى رغم مشاركتها فى بحوث وصنع الطائرات ايضا.
بالاضافة الى برنامج الجيل الخامس من المقاتلات الصينية، تخطط صناعة الطيران الصينية ايضا لتطوير كائرة ركاب للاغراض المدنية من طراز ARJ21 ولها 100 مقعد، حتى تخطط لتطوير طائرة ركاب متوسطة المدى ذات 150 مقعدا، وان هذه المشروعات ستدفع صناعة الطبران الصينية التعميق المتواصل لاصلاح صناعة الطيران الصينية.
بالرغم من ان الكفاءات التى تمتاز بها جميع الاجهزة البحثية الطيرانية لا يمكن استخدامها كلها الا ان ذلك لا يعنى انها تبتعد عن خطط صناعة الطيران، وستتم اعادة تنظيمها فى الهيكل الوطنى الجديد، اذ اطلق بعض الخبراء الصينيين عليه اسما رمزيا وهو // ناسا الصينية//. وهذا اللقب لا يعنى ان الصين لا تحاكى الاسلوب الادارى الامريكى فى ادارة صناعتها الطيرانية الخاصة فحسب، بل يعنى المزيد من الاشياء الاخرى. / صحيفة الشعب اليومية اونلاين/

[1] [2] [3] [4] [5] [6] [7] [8] [9]



 
اطبع المقال   ابعث المقال


1  تعليق: الفضاء ليس منطقة حدود للولايات المتحدة
2   تقرير: الحرب : حفرة بلا قاع تمتص الاموال
3  تقرير: الخبير الروسى يحزر بحوث وصنع الجيل الخامس من المقاتلات الصينية ويرى ان تطويره السريع ليس عرضيا
4  مجلة صينية : تعليق على القدرة الكفاحية الخاصة بدائرة الدفاع الجوى فى المدن الساحلية الصينية / صور/
5  تعليق: ما زلنا نحتاج الى الصبر

أنباء شينخوا
شبكة الصين
اذاعة الصين الدولية
جميع حقوق النشر محفوظة