الصفحة الرئيسية أرشيف أضفنا الى مفضلتك مساعدة
بحث SIZE: L M S تحديث في 2008:06:23.08:19
  الصين
العالم
الشرق الأوسط
تبادلات دولية
أعمال
رياضة
علوم وتكنولوجيا
منوعات
مجلتنا الالكترونية
الجغرافيا والمناخ
الحزب الشيوعى الصينى
رئيس جمهورية الصين الشعبية
جيش التحرير الشعبى الصينى
دولار أمريكي:688.26
يورو:1066.66
دولار هونج كونج: 88.159
ين ياباني:6.3719
نرحب بتقديم مستخدمى الانترنت الغفيرين الاقتراحات والتوصيات بشأن الاولمبياد 2008
وظائف شاغرة
حول نحن
اتصل بنا
الاشتراك
  الصفحة الرئيسية>>أعمال

الصحف السعودية الرئيسية تؤكد على أهمية إدارة حوار موضوعي بعيدا عن  السياسة في اجتماع جدة للطاقة

أكدت الصحف السعودية الرئيسية الصادر يوم الأحد/22 يونيو الحالي/ على أهمية المكاشفة وانتهاج حوار موضوعي في اجتماع جدة للطاقة الذي سيعقد في وقت لاحق اليوم بعيدا عن تبادل الاتهامات لحسم الجدل الدائر حول أسباب ارتفاع أسعار النفط بين المنتجين والمستهلكين.
واستندت صحيفة ((الرياض)) في افتتاحيتها على رؤية خبراء اقتصاديين بان ارتفاع الأسعار نتج من تدني الدولار، والرهن العقاري الأمريكي، والمضاربون الدوليون، ثم ارتفاع الطلب على هذه السلعة، سواء من الدول الآسيوية كالهند والصين، أو غيرهما، ورأت أن زيادة الإنتاج رغم تعهد السعودية بتحقيق ذلك سيكون حلا مؤقتا لأن الزيادة بالطلب ستستمر حتى في ظل توافر المعروض بالسوق العالمي.
وشددت الافتتاحية على أن الدول المنتجة وبينها السعودية لا تتحمل وحدها المسئولية وإنما أيضا على الدول المستهلكة الرئيسة المشاركة في إيجاد حلول في ظل أزمات سياسية نشأت في العراق وإيران وفنزويلا ونيجيريا، ليتحول الصراع السياسي إلى عامل ضغط على اقتصاديات النفط.
ومن جانبها رأت صحيفة ((الوطن)) أن مبادرة السعودية مؤخرا بزيادة الإنتاج بنحو 300 الف برميل يوميا لن تحل الأزمة التي ترتبط بعوامل أخرى كانت وراء الدعوة لعقد اجتماع دولي للطاقة سيتمحور نقاشه حول خطين رئيسين هما على المدى القصير للأزمة ويتمحور حول أبعاد المضاربة العالمية على النفط والثاني على المدى الطويل للأزمة بان زيادة الإنتاج لن تحقق استقراراً في الأسواق ولا خفضاً للأسعار طالما هناك توجه لشراء المزيد من النفط وخزنه للمستقبل في ظل التخوف من أن يتعدى الطلب العرض العالمي خلال 5 إلى 10 سنوات.
وشددت على ضرورة أن يخرج الاجتماع بقرارات تعيد الثقة لكل المتعاملين سواء كانوا منتجين أم مستهلكين. والاتفاق بان زيادة الإنتاج ليست الحل الجزري إذا كانت المضاربة في الأسواق وتخزين النفط للمستقبل هما العاملين الرئيسين الدافعين لارتفاع الأسعار.
وأكدت صحيفة ((عكاظ)) على أهمية أن يقدم هذا التجمع الدولي للجهات ذات العلاقة بالنفط والطاقة حلولا ناجعة تخدم الاقتصاد الدولي وفي نفس الوقت تراعي مصالح الدول المنتجة والمستهلكة للبترول ولا تحرم الشركات من أرباح معقولة.
ورأت أن الدول المنتجة ليست مسئولة عن الارتفاع في أسعار النفط وإنما هناك عوامل أخرى منها الظروف الأمنية إضافة إلى قلة الاستثمار والمبالغة في زيادة المخزون إلى حد غير معقول وبخاصة من جانب الدول المستهلكة. (شينخوا)



 
اطبع المقال   ابعث المقال

 بدء اجتماع جدة حول ازمة الطاقة في العالم

1  نائب الرئيس الصينى يلتقى بالعاهل السعودى

أنباء شينخوا
شبكة الصين
اذاعة الصين الدولية
جميع حقوق النشر محفوظة