البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الأعمال والتجارة

اليمن يبدأ عملية تصنيع وإنتاج الغاز‏

2009:10:16.10:54

أعلنت الشركة اليمنية للغاز الطبيعي المسال أمس الخميس/ 15 أكتوبر الحالي / أنها بدأت فعليا في تصنيع وإنتاج الغاز الطبيعي المسال في محطة تسييل الغاز الطبيعي في منطقة بلحاف بمحافظة شبوة على أن يبدأ التصدير خلال أسابيع.
وقالت الشركة ، في بيان ، ان أول شحنة من الغاز الطبيعي المسال سيتم تصديرها في غضون الأسابيع القليلة القادمة لينضم اليمن الى قائمة الدول المصدرة للغاز الطبيعي.
ووصف وزير النفط والمعادن رئيس مجلس إدارة الشركة أمير سالم العيدروس البدء في عملية تصنيع وإنتاج الغاز الطبيعي المسال بأنه يعد إنجازا كبيرا وحدثا مهما ويأتي ترجمة لمستوى الشراكة القوية والناجحة التي قامت بين الحكومة اليمنية والمساهمين الدوليين في هذا المشروع الاستراتيجي الكبير.
ويعد المشروع البالغ تكلفته الاجمالية حوالي 4ر5 مليار دولار أهم وأكبر مشروع استثماري واقتصادي في اليمن ، حيث يقوم على أساس ضخ الغاز الطبيعي من منشآت المنبع في القطاع 18 في مأرب عبر أنبوب يصل طوله إلى 320كم وصولا إلى محطة التسييل في ميناء بلحاف على خليج عدن.
وأوضحت الشركة أن عملية تصنيع وانتاج الغاز المسال بدأت من خط الانتاج الأول بينما استكمال عملية تجهيز خط الانتاج الثاني حيث ستصل كمية الانتاج الكلية للمحطة 7ر6 مليون طن متري في السنة.
وستقوم الشركة اليمنية للغاز الطبيعي المسال بتصدير الطاقة الإنتاجية للمحطة كاملة ضمن ثلاثة عقود رئيسية طويلة المدى ولفترة 20 عاما مع كل من شركة (توتال) للغاز والطاقة وشركة (جي دي إف سويز) لسوق أمريكا الشمالية وشركة (كوجاز) للسوق الكورية، وفقا للبيان.
وبدأ المشروع في أغسطس 2005 وساهم فيه عدد من الشركات أبرزها شركة (توتال) الشريك الرئيسي بنسبة 62ر39 بالمائة والشركة اليمنية للغاز 73ر16 بالمائة وشركة (هنت) الأمريكية بنسبة 22ر17 بالمائة ومؤسسة (إس كي) الكورية للطاقة 55ر9 بالمائة، المؤسسة الكورية للغاز - كوجاز ستة بالمائة ، الهيئة العامة للتأمينات الاجتماعية والمعاشات في اليمن بنسبة خمسة بالمائة وشركة (هيونداي) الكورية بنسبة 88ر5 بالمائة .
وساهمت الشركة اليمنية للغاز الطبيعي المسال أثناء المرحلة الإنشائية للمشروع في توفير آلاف الوظائف للعمالة المحلية حيث بلغ عدد العاملين في محطة التسييل في بلحاف حوالي عشرة آلاف عامل وحوالي الفي عامل خلال مرحلة إنشاء خط الأنبوب .
ويتوقع الخبراء الاقتصاديون أن تدر عائدات المشروع خلال العشرين سنة القادمة ما بين 30 إلى 50 مليار دولار لليمن ، وان يمثل حافزا اقتصاديا مهاما يساهم في تعجيل وتيرة النمو والتقدم الاقتصادي في اليمن، ويساعد على جذب الشركات العالمية الكبرى للاستثمار في اليمن وخصوصا في مجال الطاقة. (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة