بكين   6/-1   مشمس جزئياً

الصين تحتج على فرض الاتحاد الاوروبي ضرائب على انبعاثات الكربون

2012:03:02.09:01    حجم الخط:    اطبع

حثت الصين أمس الخميس/1 مارس الحالي/ الاتحاد الأوروبي على أن يأخذ مخاوف المجتمع الدولي بشأن فرض ضرائب على انبعاثات الكربون على محمل الجد، وحذرت الكتلة، التى تضم 27 دولة،من تعقيد الوضع.

صرح المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية هونغ ليه بذلك خلال مؤتمر صحفي دوري ردا على سؤال بشأن خطة مفوضية الاتحاد الاوروبي فرض ضرائب على شركات النقل البحري لانبعاثات الكربون منها اعتبارا من يونيو هذا العام.

وقال هونغ "ان الصين، مثل العديد من الدول الاخرى، تعارض بشدة التشريع الأحادي الجانب من الاتحاد الاوروبي"، مضيفا "الحقيقة إن الخطوة أحادية الجانب غير مقبولة، ومن غير المحتمل أن تحقق توقعات الاتحاد الاوروبي."

وأوضح إنه يتعين حل قضية فرض ضرائب على شركات النقل الجوي والبحري لانبعاثات الكربون منها فى إطار متعدد الأطراف من خلال مشاورات شاملة.

وأضاف إنه "لا يتعين فصل (تسوية القضية) عن الإطار القانوني لاتفاقية الأمم المتحدة الاطارية بشأن التغير المناخي وبروتوكول كيوتو. ومن جانب اخر، لا يتعين انتهاك مبدأ ،مسئوليات مشتركة ولكن مختلفة، وروح الإنصاف."

وحث هونغ الاتحاد الاوروبي على إلزام نفسه بحل القضية بدلا من تعقيدها.

وفى الأول من يناير هذا العام، بدأ الاتحاد الاوروبي فى فرض رسوم على شركات الطيران التى تستخدم مطارات الاتحاد الاوروبي لانبعاثات الكربون منها بناء على خطته لتبادل الانبعاثات.

وبموجب الخطة، يقدر ان حوالي 4 آلاف شركة طيران ستدفع للاتحاد الاوروبي رسوم انبعاثات، وبذلك تعد الخطة من إجراءات تنظيم الانبعاثات الأوسع نطاقا التى تبنتها أية دولة أو كتلة اقليمية.

وقد تسببت الخطوة فى احتجاج العديد من الحكومات. ووقعت 29 دولة بيانا مشتركا فى موسكو فى 22 فبراير تعارض فيه خطة الاتحاد الأوربى فرض ضرائب على انبعاثات الكربون .

يحدد البيان مجموعة من الإجراءات التى ستستخدم ضد الخطة، من بينها السماح لأية دولة باتخاذ إجراءات وفقا للقوانين الوطنية إما برفض الخطة تماما أو تأجيلها.

/مصدر: شينخوا/

تعليقات