البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>العلوم والثقافة

معاهد كونفوشيوس لنشر اللغة والثقافة الصينية فى انحاء العالم

2009:12:15.09:48

افتتح المؤتمر الرابع لمعهد كونفوشيوس بمشاركة عدد كبير من الطلاب وبحضور 500 شخصية صينية ودولية في المركز الصيني للمؤتمرات يوم 11 ديسمبر الحالي.قدم طلبة المعهد تقريراً عن اداء طلاب معهد كونفوشيوس كما اطربوا الحاضرين باغاني لقوميات صينية مختلفة ، وقدموا عروض اوبرا وبرامج ثقافية تقليدية والكونكفو في الصين. كما تطرق مدراء معاهد كونفوشيوس عبر ارجاء العالم الى تبادل الخبرات خلال الاجتماع.

معهد كونفوشيوس عبارة عن مؤسسة تعليمية غير ربحية تتأسس بتعاون صيني وأجنبي،وتتركز مهامها في التأقلم مع احتياجات شعوب كافة دول العالم في تعلم اللغة الصينية،وتعزيز معرفة شعوب كافة دول العالم للغة والثقافة الصينية،وتوطيد علاقات التعاون والتبادل الثقافي التعليمي بين الصين وكافة دول العالم،وتنمية علاقات الصداقة بين الصين والدول الأجنبية،وتحفيز تنمية تعدد الثقافات في العام، وبناء عالم يسوده الحب والوئام.

انشاء قاعة كونفوشيوس بالمدارس الابتدائية والثانوية
"اذا كنت ترغب في قيادة الاخرين،تعلم اللغة الصينية" جملة مأخوذة من خطاب نشرته صحيفة " تايمز الامريكية " في التعبير عن قوة اللغة الصينية وتاثيرها في العالم في الوقت الحاضر. فلقد عملت الصين مخططا لنشر اللغة والثقافة الصينية عبر انحاء العالم في السنوات الاخيرة وذلك بفتح عدد كبير من معاهد كونفوشيوس لتعليم اللغة الصينية في العالم.

حتى أكتوبر 2009، أقيم في العالم 282 معهد كونفوشيوس و241 فصل كونفوشيوس، بإجمالي 523 مدرسة، موزعة في 87 دولة (منطقة). أسس معهد كونفوشيوس في 84 دولة إجمالي 282 معهد، 70 معهد في 28 دولة آسيوية، 21 معهد في 15 دولة أفريقية، 94 معهد في 29 دولة أوربية، 87 معهد في 11 دولة أمريكية، 10 معاهد في دولتي أوقيانوسيا. تأسست فصول كونفوشيوس في 25 دولة (ميانمار، مالي، بنما بها فصول معهد كونفوشيوس، ولم يؤسس بها معهد كونفوشيوس) بإجمالي 241 فصل، من بينها 27 فصل في 10 دولة آسيوية، فصلين في دولتين أفريقيتين، 34 فصل في 7 دول أوروبية، 176 فصل في 5 دول أمريكية، فصلين في دولة واحدة في أوقيانوسياز.

وقد اكد نائب مستشار جامعة بوريا الروسية انه اكثر من 200 طالب وطالبة التحقو بمعهد كونفوشيوس لدراسة اللغة الصينية،وقد اصبحت "حمى " دراسة اللغة صينية في سن مبكر ظاهرة منتشرة في بلدان عديدة من العالم.

ويضيف رئيس معهد كونفوشيوس بمدينة رور بجامعة دويسبورغ ايسن الالمانية قائلا:" يقيم المعهد مخيمات خاصة بدراسة اللغة الصينية في الصيف كل سنة ويتزايد عدد الطلاب لدرجة اننا لم نقدر تلبية كل الرغبات ."

من جانبه قال مدير معهد كونفوشيوس بجامعة بلجيكا:" خلال راس السنة الصينية في هذا العام نظم المعهد معارض الفن الصينية اجتذب عدد كبير من الزوار.

ويعلن عميد معهد كونفوشيوس بجامعة اسبانية انهم بصدد فتح معهد لتعلم " ملاكمة تاي جي " برسوم دراسية معقولة تستقطب عدد كبير من الطلاب.

بالاضافة الى ذلك يقوم معهد كونفوشيوس بنشاطات واتصالات بالمجتمع المحلي لتوفير مجموعة متنوعية من خدمات اللغة والثقافة الصينية.

نقص في تلبية رغبات الجامعات في الخارج

يقوم معهد كونفوشيوس بشن عمليات تعليم اللغة الصينية و عمليات التبادل و التعاون الصيني الأجنبي في المجالات التعليمية والثقافية وغيرها. وتحتوي الخدمات التي تقدمها المعاهد على: تدشين عمليات تعليم اللغة الصينية، وتدريب وتأهيل معلمي اللغة الصينية،والتزويد بمصادر تعليمية للغة الصينية،وإقامة امتحانات اللغة الصينية وشهادات تأهيل معلمين اللغة الصينية،والتزويد باستفسارات واستشارات معلوماتية عن التعليم والثقافة الصينية وغيرها،وتدشين أنشطة وفعاليات تبادل ثقافي لغوي صيني أجنبي.

وبسبب الطلبات الكثيرة لفتح معاهد كنفوشيوس في دول العالم يقول شولين مدير عام مهد كونفوشيوس:"في الوقت الحاضر هناك 250 مؤسسة في 50 بلداً قد قدمت طلبات تعاون مع معهد كونفوشيوس بما في ذلك بعض الجامعات ذات سمعة عالمية لكننا نواجه مشكلة في تلبية كل الطلبات بسبب نقص في عدد المعلمين والاساتذة المهيئين للتدريس في الخارج وكتب مدرسية مناهج التدريس تدريس اللغة الصينية للاجانب ".

كما يضيف المسؤول عن " خان بان " لتعلم اللغة الصينية:" ان "حمى " دراسة اللغة اليابانية والروسية في تراجع مستمر لذا يجب علينا اغتنام فرصة "حمى" تعلم اللغة الصينية في 10 سنوات القادمة."

يبعث مركز كونفوشيوس لتعليم اللغة الصينية ما يقارب 5000 معلم لغة صينية عبر 100 دولة سنوياً،ومع هذا فان المركز يشكوا من نقص في عدد المعلمين وعدم القدرة على تلبية كل احتياجات المعاهد في العالم. ومن اجل الحد من هذا النقص الذي يعاني منه المركز من معلمين واساتذة انشأ منحة خاصة لتكوين الاجانب اكاديمياً ليصبحوا قادرين على تعليم اللغة الصينية في بلدانهم.

فمن المقرر ان يتم معهد كونفوسيوس تقديم 1000 إلى 3000منحة دراسية لدراسة اللغة الصينية خلال الفترة من 2009-2013،وتمويل اكثر من 50 جامعة لدراسة اكاديمية لمدة عامين للحصول على ماجستير في اللغة الصينية وتعليم مناهج الدراسة.وباشتراك بين مقرمعهد كونفوشيوس واذاعة الصين الدولية يتم تطوير وسائل الاعلام لتعلم اللغة الصينية للمبتدئين.كما تم تنظيم دروس مكثفة لترجمة " جنة اللغة الصينية "و" اللغة الصينية السعيدة " الى 45 لغة.

واشار شولين مدير عام مهد كونفوشيوس الى نقص في تطوير المواد الدراسية حيث يتم الان تعزيزوتطوير اللغة الصينية التي تواكب العصر.

نشر الثقافة الصينية
يرى العديد من مدراء ورؤساء جامعات اجنبية ان معهد كونفوشيوس هو جسر اتصال بين الصين ودول اخرى عبر العالم وهو تشجيع لروح الوطنية عند الشعب الصيني.وفي هذا الصدد قال ينك عميد معهد كونفوشيوس بلندن:" يعمل معهد كونفوشيوس في تنمية العلاقات الودية بين الصين ودول العالم وتقديم مساعدات عامة لتعزيز شعوب العالم على فهم اللغة والثقافة الصينية،الى جانب الطلبات الكثيرة لراغبين في تعلم اللغة الصينية."

واضاف كومبر اجات نائب مستشار جامعة شولانوكورت التيلندية قائلاً:" لا يمكن الفصل بين اللغة والثقافة الصينية ،فالاكل والموسيقى والمعمار كلهم من الثقافة، فالتبادل الثقافي بين البلدان كانت دائما حاضرا منذ سنين طويلة".

وفي هذا المضمون يضيف وليام مدير بانابة جامعة جورج ماسوان بالولايات الامريكية المتحدة :" في السنوات الاخيرة نجد الشعب الصيني يشرب كولا، ويسمع لاغاني مايكل جاكسون ومن جهة اخرى نجد فنون القتال الصينية في غاية الشعبية في امريكا وهذا دليل على قوة التبادل الثقافي المشترك بين البلدين ."

ومن جهة اخرى هناك العديد من الناس من ينتقدون نظرية نشر الثقافة الصينية في العالم لكن تعلم اللغة الصينية هي جزء من الثقافة الصينية وتعلم لغة اي بلد معناها تعلم ثقافتها واللغة الصينيةهي لغة التي لا يمكن فصلها عن ثقافة وتاريخ الصين العريق فكل رمز من رموزها ترجمة لتاريخ وثقافة الصين الغنية. / صحيفة الشعب اليومية أونلاين /

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة