0
البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>رياضة

تقرير رياضي : مربع أمم آسيا الذهبي بدون العرب

2011:01:25.09:34

تصل بطولة كأس الأمم الآسيوية في نسختها الـ15 بالدوحة اليوم الثلاثاء إلى محطتها قبل الأخيرة بمباراتين مثيرتين تجمع كوريا الجنوبية مع اليابان ، وأوزبكستان مع استراليا في الدور قبل النهائي للبطولة والذي يغيب عنه العرب للمرة الأولى منذ نحو 34 عاما . وودعت المنتخبات العربية المنافسة عقب خروج العراق "حامل اللقب" من الدور ربع النهائي بخسارته أمام أستراليا 0-1 أول أمس السبت. ولم يخل هذا الدور من أحد الفرق الخليجية منذ عام 1976 ، وتمثلت الدول العربية بثمانية منتخبات في البطولة الحالية هي قطر المضيفة والسعودية الفائزة باللقب ثلاث مرات والعراق حامل اللقب والكويت والأردن وسوريا والبحرين والإمارات.

وخرجت خمسة منتخبات في الدور الأول من البطولة وهي الكويت (المجموعة الأولى) والسعودية وسوريا (المجموعة الثانية) والبحرين (المجموعة الثالثة) والإمارات (المجموعة الرابعة).

وفي الدور ربع النهائي يوم الجمعة خسر منتخب قطر المضيف أمام اليابان 2-3 بعد أن كان تقدم في نتيجة المباراة مرتين، في حين خسر المنتخب الأردني أمام أوزبكستان 1-2.

وانضم منتخب العراق حامل اللقب إلى قائمة المودعين للبطولة بخسارته يوم السبت أمام أستراليا 0-1 حيث جاء هدف الفوز للاستراليين قبل ثلاث دقائق من نهاية الشوط الإضافي الثاني.

كما خرجت ايران من دائرة المنافسة بخسارتها أمام كوريا الجنوبية 0- 1 يوم السبت لتغيب منطقة غرب آسيا عن أضلاع المربع الذهبي للمنافسة على اللقب الذي بات محصورا بين منتخبات أوزبكستان وأستراليا اللذين يسعيان للتتويج للمرة الأولى بالبطولة، واليابان الباحثة عن الانفراد بالرقم القياسي وحصد اللقب الرابع، وكوريا الجنوبية الباحثة عن اللقب الثالث والأول منذ عام 1960.

وستكون الجماهير على موعد مع مواجهة تقليدية شرق آسيوية بين اليابان وكوريا الجنوبية على ستاد نادي الغرافة ضمن الدور قبل النهائي من النسخة الحالية في كأس آسيا . ولقاء الغد هو الثالث بين منتخب اليابان مع نظيره الكوري الجنوبي في تاريخ المواجهات المباشرة بين الفريقين خلال نهائيات كأس آسيا لكرة القدم. ويتفوق منتخب كوريا الجنوبية في المواجهات السابقة، حيث حقق الفوز في كلتا المباراتين، بعدما كانت المقابلة الأولى بينهما في الدوحة أيضا عام 1988 وفازت كوريا 2-0 حيث سجل الهدفين هوانغ سيونغ-هونغ وكيم جوو-سونغ.

وكانت المواجهات الثانية بين المنتخبين عام 2007 وذلك في مباراة تحديد المركز الثالث في إندونيسيا، حيث انتهى الوقت الأصلي بالتعادل 0-0 وبالتالي تم اللجوء إلى ركلات الترجيح لتفوز كوريا 6-5. وعن مواجهة الغد ، توقع تشو كوانغ-راي مدرب منتخب كوريا الجنوبية أن تكون المواجهة مع اليابان الأكثر إثارة في البطولة. ونقل الموقع الرسمي للبطولة عن تشو قوله في المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم : " أعتقد أن هذه المباراة ستكون الأكثر إثارة للاهتمام في البطولة"،مؤكدا أن منتخب اليابان من أقوى المنتخبات الآسيوية، وقدم مستوى ممتازا خلال البطولة.

وأعرب عن تخوفه من ارهاق لاعبيه وقال " بشكل أساسي اللاعبون سيكونون أكثر تعبا بالمقارنة مع المنتخب الياباني، حيث ارتاحوا يوما واحدا أكثر منا، كما أننا لعبنا مباراة قوية وخضنا شوطين إضافيين أمام إيران".

وفي المقابل ، اعتبر الايطالي البرتو زاكيروني مدرب منتخب اليابان أن كوريا الجنوبية استعدت للنهائيات بصورة أفضل من فريقه . وقال زاكيروني في المؤتمر الصحفي الذي عقد اليوم : "الفريقان متشابهان في مستوى الأداء والقدرات من الناحية الهجومية والأداء البدني للاعبين، الفارق الوحيد بين المنتخبين هو أن منتخب كوريا الجنوبية استعد بصورة جيدة للبطولة قبل انطلاقها، في حين أن فريقي لم يستعد جيدا. واعتبر ان المباراة بمثابة ديربي مثل مواجهة المانيا مع إيطاليا في البطولات الأوروبية ، متوقعا ان تكون المباراة متقاربة جدا مؤكدا أهمية القدرات الفردية لبعض اللاعبين من أجل تفكيك أوراق الخصم . في المقابل ، ستكون المرة الأولى التي يتقابل فيها منتخب أوزبكستان مع نظيره الأسترالي في تاريخ نهائيات كأس آسيا لكرة القدم. وستقام المواجهة بين الفريقين مساء يوم غد الثلاثاء على ستاد خليفة ضمن منافسات الدور قبل النهائي، حيث يتطلع كلا الفريقين للتأهل إلى المباراة النهائية للمرة الأولى في تاريخه. وخارج منافسات كأس آسيا تقابل المنتخبان مرتين من قبل، وذلك في الدور النهائي من التصفيات الآسيوية لكأس العالم 2010 التي أقيمت في جنوب أفريقيا، وكان الفوز في كلتا المناسبتين من نصيب المنتخب الأسترالي على أرضه وفي طشقند. وأكد مدرب منتخب أوزبكستان فاديم أبراموف أن فريقه جاهز ومتشوق لخوض المواجهة وتحقيق الفوز أمام أستراليا غدا. ونقل الموقع الرسمي للبطولة عن أبراموف قوله في المؤتمر الذي عقد اليوم : "سنخوض المواجهة بصفوف مكتملة حيث لا توجد أي غيابات في الفريق سواء بسب الإصابة أو الإيقاف، وبالتالي فإننا نتطلع بحماس لخوض هذه المقابلة أمام أستراليا". وحول قدرة لاعبي فريقه على التعامل مع الضغط وهم يخوضون مباراة الدور قبل النهائي للمرة الأولى ، أعرب المدرب عن ثقته في خبرة لاعبيه وقدرتهم على التعامل مع ضغوطات هذه المقابلة.

من جهته ، أبدى اولغر اوسيك مدرب منتخب أستراليا ثقته في قدرة فريقه على التأهل إلى المباراة النهائية .

وقال اوسيك في المؤتمر الصحفي قبيل مواجهة الغد : " قلنا قبل المباراة السابقة أننا لا زلنا نريد الاستمرار أكثر في البطولة.. أنا واثق أننا سنتواجد هنا من جديد يوم 28 الشهر الجاري في المؤتمر الصحفي قبل المباراة النهائية". وأضاف أوسيك : "أنا عندي كامل الثقة في قدرات لاعبي الفريق وأعتقد أننا مؤهلون بقوة للتأهل إلى المباراة النهائية".

يبقى أن المنتخبات الحاصلة على المراكز الثلاثة الأولى في نهائيات أمم آسيا 2011 تتأهل تلقائيا الى النسخة المقبلة من البطولة التي تقام في عام 2015 باستراليا ، بحسب ما أعلنه الاتحاد الاسيوي لكرة القدم اليوم.

/شينخوا/

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة