البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية >> الصفحة الرئيسية >>

تعليق: التكامل يساعد افريقيا فى تنميتها

2009:05:18.08:05

بكين 18 مايو/ نشرت صحيفة الشعب اليومية فى عددها الصادر اليوم تعليقا تحت عنوان // التكامل يساعد افريقيا فى تنميتها// وفيما يلى نصه:
اقيم الاجتماع الوزارى الرابع حول التكامل الافريقى فى مدينة ياوندى عاصمة الكمرون قبل ايام. قال نائب رئيس مفوضية الاتحاد الافريقى موينتشا فى الاجتماع انه يجب على افريقيا ان تعتبر التحديات الناتجة عن الازمة المالية الدولية فرصة، لتدفع عملية التكامل الاقتصادى الاقليمى بروح ابداعية. وذلك يدل على ان افريقيا تتعامل الان تعاملا جدليا مع التأثيرات التى احدثتها الازمة المالية الدولية، وتبذل جهودها لتصد التيار البارد الناجم عن الازمة المالية عبر عملية التكامل.
ان الاكثر اجتهادا لدفع تكامل الاقتصاد هو مطلب واقعى لتغلب افريقيا على التاثيرات السلبية الناجمة عن الازمة المالية الدولية. يرى بعض الخبراء ان افريقيا تستطيع ان ترسى اساسا للحلقة القادمة من نمو اقتصادها وذلك عن طريق تعجيل عملية تكامل الاقتصاد، لفتح السوق المحلى، وخفض التأثير الناجم عن انخفاض الطلب الى السلع الدولية، بالاضافة الى تعزيز المرافق الاساسية.
ان تحقيق تكامل الاقتصاد ظل هدفا تسعى الى تحقيقه الدول الافريقية. منذ توقيع اتفاقية ابوجا بهدف اقامة التكامل الاقتصادى الافريقى عام 1991، حققت الدول الافريقية تقدما غير صغير فى دفع التكامل الاقتصادى الاقليمى، وان 5 منظمات اقليمية بما فيها السوق المشترك فى شرق افريقيا وجنوبها اقامت منطقة تجارية حرية، اما الدول الخمس فى تكامل افريقيا الشرقية قد حققت اتحاد الرسوم الجمركية. منذ مطلع هذا العام، لعب التكامل الاقتصادى للدول الافريقية دورا واضحا جدا فى مواجهة الازمة المالية الدولية المتزايدة عمقا.
اولا، تتحدث الدول الافريقية مع الخارج بصوت واحد، لتكسب اكبر فائدة على مائدة المفاوضات الدولية. قبل انعقاد قمة العشرين المالية فى اوائل ابريل الماضى، قامت الدول الافريقية بتنسيق مواقفها مرات وتكرارا، وكانت تدعو بمناسبات عديدة المجتمع الدولى الى تقديم مساعدات الى الدول الافريقية فى مواجهة الازمة المالية. ردت القمة على الاهتمامات التى اولتها الدول الافريقية، وجددت انها تعمل جاهدة على تحقيق الهدف الالفى للامم المتحدة، ووفت بوعدها بشأن مساعدة التنمية.
ثانيا، فى ظل ظروف صعوبة الاستثمار الناتجة عن الازمة الدولية، قامت الدول الافريقية بتدبير كميات كبيرة من الاموال لاجل بناء المرافق الاساسية للتنمية الاقليمية الطويلة الامد. وفى اوائل ابريل الماضى، دبرت افريقيا الجنوبية الشرقية اموالا بقدر 1.2 مليار دولار امريكى خصيصا لمشروع الارتقاء بمستوى المرافق الاساسية ل// ممر تنمية اقتصاد جنوب افريقيا وشمالها//، معربة عن رغبتها فى تحسين الطرق الرئيسية تحسينا تاما فى هذه المنطقة خلال الفترة من 5 الى 10 سنوات، وتوفر الوقت والتكاليف لنقل بضائع التجارة الاقليمية. وذلك سيستغل بصورة متزايدة قوة كامنة تتمتع بها الدول فى هذه المنطقة، وتعزز التجارة فى داخل المنطقة وترفع قوة التنافس للتجارة الخارجية. بالاضافة الى ذلك، قامت كينيا وتانزانيا لتكامل افريقيا الشرقية بتشغيل مشروع بناء الطرق العامة بكلفة 156 مليون دولار امريكى. وان مشروعات المرافق الاسياسية هذه ستدفع بصورة متزايدة تداول السلع والخدمات والعاملين فى هذه المنطقة.
يعد هذا العام والعام القادم فترة حاسمة لتكامل اقتصاد افريقيا. هذا وقد وافقت الدول الخمس لتكامل افريقيا الشرقية على ان توقع فى نوفمبر القادم على اتفاق السوق المشترك؛ كما سيبدأ السوق المشترك لشرق افريقيا وجنوبها، والتكامل الاقتصادى لدول غرب افريقيا، وتكامل اقتصاد دول الافريقيا الوسطى بتنفيذ اتحاد الرسوم الجمركية فى هذا العام والعام القادم ايضا. كما قالت وسائل الاعلام الافريقية ان المنظمات الاقليمية تواجه الازمة المالية بجهد مشترك ويدا بيد ، فمن المحتمل ان يؤتى ذلك حظا وثروة الى افريقيا خلال عملية ركود الاقتصاد. / صحيفة الشعب اليومية اونيلان/

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

جميع حقوق النشر محفوظة