البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>رياضة

تقرير رياضي : الإمارات تحصل على أول نقطة للقارة الأسيوية فى مواجهاتها مع القارة السمراء فى مونديال مصر 2009

2009:09:28.08:40

ضرب المنتخب الإماراتي المثل في التمسك بالامل بعدما تمكن من العودة من بعيد للقاء الذي جمع بينه وبين المنتخب الجنوب إفريقي، حيث تعادل الفريقان 2-2، في المباراة التي أقيمت على ملعب الاسكندرية ضمن منافسات المجموعة السادسة في الدور الاول لبطولة كأس العالم السابعة عشر للشباب المقامة حاليا في مصر.

وشهدت لحظات المباراة الاخيرة عودة المنتخب الإماراتي الذي ظل متأخرا بهدفين، أحرزهما اللاعب إيراسموس في "ق72,54" للمنتخب الجنوب إفريقي، وفي الوقت الذي بدأ يلملم الجميع أوراقه مسلما بهزيمة بطل آسيا، إلا أن الأمارات كان لها رأي آخر، حيث قلص اللاعب حمدان الكمالي النتيجه في "ق89" من ضربة جزاء ، ولم تمض ثوان حتى عادل المنتخب الإماراتي النتيجة، لتنتهي المباراة بتعادل الفريقين، ليقتسما بذلك نقاط المباراة وتحصل بذلك الإمارات على أول نقطة للقارة الأسيوية فى مواجهاتها مع القارة السمراء فى منازلات تلك البطولة.

وكانت هناك نقطتان فارقتان فى المباراة وهما دخول اللاعب أحمد على فى تشكيلة المباراة و طرد مدافع جنوب أفريقيا مفاليليى قبل النهاية بعشر دقائق وبالفعل حصل اللاعب ذياب عوانه على ضربة جزاء بعد عرقلته يحولها حمدان الكمالى هدف أول فى الدقيقة الأخيرة من عمر اللقاء.

وتصل الإثارة لذروتها حينما نجح المنتخب الإماراتى فى إدراك التعادل فى الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع عن طريق ذياب عوانه الذى استغل تمريرة البديل أحمد على ليحول الكرة برأسه فى شباك الحارس كيت لتعود الإمارات من تأخرها بهدفين و تقاسم الفريقان نقاط المباراة.

وقال مهدي رضا، مدرب منتخب الإمارات في تصريح بثه الموقع الرسمي للاتحاد الدولي لكرة القدم " لقد كانت مباراة متكافئة بين فريقين متوترين.. وأعتقد أن هذا هو العامل الذي حال دون فوزنا اليوم".

وأضاف " لقد عانيت بعض الهفوات على المستوى الفني وعددا من الفرص الضائعة.. علينا أن نعمل أكثر من أجل تحسين أدائنا قبل حلول موعد المباراة الثانية" ،معتبرا "العودة في النتيجة بمثابة إنجاز في حد ذاته".

من جهته قال سيرام ليتسواكا، مدرب منتخب جنوب أفريقيا " لم أكن أتوقع أن يظهر لاعبونا بهذا المستوى.. إنني لست مرتاحا على الإطلاق . كنت سأقول الشيء نفسه حتى وإن انتهت المباراة بفوزنا".

وتابع " أهنئ منتخب الإمارات على عودته في النتيجة، حيث كانت الدقائق الأخيرة بمثابة معركة حقيقية، لا يمكن إلا أن يستمتع المرء بمتابعتها.. لكن طرد قائدنا أربك خط دفاعنا إلى أبعد الحدود، وللأسف لم يكن بإمكاني إجراء أي تغيير آخر".

وفي المجموعة ذاتها فجرت هندوراس مفاجاة كبيرة بسحقها منتخب المجر بثلاثية نظيفة فى الأسكندرية لتحقق الفوز الأول لها فى البطولة منذ 22 عاما .

ولم تفز هندوراس سوى في مباراة واحدة في كرة القدم للشباب تحت 20 سنة في كأس العالم منذ عام 1977 في تونس، والمذهل فى الوقت نفسه هو ان أخر فوز كان قد تحقق للمنتخب الهندوراسى كان في الرابع من يوليو في تونس حينما فاز على منافسه اليوم نفسه منتخب المجر بهدفين نظيفين. (شينخوا)


ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة