البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الأعمال والتجارة

تقرير اخبارى: وكالة: النمو الاقتصادي بالصين يصل الى 9% العام القادم

2009:11:19.11:15

من المتوقع وصول النمو الاقتصادي بالصين الى 9% العام القادم بفضل التطور الذي تشهده قطاعات العقارات وصناعة السيارات، وفقا لما صرح به رئيس وكالة تصنيف ائتمانية تتخذ من الصين موقعا لها.

وتنبا ماو تشين هوا، رئيس شركة سي.سي.اكس.اي بتوسع نمو الناتج المحلي الاجمالي بالبلاد هذا العام بحوالي 8,8%، مضيفا ان النمو الاقتصادي بالصين سيشهد انخفاضا طفيفا خلال السنوات العشر القادمة من اوجه اعتبارا من عام 2010 لحوالي 7% حتى عام 2020، ولكنه لا يزال يمثل معدلا متسارعا بصورة نسبية مقارنة بدول اخرى.

وحذر ماو من ان الاعتماد على الصادرات والاستثمارات كمحركات كبرى تدفع الاقتصاد الصيني للامام لم يتغير في الوقت الحالي وان هيكل النمو الاقتصادي لم يتم تعظيمه بعد.

وادلى ماو بهذه التصريحات خلال كلمة له بمؤتمر لمناقشة واقع سوق العقارات وصناعة السيارات بالصين خلال العام القادم.

ومن جانبه ذكر كافين تسانغ، مساعد نائب رئيس شركة موديز المحدودة لخدمات المستثمرين بهونج كونج، ان "سوق العقارات الصيني سيظل مستقرا خلال الاشهر الستة او السنة القادمة بفضل الطلب القوي المتزايد على الاسكان في البلاد".

وعزا كافين قوة الطلب على الاسكان الى النمو الاقتصادي المتسارع والتوسع الحضري وارتفاع مستوى المعيشة بالصين، موضحا ان انخفاض المخزون عقب المبيعات القوية خلال الفترة الماضية علاوة على تحسن وضع السيولة لشركات الاستثمار العقاري تقوم بدور كبير في منع حدوث اي انخفاض كبير في قطاع العقارات.

وطبقا لما اورده مكتب الاحصاءات القومي، وصلت مبيعات قطاع الاسكان الى ما قيمته 2.75 تريليون يوان (403 مليار دولار امريكي) خلال ارباع السنة الثلاثة الماضية، وهو ما يكافئ زيادة بمقدار 73% سنويا.

واشار تسانغ الى انه في ظل الصادرات الضعيفة ستواصل الحكومة الصينية دعم الاستهلاك المحلي وزيادة استثمارات الاصول الثابتة مع استمرار قطاع العقارات في لعب دوره المحوري في الاقتصاد الصيني.

وتبين ارقام مكتب الاحصاءات القومي ان الاستثمار في قطاع العقارات بالصين سجل نموا بنسبة 28.4% في شهر اكتوبر هذا العام.

ومن جانبها توقعت سي.سي.اكس.اي بان يستمر النمو في قطاع مبيعات السيارات في عام 2010 ويعود ذلك الى التطور المستقر في الاقتصاد القومي وارتفاع دخل الفرد والطلب القوي من مناطق غرب ووسط الصين.

وذكر تشانغ هاي تشونغ، احد كبار محللي سي.سي.اكس.اي، ان "السيارات لها نصيب كبير من السوق في مناطق وسط وغرب الصين حيث ستمثلا نقطة نمو كبيرة لهذه الصناعة".

فعلى سبيل المثال من المتوقع ان تنمو مبيعات الشاحنات الثقيلة بصورة كبيرة العام القادم بدعم من استثمارات اصول ثابتة ضخمة من الحكومة، وتنمية سريعة في المنتجات اللوجيستية والتوسع في شبكة الطرق السريعة للشاحنات.

واوضح تشانغ ان "مبيعات الحافلات والعربات المخصصة للاستخدام في المزارات سترتفع ايضا العام القادم حيث تصر الحكومة على تنمية نظم النقل العام بجانب زيادة في اتجاهات المواطنين الى السفر".

وقال ايضا ان المشروعات المشتركة في مجال السيارات في البلاد سوف تعمل على زيادة اسهمها في الاسواق المتوسطة والصغيرة مع الاحتفاظ بموقعها المسيطر في السوق الكبير العام القادم، مما يشكل تهديدا لشركات صناعة السيارات المحلية التي تعمل بمفردها دون شركاء.

وقامت شيفروليه، احد اذرع مؤسسة جي ام شنغهاي، قامت بتصنيع سيل، وهو طراز جديد الاسبوع الماضي، وستبدا مبيعات هذه السيارة التي يصل سعرها الى 60 الف يوان (حوالي 7883 دولار امريكي) في شهر يناير القادم.

وخلال الاشهر العشرة الاولى هذا العام حطمت مبيعات السيارات في الصين حاجز العشرة ملايين سيارة لتصل الى 10.89 مليون وحدة، بنسبة زيادة قدرها 36.23 في المئة مقارنة بالعام الماضي، متجاوزة بذلك حجم مبيعات السيارات بالولايات المتحدة التي تمثل اكبر سوق للسيارات بالعالم. (شينخوا)


ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة