بكين   28/22   أحياناً زخات مطر

صور ساخنة

أخبار متعلقة

  1. أخبار باللغتين الصينية والعربية 双语新闻

ون جيا باو : الصين قادرة على تحقيق النمو المستهدف هذا العام

2012:08:16.09:24    حجم الخط:    اطبع

ون جيا باو : الصين قادرة على تحقيق النمو المستهدف هذا العام



هانغتشو 15 أغسطس 2012 (شينخوا) صرح رئيس مجلس الدولة ون جيا باو بأن الصين قادرة على الوفاء بأهداف تنميتها الاقتصادية والاجتماعية للعام الحالى بالرغم من التحديات الداخلية والخارجية .

وخلال جولة تفقدية فى مقاطعة تشجيانغ بشرق الصين أمس (الثلاثاء) واليوم (الأربعاء) ،أشار ون إلى التغييرات الإيجابية التى ظهرت فى بعض القطاعات والظروف الملائمة للحفاظ على نمو مطرد وسريع نسبيا.

وقال " إن لدينا الظروف والقدرات وسوف نكون متأكدين من الوفاء بأهداف هذا العام الاقتصادية والاجتماعية " . وذكر رئيس مجلس الدولة ان أسس الاقتصاد مازالت قوية لكنه حذر من أن أساس الاستقرار الاقتصادى ما يزال غير مستقر وأن المصاعب الاقتصادية قد تستمر لبعض الوقت.

وقد خفضت الحكومة مستهدف نمو إجمالى الناتج المحلى لعام 2012 الى نسبة 7.5 فى المائة مقارنة بالنسبة السابقة التى كانت 8 فى المائة فى شهر مارس ،فى أعقاب الركود المستمر فى الولايات المتحدة وانتشار متاعب الديون فى منطقة اليورو .

وبسبب الضرر الناجم عن ضعف السوق الخارجى وجهود الحكومة لتخفيف التضخم ،فإن نمو إجمالى الناتج المحلى وصل الى 7.6 فى المائة فى الربع الثانى من عام 2012 وهو أدنى مستوى خلال 3 سنوات.

وقال ون ان قادة الحكومة والشركات والمجتمع كله يجب أن تكون لديهم الثقة، خاصة فى أوقات المصاعب ،ودعا السلطات الحكومية الى تنفيذ العمل بما يتماشى مع الظروف الجديدة والواقع المحلى .

وخلال اجتماعات مع منظمى الاعمال المحليين قال ون ان الاقتصاد أظهر تغييرات ايجابية فى الأشهر الأخيرة ،خاصة منذ يوليو حيث حقق الاستثمار والاستهلاك نموا مطردا .

واضاف ون ان الانتاج الصناعى فى المناطق الشرقية يرتفع ببطء مع نمو الانتاج الصناعى فى يوليو فى قوانغدونغ وتشجيانغ وجيانغسو بنسب 1. 4 و 1.9 و0.7 نقطة مئوية على التوالى عن النسب المسجلة فى النصف الاول .

كما ذكر ون ايضا ان سوق العمل المستقر الذى شهد توليد 8.12 مليون وظيفة حضرية جديدة فى الأشهر السبعة الأولى بزيادة 390 ألفا عن نفس الفترة من العام الماضى وتخفيف ارباح الاسعار الذى يتيح مجالا أكبر لتخفيف السياسة النقدية .

كما ان نمو مؤشر اسعار المستهلك الذى يعد قياسا اساسى للتضخم انخفض بنسبة 1.8 فى المائة عن العام السابق فى شهر يوليو وهو ابطأ معدل منذ فبراير عام 2010 .

وقد خفض البنك المركزى للدولة فى وقت سابق من هذا العام نسبة متطلبات الاحتياط للبنوك مرتين وأسعار الفائدة مرتين فى محاولة لتعزيز الاقراض وتدعيم النمو.


[1] [2] [3] [4]

/مصدر: شينخوا/

تعليقات