البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الأعمال والتجارة

تعليق اخباري: قمة بريكس تتخذ خطوات ملموسة تجاه تعزيز التعاون

2011:04:15.13:08


اتخذ زعماء الاقتصادات الناشئة الخمسة الرئيسية فى العالم خطوة ملموسة تجاه توثيق الروابط التجارية والاقتصادية فى قمة بريكس التى اختتمت لتوها .
وفى القمتين السابقتين اللتين عقدتا فى يكاتيرينبرج وبرازيليا على التوالى ، اشاد زعماء بريكس عاليا بتعزيز التعاون داخل المجموعة .
والان فى سانيا ، وهى منتجع شهير يطل على البحر فى جنوب الصين ، بدأ الزعماء ترجمة البيانات والشعارات الى اعمال ، وخرائط طرق تفصيلية .
وفى اول اجتماع لوزراء الاقتصاد والتجارة لدول بريكس أمس الاربعاء ، اتفق المسئولون على انشاء مجموعة اتصال تجارية ، وهى علامة واضحة على استعدادهم لتكثيف التعاون فى التجارة والاقتصاد .
وسوف تحلل مجموعة الاتصال التعاون الاقتصادى والتجارى الحالى بين اعضاء بريكس ، وتقيم اتجاهه المستقبلى . وذلك قبل طرح اطار مؤسسى ، واجراءات محددة لتوسيع التعاون بين دول بريكس ، وتعاون الجنوب - الجنوب مع الدول النامية الأخرى .
وهذا التوافق ، على حد وصف تشن ده مينغ وزير التجارة الصينى " يدل على خطوة ملموسة فى البناء المؤسسى لتعاون تجارى متعمق بين دول بريكس" .

كما يتصور امكانات ضخمة لتعاون دول بريكس ، التى شهدت نموا قويا فى التجارة العقد الماضى ، فى استكشاف اسواق ناشئة .
وهناك سبب اخر للاشادة بقمة سانيا ، وهو تحقيق تقدم براجماتى تجاه تعزيز التعاون . وشهد الاجتماع اتفاق بنوك التنمية لدى دول بريكس ، بما فيها بنك التنمية الصينى ، على استخدام عملاتها بدلا من الدولار الامريكى فى اصدار القروض او المنح لكل منها الاخرى .
وقعت البنوك الخمسة ، والتى تمثل روسيا ، والبرازيل ، والصين، والهند ، وجنوب افريقيا ، اتفاقية اطارية للتعاون المالى من اجل التوسع فى التسويات والإقراض بالعملات المحلية ، لتسهيل النمو الاقتصادى لهذه الدول ، والحد من اعتمادها على الدولار .
وقد حظى هذا الاتفاق بالاشادة ، ووصف بانه " جوهري للغاية " و " فتح جديد " يعزز بصورة كبيرة من تسهيل التجارة و الاستثمار بين دول بريكس ، ويمكن ان يجنبها بفعالية خطر تقلبات اسعار الصرف .
يلزم الإتفاق الموقع دول بريكس بزيادة التعاون ، ويسهم فى زيادة رأس المال ، وتمويل التجارة ، ويساعد فى تعزيز وضع دول بريكس كمراكز مالية اقليمية .
وفيما حققت التجارة و الاستثمار بين الدول الخمس نموا سريعا خلال الاعوام الماضية ، وفى ضوء اتجاه انخفاض سعر صرف الدولار مؤخرا - - وهو عملة التسوية العالمية للتجارة الدولية -- فإن زيادة استخدام العملة المحلية فى التسويات التجارية بين دول بريكس ، وفى المزيد من القروض ، سيفيد الجميع بشكل واضح.
وكما يعتقد الخبراء والمحللون ، فانه سيزيد أيضا من الكفاءة المالية من خلال تقديم خدمات مالية متنوعة ، ويساعد فى تعزيز تنمية متنوعة للنظام النقدى العالمى .
وقال تشن انه فى اطار الية التعاون المصرفية لدول بريكس ، يمكن ان يركز المزيد من المناقشات على سبل وانماط التوسع فى القروض بالعملات المحلية من اجل بناء نظام خدمات مالية اكثر انفتاحا وفعالية. ( شينخوا )

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة