مهمة سلام
البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>العلوم والثقافة

تقرير اخبارى : ظهور الحد الاقصى لظلام كسوف الشمس في كاتمندو

2009:07:22.13:53


ظهر الحد الاقصى لظلام كسوف الشمس في العاصمة النيبالية كاتمندو في الساعة 6:42:41 بالتوقيت المحلى ( 00:57:41 بتوقيت جرينتش) صباح اليوم الأربعاء/22 يوليو الجاري/ .
ودخل كسوف الشمس الى كاتمندو في الساعة 5:46:09 صباحا (00:01:09 بتوقيت جرينتش) وسينتهى في 7:45:29 (02:00:29بتوقيت جرينتش).
وقد ذكر عالم الفلك النيبالى جايانتا اتشاريا انه "من الممكن مشاهدة كسوف الشمس بصورة كاملة في الشرق وتقل نسبته المئوية تدريجيا في الغرب".
وبداية من الساعة 0630 ( 0045 بتوقيت جرينتش) اخفت الشمس نفسها في السحب، وفي الساعة 6:42:41 ( 00:57:41بتوقيت جرينتش ) وقع الحد الاقصى لظلام كسوف الشمس في كاتمندو.
وبالكاد لا يمكن مشاهدة سكان كاتماندو في الجانب الجنوبى لجبال الهيمالايا والذين اعتادوا على الاستيقاظ مبكرا، في الشوارع.
ويقوم جميع الناس بآداء الصلاة في منازلهم .
وبسبب عدم معرفتهم بأن كسوف الشمس ظاهرة طبيعية لفترة طويلة اعتاد الشعب النيبالى آداء شعائر دينية هي الاشد قسوة حسبما تقضي المعتقدات الدينية التقليدية .
فعلى سبيل المثال من المحظور تناول الطعام قبل 12 ساعة من بداية الكسوف وحتى نهايته. ولا ينبغي لأحد أن يذهب لدورة المياه ولا ان يبصق.ويعتبر النوم والاستحمام والسير خارج المنزل أثناء ظاهرة الكسوف امور تعارضها الديانة الهندوسية بصرامة.
وفي هذا السياق قالت راما ثاباليا، وهي ربة منزل تبلغ الـ 56 من العمر بعد ظهر يوم الثلاثاء ، "لقد أكلت الأرز قبل 12 ساعة من الكسوف ولا استطيع تناول الطعام حتى تتحرر الشمس من هذه المعاناة".
كما ذكرت انه من الضروري لمعتنقي الديانة الهندوسية ان يواصلوا آداء الصلاة حتى بدء الكسوف، مضيفة "أنه من الأفضل للمرء ان يغمس نفسه في النهر المقدس وهو يردد الصلاة للإله".
يصعب على ربات البيوت مثل ثاباليا قراءة أو آداء مثل هذه الطقوس التي تنص عليها الديانة الهندوسية، ولكن أغلبهن يلتزمن بالطقوس، حتى ان بعضهن يملن إلى حبس انفسهن داخل غرف ضئيلة الاضاءة للوقاية من أشعة الشمس خلال الكسوف.
وقال بعض الخبراء المحليين إن الحكومة النيبالية أعلنت عن إجازة عامة يوم الأربعاء الذي يشهد أفضل نموذج للاحداث الطبيعية.
وقالت وزارة الداخلية في بيان صحفي لها إن الإجازة قد أعلنت في المكاتب عبر أنحاء البلاد ، وكذا للبعثات الدبلوماسية في العالم يوم الأربعاء. وقد تم اتخذا قرار الإجازة وفقا لطلب لجنة بانتشانجا للقرار، وهي جهاز حكومي يتولى القضايا الخاصة بالتقويم الرسمي والقضايا الفلكية.
وفي تناقض مع الخطوة التي اتخذتها الحكومة، اعرب بعض العلماء عن قلقهم البالغ ازاء مثل هذه الشعائر الدينية غير المقبولة علميا.
كما قال العلماء انه "ليس هناك مبررا علميا منطقيا للآداء جميع هذه الطقوس التي ليست اكثر من معتقدات دينية واتجاه تقليدي"، ومع ذلك اكدوا على اتخاذ اجراءات وقائية اذا ما رغب اي شخص في مشاهدة كسوف الشمس.
وقال جايانتا أتشاريا، عالم الفلك والمحاضر بجامعة بالميكي في كاتمندو لوكالة انباء ((شينخوا)) يوم الثلاثاء ، قال ان "الكسوف يجب الا يشاهد بالعين المجردة. ومن الضروري استخدام مرشحات مصدق عليها.
لان الاشعة الضارة يمكن ان تؤدي الى اضرار دائمة ولا تشفى للعين وقد تؤدي الى العمى".
وقد اتخذ العلماء مبادرات لاطلاع الجماهير على هذا الحدث الطبيعي حيث تم تنصيب التلسكوبات في الاماكن التي يمكن فيها للجماهير الاقتراب لمشاهدة مثل هذا الكسوف النادر على شاشة قام العلماء بمعالجتها بمساعدة التلسكوب. / شينخوا/

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة