البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>العلوم والثقافة

استاذ جامعى نرويجى: منح جائزة نوبل للسلام لشخص لم يقدم اسهامات للسلام خطأ كبير

2010:10:14.08:34

ان منح جائزة نوبل للسلام لهذا العام إلى ليو شياو بو خطأ كبير، لأن الصينى الذى حصل على الجائزة لم يقدم اسهامات للسلام أو للحد من اى صراع، حسبما ذكر استاذ جامعى نرويجى اول أمس (الثلاثاء).
وقد صرح الاستاذ ارنولف كولستاد من جامعة العلوم والتكنولوجيا النرويجية لوكالة أنباء ((شينخوا)) بأنه "على حد علمى، لم يقدم ليو شياو بو قط اسهامات لأى نشاط يهدف إلى الحد من اى صراع ولم يشارك قط فى أنشطة متعلقة بالسلام".
وأضاف استاذ علم النفس الاجتماعى والخبير فى الشؤون الصينية "ومن ثم، لا ارى ان الحائز على جائزة نوبل للسلام اوفى بأهم المعايير التى تؤهله للحصول على جائزة نوبل. وبناء عليه، كان منحه الجائزة خطأ كبير".
وعكست فكرته نقدا لقرار لجنة نوبل حيث ان ليو مجرم مدان باثارة اضطرابات تهدف إلى الاطاحة بالحكومة وحكم عليه بالسجن 11 عاما فى اواخر عام 2009.
وانتقدت وزارة الخارجية الصينية أمس قرار منحه الجائزة ووصفته بأنه "لا يحترم النظام القضائى فى الصين"، قائلة إن بكين تتشكك فى "النوايا الحقيقية" وراء هذا الاختيار.
وذكر كولستاد ان لجنة نوبل "تريد الترويج للقيم الغربية فى أنحاء العالم حتى اذا كانت الطريقة التى تحقق بها ذلك ليست ذات صلة وتتناقض مع الغاية".
ورفض الاستاذ صراحة ما ذكره الجهاز النرويجى عن نضال ليو من اجل حقوق الإنسان وخاصة حرية التعبير وعن ان تطبيق نظام ديمقراطى برلمانى غربى فى الصين شرط مسبق للسلام العالمى.
وأشار إلى ان الكثير من البلدان التى تتبع النظام السياسى الغربى منذ فترة طويلة مثل الولايات المتحدة وبريطانيا والنرويج كانت من بين القوى العسكرى الأكثر عدوانية فى السنوات الخمسين الماضية وشنت حروبا فى بلدان آخرى مثل العراق وأفغانستان.
وقال كولستاد بصورة تهكمية إن الكثير فى الغرب مازالوا يعتقدون ان نظامهم هو الأفضل فى العالم ويتعين تصديره إلى جميع البلدان الآخرى، "وفرضه فى بعض البلدان بالقوة والحروب وفى بلدان آخرى من خلال دعم من يعتقد انهم يمثلون هذه القيم والافكار".
وذكر "انه من الخطأ ان نقول إن الديمقراطية البرلمانية وحرية التعبير ضمان للسلام وانتهاء العدوان المسلح".
وفى معرض تعليقه على ما ذكرت لجنة نوبل بأن قرارها بعيد عن اى تأثير سياسى، قال الاستاذ "إن له بالتأكيد علاقة بالنظام السياسى الرسمى فى النرويج". وأشار إلى ان رئيس اللجنة يعد أيضا رئيس وزراء نيرويجى سابق.
وذكر كولستاد ان الصين حققت تقدما ملحوظا فى حقوق الإنسان مثل مكافحة الجوع ومكافحة الجرائم وتعزيز سلامة الغذاء، وهى امور "مهمة ليس فقط لدولة نامية ومازالت فقيرة مثل الصين، ولكن أيضا للدول المتقدمة".
وأضاف "بهذه الطريق، يمكن ان يتعلم العالم الغربى حقوق الإنسان من الصين".
وعلى صعيد آخر، تتمتع الصين بثقافة "تقوم على الروابط" يسعى الناس فيها إلى اقامة روابط وإلى التناغم ويميلون أقل إلى الابتعاد عن الاسرة ليصبحوا افرادا مستقلين بذاتهم مثلما هو الحال فى المجتمعات الغربية.
وأكد انه من الظلم أيضا وصف الصين بأنها دولة غير ديمقراطية، موضحا ان الصين تتبنى "نوعا اخر من العلاقة بين من هم فى السلطة والشعب".
وقال إن "النظام البرلمانى الذى يضم المزيد من الأحزاب ليس السبيل الوحيد لمنح الشعب فرصة ان يكون له تأثير فى القرارات السياسية ومستقبل بلاده. علينا تقبل ان البلدان الاخرى تختار حلولا سياسية وديمقراطية آخرى على أساس ثقافتها ومستوى تنميتها".
وأضاف "لا اعرف ما اذا كان السبيل الاكثر ديمقراطية هو وجود نظام يتعين ان يكون فيه مرشحو الرئاسة اغنياء جدا لكى يخوضوا انتخابات الرئاسة".
وأشار كولستاد، وهو يرصد قلق الغرب من الصين وانتقادهم لها، إلى ان الكثير فى الغرب لا يريدون رؤية دولة كبيرة وناجحة كثيرا مثل الصين وهى تقيم نظاما سياسيا اخر يقوم على قيم ثقافية اخرى مختلفة عن المقبولة فى الغرب.
وذكر "اننى انظر إلى الصين باعتبارها دول سلمية وغير عدوانية مقارنة بمعظم البلدان المتقدمة فى العالم. فالصين لا تشارك فى حروب، وتحاول حل مشكلاتها الدولية بالحوار".
وقال "ومن ثم، اعتقد انه من الظلم منح جائزة سلام للمعارضة والمنشقين فى الصين بدلا من منحها للرئيس كما حدث فى الولايات المتحدة". (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة