الصفحة الرئيسية أرشيف أضفنا الى مفضلتك مساعدة
بحث SIZE: L M S تحديث في 2006:12:18.09:45
  الصين
العالم
الشرق الأوسط
تبادلات دولية
أعمال
رياضة
علوم وتكنولوجيا
منوعات
مجلتنا الالكترونية
الجغرافيا والمناخ
الحزب الشيوعى الصينى
رئيس جمهورية الصين الشعبية
جيش التحرير الشعبى الصينى
دولار أمريكي:781.15
يورو:1027.53
دولار هونج كونج: 100.6
ين ياباني:6.6236
حول نحن
اتصل بنا
الاشتراك
  الصفحة الرئيسية>>أعمال

تعليق: يجب على الصين والولايات المتحدة ان تحكما على العلاقات الاقتصادية الثنائية بينهما بمقاييس استراتيجية

بكين 18 ديسمبر/ نشرت صحيفة الشعب اليومية فى عددها الصادر مؤخرا تعليقا تحت عنوان // يجب على الصين والولايات المتحدة ان تحكما على العلاقات الاقتصادية الثنائية بينهما بمقاييس استراتيجية// وفيما يلى موجزه:
تعد العلاقات الاقتصادية جزءا اهم واكثر نشاطا وحيوية من العلاقات الصينية الامريكية, واصبحت جهازا خاصا لتثبيت العلاقات بين البلدين, وتعتبر ركيزة هامة وقوة دافعة لتطوير العلاقات بينهما ايضا. وتتجلى باهمية استراتيجية لتثبيت العلاقات الثنائية بينهما, ولكن, فى الوقت نفسه, توجد فى العلاقات الاقتصادية والتجارية الصينية الامريكية فقدان التوازن والاشتباكات ومسائل اخرى. اقترحت الولايات المتحدة اقامة الية خاصة لاجراء الحوار الاقتصادى الاستراتيجى بين الصين والولايات المتحدة, وذلك يتجسد فى اعادة الجانب الامريكى لتحديد طبيعة الاهمية للعلاقات الاقتصادية الصينية الامريكية. تزداد اهمية التطوير المتواصل للعلاقات الاقتصادية الثنائية استراتيجيا امنيا ودبلوماسيا يوما بعد يوم. بالرغم من ان العلاقات الاقتصادية الصينية الامريكية تشهد بعض الانتكاسات فى بعض الاحيان الا ان التقدم المتواصل الى الامام فى التعامل مع البعض يعد اتجاها عاما للتطورات.
اصبحت الصين الان ثالث شريك تجارى للولايات المتحدة ورابع سوق لصادراتها, وتعتبر ايضا سوقا يشهد صادراتها الاسرع نموا بين شركائها التجارية الرئيسيية, بينما تعد الولايات المتحدة ثانى شريك تجارى للصين, واول سوق لصادراتها وسادس مصدر لوارداتها. يتعمق التعاون الرأسمالى بين الجانبين الصينى والامريكى يوما بعد يوم, وتتسع التبادلات المزدوجة الجهة بصورة مستمرة, ظلت الولايات المتحدة مصدرا رئيسيا للاموال الاجنبية. بالرغم من ان حجم الاستثمارات الامكريكية فى الصين انخفض بعض الانخفاض خلال السنوات الاربع الاخيرة, الا ان اجمالى الاستثمارات المتزايدة حيدثا ظل يصل الى 16.6 مليار دولار امريكى. منها تزداد الاستثمارات فى البحوث والتنمية قوة, وفقا للاحصاء الوارد من الغرفة التجارية الامريكية فى الصين, خطط ت قرابة مصف عدد المؤسسات الامريكية فى الصين لزيادة استثماراتها فى البحوث والتنمية فى عام 2005. هذا من ناحية , ومن ناحية اخرى, تستثمر اكثر من 800 مؤسسة صينية فى الولايات المتحدة ايضا, واصبحت مستثمرين رئيسيين فى سوق سندات الخزانة الامريكية. وفقا للاحصاء الوارد من الجانب الامريكى, تمتلك الصين سندات الخزانة الامريكية التى تقدر ب262.6 مليار دولار امريكى حتى يناير عام 2006, متجاوزة بريطانيا يسندات الخزانة الامريكية التى تقدر ب 244.8 مليار دولار امريكى وبعد اليابان بسندات الخزانة الامريكية التى تقدر ب 668.3 مليار دولار امريكى, لتصبح ثانى حائز لسندات الخزانة فى الخارج.
دفع التوسع القوى للاقتصاد الصينى الامريكى انتقال الصناعات فى العالم باسره ويعجل تداول الرأسمال الدولى, ويسرع التطور التجارى العالمى. وفقا للاحصاء الوارد من البنك الدولى وصلت نسبة المساهمة للاقتصاد الصينى الامريكى فى نمو اقتصاد العالم الى 34.7 بالمائة / 14 بالمائة و20.7 بالمائة على التوالى/ خلال الفترة من 1980 الى 2000, ثم ارتفعت الى 40 بالمائة / 11 بالمائة و29 بالمائة على التوالى/ خلال الفترة من 2000 الى 2004, , وبعد ذلك وصلت الى 26.8 بالمائة / 8.4 بالمائة و18.4 بالمائة على التوالى/ خلال الفترة من 1990 الى 2004.
بعد انضمام الصين الى منظمة التجارة العالمية, شهدت العلاقات الاقتصادية الصينية الامريكية تطورا سريعا فى الاطار المستقر والشفاف والمتوقع. مع تعمق التعاون الرأسمالى, تتسع التبادلات الاستثمارية المزدوجة الجهة بين الصين والولايات المتحدة يوما بعد يوم. اصبحا التجارة الامريكية فى الصين قوة دافعة لا غنى عنها بالنسبة الى النمو الصحى للاقتصاد الامريكى. لذلك حدد وزير الخزانة الامريكى بولسون طبيعة العلاقات الاقتصادية الصينية الامريكية بانها // علاقات اقتصادية ثنائية اهم فى العالم//, وفى القوت نفسه, اكد ايضا ان ازدهار الصين والولايات المتحدة مرتبط ارتباطا وثيقا مع البعض, ويعززالبلدان التعاون فى المسائل الثنائية والمتعددة الجوانب وذلك سيحدث تأثيرا هاما فى النمو الصحى لاقتصاد العالم. ان تشكيلة الاكمال والمنفعات المتبادلة والارباح للجميع للاقتصاد الصينى الامريكى تشكلت بعد التعامل مع البعض ويجب على كل طرف من الطرفين ان يعز ذلك.
مع التطور المتواصل للعلاقات الاقتصادية الصينية الامريكية, تتعمق طبيعة ذلك غير المتناظرة ايضا, عندما نتوقع العلاقات الاقتصادية الصينية الامريكية فى المستقبل, علينا ان نتأكد تأكيدا تاما من التعقدات التى قد تقع فى العلاقات الاقتصادية الصينية الامريكية, وان التعقدات هى تعنى التوقف حتى التراجع. نأمل فى ان يحكم الجانب الامريكى كا قال بولسون على العلاقات الاقتصادية الصينية الامريكية بمقاييس استراتيجية // جيلا بعد جيل//, ويجرى الحوار على قدم المساواة ويتشاور تشاورا صريحا لتتطور العلاقات الاقتصادية الصينية الامريكية تطورا متواصلا لتسعد شعبى البلدين فعلا. / صحيفة الشعب اليومية اونلاين/



 
اطبع المقال   ابعث المقال

 تعليق: يجب ان نعامل الحوار الاقتصادى الاستراتيجى بين الصين والولايات المتحدة عقلانيا

 تعليق: النقاط الساخنة فى الشرق الاوسط تبرز عوامل ايرانية

 تعليق: وقف اطلاق النار يغير حالة التحام النزاع الفلسطينى الاسرائيلى

 تعليق: الاضطرار الى التكيف مع الظروف استفادة من المناسبة – اسرائيل تنسحب من جنوب لبنان

 تعليق: المفاوضات النووية بين الولايات المتحدة وايران فرصتها السانحة لا تعود

 تعليق: الحكومة العراقية الجديدة تواجه 4 مشاكل


أنباء شينخوا
شبكة الصين
اذاعة الصين الدولية
جميع حقوق النشر محفوظة