البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الأعمال والتجارة

الإمارات تدعو الإرادة السياسية الدولية لتحسين الحالة المعيشية للدول الفقيرة

2010:02:08.15:33

دعت دولة الإمارات العربية المتحدة يوم الاحد الإرادة السياسية الدولية إلى تعزيز مفهوم الإدماج الاجتماعي وتحسين الحالة المعيشية للأسر والأفراد في البلدان الفقيرة والمتأثرة بالكوارث الطبيعية والصراعات المسلحة.

وأكد ناجي الحاي مبارك المدير التنفيذي للتنمية الاجتماعية في وزارة الشئون الاجتماعية الذي يرأس وفد دولة الامارات المشارك في الدورة الـ48 للجنة الأمم المتحدة للتنمية الاجتماعية المنعقدة حاليا في مقر المنظمة الدولية في نيويورك ان دولة الإمارات تؤمن بأن الإنسان هو الثروة الحقيقية للوطن وان تنمية الموارد البشرية وتوفيرالرعاية الاجتماعية الكاملة لكافة فئات المجتمع تعتبر عناصر أساسية لتحقيق التنمية الاجتماعية المبنية على المساواة والعدالة والرفاه على الصعيدين المحلي والعالمي.

واشار في بيان القاه امام لجنة الأمم المتحدة للتنمية الاجتماعية الى ان دولة الامارات أولت اهتماما كبيرا بتنمية كافة فئات المجتمع وخاصة فئات النساء والأطفال والشباب والمسنين والأشخاص ذوي الإعاقة وذلك استنادا لمواد دستورها الذي يؤكد ضرورة رعاية الطفولة والأمومة والقصر وغيرهم من الأشخاص العاجزين نتيجة للمرض اوالشيخوخة اوالبطالة الإجبارية وغيرها.

وقال ان الإمارات احرزت تقدما ملموسا في تنفيذ استراتيجية الحكومة الاتحادية للسنوات 2008 - 2010 التي أخذت على عاتقها تحقيق التنمية المستدامة الشاملة والارتقاء بمفهوم الرعاية الاجتماعية إلى مفهوم التنمية الاجتماعية وتوسيع العمل التعاوني ومشاركة جميع فئات المجتمع وقطاعاته.

واشار الى عدد من المبادرات التنموية والإنسانية التي تبنتها دولة الإمارات من اجل المساهمة في تمكين الفئات الضعيفة في البلدان النامية ، معربا عن امله فى ان تساهم مناقشات الدورة الحالية للتنمية الاجتماعية في الأمم المتحدة في تعزيز الإرادة السياسية الدولية لتعزيز مفهوم الإدماج الاجتماعي وتحسين الحالة المعيشية للأسر والأفراد في البلدان الفقيرة والمتأثرة بالكوارث الطبيعية والصراعات المسلحة. (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة