بكين   مشمس 3/-8 

صور ساخنة

التصويت  |  الأخبار الساخنة

ما هو السبب الرئيسي في رأيك وراء الضباب الدخاني الكثيف في الصين مؤخرا؟

  • كثرة انبعاث السيارات
  • نوعية الوقود الرديئة
  • رداءة الطقس
  • احراق الفحم للتدفئة في الشتاء
  • المصانع الكثيرة في الصين
  • سبب آخر
    1. أخبار باللغتين الصينية والعربية 双语新闻

    تقرير: هل يطلق الجليد القابل للإحتراق ثورة طاقية جديد؟

    2013:12:20.13:45    حجم الخط:    اطبع

    أعلن الجانب الرسمي الصيني في 17 ديسمبر الحالي عن نجاح الصين لأول مرة في استخراج صنف جديد من الجليد القابل للإحتراق مابين يونيو وسبتمبر من العام الحالي في المنطقة البحرية الشرقية لحوض مصب نهر اللؤلؤة بساحل قوانغدونغ. وقال رئيس مصلحة التنقيب بوزارة التربة والموارد تشوتشانغ بوو أن عينات هيدرات الماء المكتشفة تتميز بأربعة خصائص هي: السطحية، الشساعة، تعدد الأصناف والنقاء. حيث بلغ أعلى مستوى للميثان فى عينات الجليد القابل للاحتراق 99% . ونجحت الصين في السيطرة على الجليد القابل للاحتراق على مساحة 55 كيلومتر مربع، وهذا يعادل 100 مليار إلى 150 مليار متر مكعب من احتياطيات الغاز الطبيعي ما يعني حجم أكبر من النطاق العادي للغاز الطبيعي التقليدي.

    ويسمى الجليد القابل للإحتراق أيضا بـ "الجليد الغازي"، وينتشر أساسا في البحار والمحيطات، وتوجد كمية صغيرة في الأحزمة البرية المتجمدة. وهو مادة جليدية تكونت في ظروف اختلاط الماء والغاز الطبيعي تحت فعل ضغط البرودة العالية. ووفقا للمطلعين، فإن 1 متر مكعب من مادة الغاز الطبيعي المخلوط بالماء يمكن أن ينتج من 164 إلى 180 متر مكعب من الغاز الطبيعي، ويطلق عليه "الطاقة النظيفة عالية الفاعلية" و"الطاقة الخضراء للقرن الـ 21". وتمتلك الصين في منطقة بحرب الجنوب 68 مليار طن من "الجليد القابل للإحتراق"، و35 مليار طن في منطقة تشينغهاي.

    ويعتقد المحللون أنه في صورة البدء في إستغلاله تجاريا فسيشكل تأثيرا عميقا على البنية الطاقية الصينية. "وبالنظر على المستوى البعيد، فإن الجليد القابل للإحتراق يعد ثروة إستراتيجية هامة بإمكانها فعلا تحسين بنية الطاقة الصينية، التخفيف من حدة التبعية الطاقية إلى الخارج. " وفي هذا السياق يؤكد مدير مركز أبحاث إقتصاد الطاقة الصينية بجامعة شيامن الصينية على إستمرار وجود صعوبات أمام الإستغلال التجاري للجليد القابل للإحتراق خلال الوقت الحالي، "من جهة، تجمع جميع الأطراف على الأضرار البيئية التي يخلفها إستغلال الجليد القابل للإحتراق: من جهة ثانية، وضعه يختلف عن الغاز الصخري وغيره من مصادر الطاقة التي تحتاج إلى ضخ رؤوس أموال كبيرة، حيث لم نسمع إلى حد الآن عن خبر يتعلق بدخول احدى شركات الطاقة إلى إستغلال الجليد القابل للإحتراق. "

    في الحقيقة، لقد أشارت "صحيفة البحار والمحيطات الصينية" المملوكة للإدارة الصينية للبحار والمحيطات في تعليق لها في شهر أبريل الماضي "رغم ان الجليد القابل للإحتراق لديه آفاق كبيرة، لكن لا تزال كمية الثروات غير معلومة إلى حد الآن، إلى جانب نقص تقنيات التنقيب الآمنة والصديقة للبيئة، وهذه هي المشاكل الرئيسية التي يواجهها تطوير الجليد القابل للإحتراق. "

    وذكر هذا التقرير أن عدم وجود طرق ناضجة للنقل يعد أحد أهم المشاكل التي يواجهها الإستغلال التجاري للجليد القابل للإحتراق، وهو ما يؤدي إلى تكلفته المرتفعة. لأن الجليد القابل للإحتراق لا يمكنه البقاء تحت ضغط عادي، حيث يتفتت بمجرد تجاوز درجة الحرارة 20℃، كما تعد معالجة مشاكل التخزين إحدى النقاط الجوهرية في إستغلال الجليد القابل للإحتراق على نطاق واسع.

    وابدت وسائل الإعلام اليابانية في وقت سابق تخوفها من "أن يؤدي الوضع الكميائي غير المستقر للجليد الكميائي إلى نفث ملايين فقاعات الميثان أثناء الإستغلال، ما قد يؤدي إلى تبخر كميات كبيرة من الجليد القابل للإحتراق، وإنتشارها في الهواء، وهو ما قد يجعل درجة حرارة الأرض ترتفع بـ 4 درجات مئوية خلال 10 أعوام، ويسرع عملية الإحترار في الأرض. كما أن وضع منشآت ضخمة داخل البحر سيضر حتما بالمنظومة الأيكولوجية للبحار والمحيطات."
    "لا يمكن تجاهل المشاكل البيئية، كما أن الإختراقات التقنية تعد صعوبة حقيقية. وإذا نظر إلى الجليد القابل للإحتراق على كونه ثروة إستراتيجية بديلة للنفط، فعلى الصين أن تعزز من احتياطيها التكنولوجي، والإستفادة من التقنيات المتقدمة للدول الأخرى، عندما تسمح الفرصة." ويضيف لينبووه، "هذا هو الإتجاه الذي يجب أن تضاعف فيه الصين من جهودها خلال المستقبل."

    في ذات السياق قال مدير المكتب الصيني للإستشارات الجيولوجية تشانغ هايتشي في 17 ديسمبر الجاري أن الصين قد يكون بإمكانها تحقيق إختراق كبير في تقنيات إستغلال الجليد القابل للإحتراق، وإمتلاك التقنيات والمعدات اللازمة لتنفيذ إستغلال صناعي واسع النطاق. وبعد 10 سنوات من ذلك التاريخ أي في حدود سنة 2030، سيكون بإمكان الصين تحقيق الإستغلال التجاري له."

    /صحيفة الشعب اليومية أونلاين/

    الأخبار ذات الصلة

    تعليقات

    • إسم

    ملاحظات

    1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
    2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
    3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
    4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر.