بكين   مشمس جزئياً 12/0 

صور ساخنة

التصويت  |  الأخبار الساخنة

ما هو السبب الرئيسي في رأيك وراء الضباب الدخاني الكثيف في الصين مؤخرا؟

  • كثرة انبعاث السيارات
  • نوعية الوقود الرديئة
  • رداءة الطقس
  • احراق الفحم للتدفئة في الشتاء
  • المصانع الكثيرة في الصين
  • سبب آخر
    1. أخبار باللغتين الصينية والعربية 双语新闻

    كاميرون يجتمع مع ما يون للبحث عن التعاون مع "علي بابا"

    2013:12:04.15:55    حجم الخط:    اطبع

    اجتمع رئيس الوزراء البريطاني كاميرون الزائر للصين مع ما يون، رئيس مجموعة "على بابا" في شانغهاي في 3 ديسمبر الحالي لمناقشة تداول البضائع عبر الانترنت بين البلدين.

    وقد أبدى كاميرون اهتمامه بقوة التأثير الهائلة لعلى بابا في سوق التجارة الإلكترونية الصينية، ويرى أن منصة "على بابا" هي قناة هامة لدخول الشركات البريطانية إلى الصين وتسويق البضائع البريطانية في الصين.

    وفي نفس الوقت، أعرب رجال الأعمال المرافقون لكاميرون عن رغبتهم في التعاون مع ما يون الذي يعتبر الرجل الرائد في التجارة الالكترونية الصينية، حيث قال بعض رجال الأعمال وخاصة أصحاب العلامات التجارية الجديدة إنهم يريدون فتح متاجر على شبكة "تاوباو". على سبيل المثال، إن صاحب العلامة التجارية للحقائب المدرسية Cambridge Satchel وصاحب العلامة التجارية لبيع الأثاث المخصص عبر الانترنت Made.com قد عرفا ما يون بمنتجاتهما المميزة. في حين قال المدير التنفيذي لمجموعة Pentland التي تعد واحدة من أكبر المجموعات للأحذية في بريطانيا، إن العلامتين التجاريتين لشركته Speedo、Lacoste قد فتحتا متاجر على شبكة Tmall، حيث حققت نتائج ممتازة، فتستعد الآن لفتح المتجر الرابع على Tmall.

    وقد اختارت العديد من المنتجات البريطانية منصة "على بابا" لتشغيل أعمالها. حيث سيتم توريد المزيد من المنتجات البريطانية للمستهلكين الصينيين بشكل مباشر.

    كما حضر كاميرون وما يون في نفس اليوم مراسم توقيع المذكرة بين الإدارة العامة البريطانية للاستثمار والتجارة ومجموعة على بابا، والتي تهدف إلى تشجيع المؤسسات المتوسطة والصغيرة البريطانية لتعريف المستهلكين الصينيين بالمنتجات المتميزة البريطانية عبر منصات مختلفة من على بابا بما فيها شبكة Tmall.

    /صحيفة الشعب اليومية أونلاين/

    الأخبار ذات الصلة

    تعليقات

    • إسم

    ملاحظات

    1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
    2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
    3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
    4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر.