الصفحة الرئيسية أرشيف أضفنا الى مفضلتك مساعدة
بحث SIZE: L M S تحديث في 2006:07:26.10:16
  الصين
العالم
الشرق الأوسط
تبادلات دولية
أعمال
رياضة
علوم وتكنولوجيا
منوعات
مجلتنا الالكترونية
الجغرافيا والمناخ
الحزب الشيوعى الصينى
رئيس جمهورية الصين الشعبية
جيش التحرير الشعبى الصينى
دولار أمريكي: 799.2
يورو:1007.54
دولار هونج كونج: 102.8
ين ياباني:6.8405
حول نحن
اتصل بنا
الاشتراك
  الصفحة الرئيسية>>أعمال

تعليق: يصعب التفكير فى توقف المحادثات

بكين 26 يوليو/ نشرت صحيفة الشعب اليومية فى عددها الصادر اليوم تعليقا تحت عنوان // يصعب التفكير فى توقف المحادثات// وفيما يلى موجزه:
لسوء الحظ توقفت محادثات جولة الدوحة التجارية العالمية. اقترح لامى مدير عام منظمة التجارة العالمية رسميا فى يوم 24 يوليو الحالى توقف محادثات جولة الدوحة الى 149 دولة عضو فى المنظمة, ولا يحدد الجدول الزمنى لاستئناف المحادثات.
وفى نفس اليوم, انهت ال6 دول اعضاء فى منظمة التجارة العالمية هى الولايات المتحدة والاتحاد الاوربى واليابان واستراليا والهند والبرازيل المحادثات بسبب الخلاف الشديد, اذ لم تحقق اى اختراق بشأن اقامة نظام تجارى عالمى. ان الرسوم الجمركية والحصص ودعم المنتجات الزراعية وانفتاح اسواق قطاع الخدمات وقطاع التصنيع هذه المسائل القديمة والكبيرة والصعبة يبدو ان تكون عقدة متينة بين جميع الدول الاعضاء فى المنظمة.
ان منظمة التجارة العالمية يعد كيانا تجاريا اكبر منذ تاريخ البشرية, وجهازا اهم تأسس فى عصر عولمة الاقتصاد. تعتبر عولمة الاقتصاد فرصة تاريخية لنمو اقتصاد العالم, اذ يعلق الناس عليها آمالا سياسية شديدة. بدأت محادثات جولة الدوحة فى عام 2001, وهدفها الرئيسى هو مساعدة الدول الفقيرة, وان هذا الهدف التجارى لم يسبق له مثيل, واتاح فرصة لتوجه العالم الى التناغم. تتطرق محادثات جولة الدوحة الى 5.5 مليار نسمة من اجمالى عدد سكان العالم بمقدار 6.5 مليار نسمة, و97 بالما’ من اجمالى حجم تجارة الصادرات فى العالم بمقدار 13 تريليون دولار امريكى.
ولكن, المصالح والتطلعات ل149 دولة عضو فى هذه المنظمة لا يمكن ان تكون مشتركة. ومنذ البداية, كان يقلق الناس ان يفقد اتجاه المحادثات فى الجدل الفنى وتقع فى الحرج, وتصبح تدريجيا حرب نية سياسية حول التجارة وحقوق الانسان والعولمة ومسائل اخرى, اذ ينتقد المشاركون بعضهم البعض ولا يتراجعون. امام نتيجة التشاؤم, يفكر الناس الغاضبون بهدوء فى ان // الخط السريع فى الدوحة// يتفق الوقائع العالمية الراهنة ام لا.
بالرغم من ان الناس يعترفون جميعا بان التجارة الحرة مفهوم جيد, الا ان ليس هناك شخص يمكنه ان يتجاوز المعاملة امام الارباح والخسائر. وخاصة فى المحادثات المتعددة الجوانب فى اطار مثل هذا النظان التجارى الكبير الان, وهناك فوارق كبيرة ايضا بين مستوى نمو جميع الاعضاء فى هذه المنظمة, كما هناك فوارق كبيرة ايضا بينهما فى مستوى التوجه نحو السوق, وذلك يجعل التوازن فى فوائد جميع الاطراف يصبح معقدا جدا. لا تتخلى الدول المتقدمة من مزيد من الفوائد لتدفع التنمية المشتركة العالمية. وخاصة فى الصين والهند والبرازيل واعضاء اخرى فى المنظمة تشهد نموا سريعا فى اقتصادها, وذلك يجعل الناس يشعروم بان الصلاحيات الاقتصادية العالمية تنحاز من العالم المتقدم الى العالم النامى. وفى ظل هذه الظروف, ترى الدول المتقدمة ان اهداف المحادثات يبدو انها منافسات ناهضة ولا اهداف تساعدها. لذا فيظهر الخلاف العميق بين جميع الاعضاء فى المنظمة بشأن هدف جولة الدوحة: تصر الدول الغنية على السعى وراء المصالح التجارية مطالبة بالتجارة العادلة, بينما تعتبر الدول النامية المحادثات فرصة تتاح للدول الغنية لتصحح اخطاءها السابقة وتتمنى اقامة النظام من جديد. لم يتنازل الجميع فى مؤتمر كانكون وذلك خير مثل.
وفى العمليات المجمدة العديدة لجولة الدوحة, حاولت الدول الاعضاء المتعددة فى ان تسعى الى عقد اتفاقيات تجارية ثنائية او اقليمية خارج اطار منظمة التجارة العالمية. بالرغم من ان بعض الانتقادات تقول ان هذا العمل سيعرقل التوصل النهائى الى المحادثات التجارية الا ان هذا الاتجاه يستمر حتى اليوم. ان فشل جولة الدوحة هذه يجعل الناس يشعرون بان الدول الفقيرة خسرت مرة اخرة. وان هذا الالم مستمر, وبدون خلفية سيطرة القوة العادلة, لا تزال تنمية الاقتصاد العالمى تختار تجارة ثنائية واقليمية.
فى ثمانينات القرن العشرين, دفعت محادثات جولة اوراغواى عولمة اقتصاد العالم الى حد كبير فى عصر الاتفاقية العامة للتعرفة الجمركية والتجارة / جات/ , وان الوضع المتجمد لجولة الدوحة الان لا يكون رمزا لتوجه عصر الاتفاقية التجارية المتعددة الجوانب الى نهايته. بالرغم من ان النوايا السياسية لم تنتصر على الافكار الاقتصادية لكل منها الا ان جولة الدوحة الذاتية اومأت الى ان عولمة الاقتصاد قد تصل الى اعماقها. لاجل العدالة والتنمية للبشرية جمعاء, لن ويجب الا تتوقف خطوات عولمة الاقتصاد. / صحيفة الشعب اليومية اونلاين/



 
اطبع المقال   ابعث المقال

 تعليق: نتمنى ان يقدر الطرفان الفرصة لينهيا النزاع بينهما مبكرا

 تعليق: السياسة الامريكية ازاء الشرق الاوسط تواجه اختبارا

 تعليق: هل تود الولايات المتحدة ان // تخمد الناتر// ام //تصب زيتا فوق النار//

 تعليق: استخدام الاتصالات فى تبديد الشكوك الاستراتيجية الصينية الامريكية

 تعليق: اين مخرج النزاع اللبنانى الاسرائيلى

 تعليق: رايس لا تزال // تجمد قواتها// - اطلاق الولايات المتحدة يديها فى اشتداد النزاع اللبناى الاسرائيلى لم يشهد له مثيلا

 تعليق: النزاع بين اسرائيل وحزب الله لا يثير حربا شاملة

 تعليق: كيف تعاشر الصين مجموعة الثمانى

 تعليق: لكل منهما غايته الخاصة فى النزاع اللبنانى الاسرائيلى

 تعليق من صحيفة الجيش : خيار استراتيجى يتحلى باهمية عصرية

1  مقال خاص : فاتت اسرائيل فرصة سانحة للمفاوضات تفريطا فى تقدير حزب الله وارتكبت 4 اخطاء استراتيجية كبرى
2  الشمس الصناعية الصينية الصنع تفرغ الكهرباء فى اغسطس القادم, ومن المتوقع ان تصبح الاول الناجح من نوعها فى العالم
3  تعليقا: رحلة رايس فى الشرق الاوسط //تصوب// حزب الله
4  تعليق: هل تود الولايات المتحدة ان // تخمد الناتر// ام //تصب زيتا فوق النار//
5  تعليق: السياسة الامريكية ازاء الشرق الاوسط تواجه اختبارا

أنباء شينخوا
شبكة الصين
اذاعة الصين الدولية
جميع حقوق النشر محفوظة