البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>رياضة

دونوفان يسجل في الوقت القاتل ويقود أمريكا للدور الثاني بمونديال 2010

2010:06:24.09:57



انتزع المنتخب الأمريكي بطاقة التأهل إلى الدور الثاني (دور الستة عشر) ببطولة كأس العالم 2010 المقامة حاليا بجنوب أفريقيا بعدما حقق فوزا صعبا على نظيره الجزائري وتغلب عليه 1/صفر يوم الأربعاء في الجولة الثالثة الأخيرة من مباريات المجموعة الثالثة بالدور الأول من البطولة.
ورفع المنتخب الأمريكي رصيده إلى خمس نقاط ليحرز صدارة المجموعة ويتأهل إلى الدور الثاني مع نظيره الإنجليزي الذي تغلب نفس اليوم على المنتخب السلوفيني 1/صفر ليرفع رصيده إلى خمس نقاط أيضا.
بينما انتهى مشوار المنتخبين الجزائري والسلوفيني في البطولة حيث تجمد رصيد سلوفينيا عند أربع نقاط في المركز الثالث مقابل نقطة واحدة للجزائر في المركز الرابع الأخير.
وبعد أن خسر المنتخب الجزائري أمام نظيره السلوفيني صفر/1 وتعادل مع المنتخب الإنجليزي سلبيا في الجولة الثانية ، خسر أمام الفريق الأمريكي صفر/1 بعد مباراة شهدت قمة الإثارة وأهدر خلالها كلا الفريقين عددا كبيرا من الفرص التهديفية.
وشهدت الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع للمباراة طرد اللاعب عنتر يحيى مدافع المنتخب الجزائري لحصوله على الإنذار الثاني.
وأصبح يحيى اللاعب الجزائري الثاني الذي يطرد في هذه البطولة بعد زميله المهاجم عبد القادر غزال الذي طرد في المباراة الأولى أمام سلوفينيا.
كما أصبح يحيى هو اللاعب الثاني عشر الذي يطرد حتى الآن في خلال 38 مباراة أقيمت حتى الآن ليظل متوسط حالات الطرد نحو حالة طرد واحدة في كل ثلاث مباريات.
وكادت المباراة أن تنتهي بالتعادل السلبي ، النتيجة التي كانت ستكتب نهاية مشوار الجزائر وأمريكا في البطولة ، لكن لاندون دونوفان خطف هدف الفوز لأمريكا في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدل الضائع ليهدي بلاده بطاقة التأهل.
وشاهد المباراة في استاد "لوفتاس فيرسفيلد" في بريتوريا الرئيس الأمريكي السابق بيل كلينتون وجلس بجانبه السويسري جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولي للعبة (فيفا) حيث تابعا المبارة سويا.
والفوز هو الأول للمنتخب الأمريكي في المباراة الثالثة له في دور المجموعات ببطولات كأس العالم منذ عام 1950 حيث اعتاد على الهزيمة في المباراة الثالثة له بالمجموعة.
كما أنه الفوز الثاني له في مواجهتين فقط مع الكرة الأفريقية في بطولات كأس العالم حيث كانت المواجهة الوحيدة السابقة له مع المنتخب الغاني في مونديال 2006 بألمانيا وفاز 2/1 .
وأصبح المنتخب الأمريكي هو الثالث من اتحاد منطقة كونكاكاف (أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي) الذي يتغلب على المنتخب الجزائري وذلك بعد فوز كوبا على الجزائر 1/صفر وديا في عام 1974 والمكسيك على الجزائر 2/صفر في عام 1985 وديا أيضا.
وشهدت هذه المباراة أكثر من مواجهة بين لاعبين من الفريقين ينشطون سويا على مستوى الأندية مثل الجزائري مجيد بوقرة والأمريكيين داماركوس بيسلي وموريس إيدو في نادي رينجرز الاسكتلندي والجزائري كريم مطمور والأمريكي مايكل برادلي في فريق بوروسيا مونشنجلادباخ الألماني والجزائري عدلان قديورة والأمريكي ماركوس هانيمان في ولفرهامبتون الإنجليزي.
بدأت المباراة بحماس وإيقاع سريع وسدد المهاجم الجزائري كريم مطمور كرة قوية في الدقيقة الأولى لكنها مرت بجوار المقص.
وبعد المحاولات المبكرة غير الجادة والتي باءت بالفشل ، انحصرت مجريات اللعب لدقائق في وسط الملعب.
وفي الدقيقة السادسة تلقى المهاجم الجزائري رفيق جبور كرة طولية وهيأها لنفسه بصدره ثم سددها بقوة لكن الحظ عانده واصطدمت الكرة بالعارضة.
وكاد المنتخب الأمريكي أن يفتتح التسجيل من هجمة مرتدة سريعة حيث سدد هيركيوليز جوميز كرة قوية من داخل منطقة الجزاء لكن الحارس الجزائري وهاب رايس مبولحي تألق في التصدي للكرة.
وتلقى رفيق جبور تمريرة طولية في الدقيقة التاسعة لكنه سدد الكرة بدون تركيز لتمر بعيدا عن الشباك.
وأشهر الحكم البلجيكي فرانك دي بليكير البطاقة الصفراء في وجه الجزائري حسن يبده في الدقيقة 12 للخشونة مع موريس إيدو.
وتوالت المحاولات الهجومية للمنتخب الجزائري لكن المنتخب الأمريكي توخى الحذر الدفاعي ووجد لاعبو الجزائر صعوبة في التوغل داخل منطقة الجزاء ، ليجرب كريم زياني حظه ويسدد كرتين من خارج المنطقة لكنهما لم تسفرا عن شيء.
وفي الدقيقة 20 سدد جوميز كرة خطيرة مرت أمام مبولحي ، وسط ارتباك في منطقة الجزاء ، ووصلت إلى كلينت ديمبسي الذي أسكنها الشباك لكن الحكم لم يحتسبه هدفا بدعوى التسلل.
وبعدها تراجعت سرعة إيقاع اللعب شيئا ما وأعاد المنتخب الجزائري تنظيم صفوفه ، وغابت الخطورة عن المرميين لفترة.
وسدد كريم مطمور كرة صاروخية في الدقيقة 30 لكنها ارتطمت برأس أحد لاعبي المنتخب الأمريكي وتحولت إلى ضربة ركنية لم تستغل.
وتفوق لاعبو المنتخب الجزائري في الانطلاق من الجانبين وتمرير الكرات العرضية العالية لكن الفريق الأمريكي توخى الحذر ونجح في قطع العديد من التمريرات الخطيرة.
ورغم المحاولات الجادة للاعبي المنتخب الجزائري حال عدم التفاهم بينهم في الهجوم وافتقاد المهارة في اللمسات الأخيرة دون التسجيل ، وفي الدقيقة 35 تصدى مبولحي لكرة خطيرة كادت أن تسفر عن هدف التقدم لأمريكا.
وفي الدقيقة 39 سدد كريم مطمور كرة صاروخية من خارج منطقة الجزاء بمسافة لكن الحارس الأمريكي تيم هوارد تصدى لها وأخرجها إلى ضربة ركنية لم تستغل.
وكاد المنتخب الأمريكي أن يتقدم قبل دقيقتين من نهاية الشوط الأول عن طريق ديمبسي لكن مبولحي واصل تألقه وتصدى للكرة ببراعة ، وبعد ثوان سدد كريم زياني كرة صاروخية لكنها مرت بجوار المقص.
وقبل ثوان من إطلاق الحكم صافرة نهاية الشوط الأول مرر نذير بلحاج كرة ساحرة إلى جبور لكن الأخير لم يلحق بها لتضيع فرصة ثمينة على الفريق الجزائري وينتهي الشوط بالتعادل السلبي.
وفي الشوط الثاني دفع بوب برادلي المدير الفني للمنتخب الأمريكي باللاعب بيني فيلابير بدلا من جوميز وبدأ المنتخب الأمريكي مهاجما لكن الفريق الجزائري توخى الحذر الدفاعي ، وأتيحت فرصة جيدة أمام كريم مطمور في الدقيقة 47 لكنه سقط في فخ التسلل.
وسدد نذير بلحاج كرة من ضربة ركنية في الدقيقة 53 قابلها رفيق حليش بضربة رأس ولكن وسط رقابة دفاعية لصيقة لتمر الكرة إلى خارج الشباك.
وفي الدقيقة 57 انطلق جوزي ألتيدور من الناحية اليسرى ومرر عرضية رائعة إلى ديمبسي الذي سدد الكرة لكنها اصطدمت بالقائم.
وسدد حسن يبده كرة خلفية مزدوجة من داخل منطقة الجزاء لكنها مرت بجوار القائم.
وفي الدقيقة 62 أشهر حكم المباراة البطاقة الصفراء للأمريكي ألتيدور بسبب الخشونة.
ودفع برادلي باللاعب إدسون بودلي بدلا من إيدو في الدقيقة 65 ثم دفع رابح سعدان المدير الفني للمنتخب الجزائري باللاعب عبد القادر غزال بدلا من جبور.
وشكل المنتخب الأمريكي خطورة كبيرة على المرمى الجزائري لكن مبولحي والدفاع الجزائري أحبطوا العديد من الهجمات.
وتصدى مبولحي لكرة خطيرة في الدقيقة 68 ثم أهدر زياني فرصة ثمينة للمنتخب الجزائري حيث تلقى عرضية نموذجية لكنه تباطأ في تسديد الكرة ثم سددها بجوار القائم.
وبعد ثوان دفع سعدان باللاعب عدلان قديورة بدلا من زياني.
وحصل عنتر يحيى على إنذار في الدقيقة 76 للخشونة.
ودفع برادلي باللاعب داماركوس بيزلي بدلا من جوناثان بورنستاين في الدقيقة 81 .
وفي الدقائق الأخيرة سيطر التوتر شيئا ما على اللاعبين وأصيب ديمبسي في فمه لكنه واصل اللعب ، وحصل مهدي لحسن على بطاقة صفراء في الدقيقة 83 .
وقبل خمس دقائق من نهاية اللقاء دفع رابح سعدان باللاعب رفيق صايفي بدلا من كريم مطمور.
وكادت المباراة أن تنتهي بالتعادل السلبي لكن لاندون دونوفان نجح في حسم المباراة وبطاقة التأهل لصالح المنتخب الأمريكي حيث سجل هدف الفوز 1/صفر إثر تمريرة عرضية من إدسون بودلي.
وأنهى المنتخب الجزائري المباراة بعشرة لاعبين حيث طرد قائده عنتر يحيى لحصوله على الإنذار الثاني. / اذاعة الصين الدولية /

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة