البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>العلوم والثقافة

"ترمي بشرر" للسعودي عبده خال تفوز بالجائزة العالمية للرواية العربية عام 2010

2010:03:03.13:20

فاز الروائي السعودي عبده خال بالجائزة العالمية للرواية العربية في دورتها الثالثة عن روايته "ترمي بشرر" الساخرة، التي تدور حول عالم القصور والسلطة المطلقة وقدرتها على تدمير الأشخاص والنفوس.
جاء الاعلان عن فوز الروائي السعودي في حفل اقامته اللجنة المنظمة للجائزة مساء أمس الثلاثاء/ 2 مارس الحالي/ بأبوظبي على هامش معرض ابوظبي الدولي للكتاب في دورته العشرين.
وقال رئيس لجنة التحكيم طالب الرفاعي في كلمة مقتضبة، إن الرواية "تصور برمزية فائقة عوالم السلطة المطلقة، بقدرتها على تدمير الأشخاص والنفوس والأمكنة من خلال منظور شخصية منفرة، لا ترى العالم إلا في إطار ثنائيات فجة".
واضاف ان الرواية "تقدم للقارئ راهنا إنسانيا مرعبا، يصور عالما روائيا تغلب عليه شعرية الفظاعة والإفراط والغلو".
ويحصل كل من المرشحين الستة النهائيين على 10000 دولار، أما الرابح فيفوز بـ 50000 دولار إضافية.
وكانت رواية "واحة الغروب" للروائي المصري بهاء طاهر قد فازت بالجائزة في دورتها الاولى عام 2008، فيما فاز بالجائزة في دورتها الثانية 2009 رواية "عزازيل" للكاتب المصري يوسف زيدان.
من جانبه، أعرب جوناثان تايلور، رئيس مجلس أمناء الجائزة العالمية للرواية العربية، ومؤسسة جائزة (بوكر) البريطانية عن سروره بتقديم الجائزة العالمية للرواية العربية للمرة الثالثة على التوالي.
وقال تايلور "لقد ألقت الجائزة الضوء في سنتها الثالثة على رواية مميزة جديدة وكافأتها، وتستمر الجائزة في إثارة قدر عظيم من الاهتمام والمناقشة، في العالمين العربي والغربي على السواء".
وتعد الجائزة العالمية للرواية العربية جائزة أدبية مرموقة تهدف إلى مكافأة التميز في الأدب العربي المعاصر، ورفع مستوى الإقبال على قراءته عالميا من خلال الترجمة، وتعزيز التبادل الثقافي بين الكتاب والناشرين في العالمين العربي والغربي.
تدار الجائزة بالشراكة مع مؤسسة جائزة (بوكر) البريطانية، وبدعم من مؤسسة الإمارات، إحدى أبرز مؤسسات النفع الاجتماعي في دولة الإمارات العربية المتحدة. (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة