البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>العلوم والثقافة

مقابلة خاصة: رئيس مؤسسة امريكية معنية بالعلوم الانسانية: احترام الثقافات ضرورة لتعزيز العلاقات الثنائية

2010:10:18.09:21

قال جيمس ليتش، رئيس المؤسسة الوطنية للعلوم الانسانية بالولايات المتحدة، في مقابلة خاصة مع وكالة انباء ((شينخوا))، قال ان احتمال وقوع صراعات بين اي بلدين يقل على نحو كبير اذا احترم كل منهما ثقافة الاخر.
وصرح ليتش في المقابلة، التي اجريت معه على هامش المنتدى الثقافي الامريكي - الصيني الثاني، صرح بان "الثقافة تمثل اهمية كبرى. ليس بمقدور اي بلدين التمتع بعلاقات جيدة الا اذا تبادلا احترام ثقافة الاخر. واذا تم احترام الثقافة فان احتمال وقوع صراع يصبح صغيرا".
كان المنتدى، الذي استمر لمدة يومين برعاية المؤسسة الوطنية للعلوم الانسانية بالولايات المتحدة ووزارة الثقافة الصينية والذي استضافته جامعة كاليفورنيا تحت شعار "حوار بين بلدين حول جسر الفجوات الثقافية" ، كان قد اختتم اعماله يوم السبت.
شهد المنتدى سلسلة من الحوارات بين اكثر من 30 من الباحثين والفنانين وممثلي الدوائر الثقافية بالبلدين حول قضايا تتضمن الافق التاريخية ومستقبل العلاقات الثقافية الصينية - الامريكية.
كانت الصين والولايات المتحدة قد اتخذتا زمام المبادرة وعقدتا المنتدى الثقافي بعدما وقعت وزارة الثقافة الصينية والمؤسسة الوطنية للعلوم الانسانية بالولايات المتحدة مذكرة تفاهم في نوفمبر 2008 حول تشجيع الدراسات الاكاديمية في العلوم الانسانية وتعزيز التعاون في مجال حماية التراث الثقافي.
عقد المنتدى الثقافي الامريكي - الصيني الاول ببكين في ديسمبر 2008 وركز على "حماية وعرض التراث الثقافي في عصر الرقمنة".
ومنذ ذلك الحين بذل البلدان جهودا مشتركة لانجاح الجولة الثانية من المنتدى، ما يجسد كيفية تأكيد الحكومتين على اهمية الثقافة والتبادلات الثقافية، على حد قول ليتش.
وذكر ليتش ان "قليلا من الاشياء تعتبر اكثر اهمية من التبادلات الثقافية".
كان الرئيس الامريكي باراك اوباما قد رشح ليتش للمنصب في يوليو 2009 واكد مجلس الشيوخ الامريكي تعيينه في اوائل اغسطس من العام نفسه ليصبح الرئيس التاسع للمؤسسة التي تعتبر حكومية مستقلة وتعنى بدعم البحث والتعليم والحفاظ على التراث والمشروعات الحكومية في مجال العلوم الانسانية.
وفي معرض حديثه عن المستقبل، قال ليتش انه يشعر بتفاؤل حيال مستقبل التبادلات الثقافية بين الولايات المتحدة والصين. واضاف ان "الصين تحقق تقدما كبيرا في دراسة الثقافة واللغة الامريكيتين .. وبصراحة يتفوق فهم الصين للغة الانجليزية على فهم الولايات المتحدة للغة الصينية".
واختتم حديثه قائلا "ولكن هناك حركة ضخمة في الولايات المتحدة لفهم الصين بشكل افضل. وهذا امر بالغ الاهمية". (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة