البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>العلوم والثقافة

افتتاح الدورة ال18 للمؤتمر الدولي للإيدز في فيينا

2010:07:19.09:59

حضر ما يقدر ب20 الف مشارك من اكثر من 185 دولة جلسة افتتاح الدورة ال18 للمؤتمر الدولى للإيدز (الايدز 2010) والتي تعقد في فيينا يوم الاحد / 18 يوليو الحالي/.
وتعد الدورة ال18 للمؤتمر الدولي للإيدز (الايدز 2010) منبرا للذين يعملون في مجال مرض نقص المناعة المكتسبة بالاضافة الى صناع السياسات والأشخاص الذين يعيشون بمرض نقص المناعة المكتسبة والاشخاص الآخرين الذين تعهدوا بالقضاء على هذا الوباء، لتبادل وجهات النظر فيما بينهم حول الوضع الحالي العالمي للوقاية من مرض نقص المناعة المكتسبة وعلاجه والدراسات الجديدة في هذا المجال والتطورات العلمية الحالية.
ويؤكد مؤتمر الايدز 2010، الذي يحمل شعار "هنا والآن"، ايضا على حماية الحقوق الانسانية للذين يعيشون بفيروس نقص المناعة المكتسبة او الاكثر عرضة للاصابة به، بما فى ذلك الحق فى الرعاية الصحية والتمتع بكافة سبل الحماية من فيروس نقص المناعة المكتسبة ومكافحته.
وفي الجلسة الافتتاحية للمؤتمر، القى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي-مون خطاب الافتتاح عبر دائرة الفيديو، حيث رحب اولا بالتحسن الذي تحقق في البرنامج العالمى لمكافحة فيروس نقص المناعة المكتسبة، ثم اكد انه ما زالت هناك الكثير من العقبات.
كما تحدث فى حفل الافتتاح ايضا يوليو مونتانير، رئيس مؤتمر الأيدز 2010 ورئيس الجمعية الدولية للإيدز ، بالاضافة الى رئيس جمعية الايدز النمساوية، بريجتي شميد.
ودعا المجتمع الدولي الى مكافحة مرض نقص المناعة المكتسبة والأيدز بشكل مشترك، مؤكدين ان الحماية الشاملة للحقوق الانسانية تمثل خطوة اولى أساسية لتحقيق الهدف.
يشار الى انه تم التعرف على الأيدز كمرض مخيف من قبل الطبيب الامريكي مايكل غوتليب في عام 1981 في مجلة طبية. ووفقا لأحدث ارقام الأمم المتحدة، فإن هناك 33.4 مليون شخص يعيشون بمرض نقص المناعة المكتسبة حتى نهاية عام و2008، بينهم 2.7 مليون شخص أصيبوا بمرض نقص المناعة المكتسبة في عام 2008.
وبالاضافة الى ذلك، فإنه خلال الثلاثين عاما الماضية، توفي اكثر من 2500 شخص جراء الأيدز. وفي الوقت الحالي، لا تزال افريقيا جنوب الصحراء الكبرى اخطر منطقة يتفشى فيها الايدز. (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة