الصفحة الرئيسية أرشيف أضفنا الى مفضلتك مساعدة
بحث SIZE: L M S تحديث في 2005:02:03.14:13
  الصين
العالم
الشرق الأوسط
تبادلات دولية
أعمال
رياضة
علوم وتكنولوجيا
منوعات
الجغرافيا والمناخ
الحزب الشيوعى الصينى
رئيس جمهورية الصين الشعبية
جيش التحرير الشعبى الصينى
دولار أمريكي: 827.65
يورو:1081.8
دولار هونج كونج: 106.08
ين ياباني:7,9794
حول نحن
اتصل بنا
الاشتراك
  الصفحة الرئيسية>>تبادلات دولية

تعليق : لنعمل على ربط الصين بالعالم

نشرت " صحيفة الشعب اليومية " فى طبعتها الدولية الصادرة الخميس الموافق يوم 3 فبراير الجارى تعليقا بعنوان " لنعمل على ربط الصين بالعالم " وفيما يلى ملخصه:
نشرت وسائل الاعلام خلال الفترة الاخيرة انباء عن " معاهد كونفوشيوس " التى اصبحت محل اهتمام الذين يتعلمون اللغة الصينية فى مختلف بلدان العالم .
ونشطت اليوم فعاليات التعاون والتبادل بين الصين والبلدان الاجنبية على نحو غير مسبوق تماشيا مع الارتقاء المطرد بقدرات الصين الشاملة وبذلك يود المزيد والمزيد من الناس فى العالم معرفة الصين والتوجه اليها لتلمس ما يجرى فيها فتنشأ الان موجة عالمية من " حرارة الصين " و" حرارة اللغة الصينية " . واليوم لا تكون اللغة الصينية لغة تقوم بدور التعبير عن حضارة الصين لخمسة الاف سنة وعن التفكير الفلسفى الشرقى الفريد فحسب بل تكون ايضا لغة ذات قيمة واقعية للاستخدام التجارى ولغة قوية جديدة لاقتناص الفرص المستقبلية . وقد شجع الرئيس الفرنسى شيراك وغيره من الزعماء فى العالم الشباب على بدء دراسة اللغة الصينية ظنا منهم ان دراستها هى افضل خيار للمستقبل بالنسبة للشباب . وازدادت الاحتياجات العالمية لدراسة هذه اللغة باطراد خلال السنوات الاخيرة بينما ازداد عدد هيئات تدريسها وعدد دارسيها بوتائر اعلى ولكنه فى نفس الوقت تناقصت موارد التعليم الممتازة لهذه اللغة تقلصت على نحو خطير فى العالم وعلى هذا النحو نشأت معاهد كونفوشيوس بقصد توجه اللغة الصينية الى العالم وسد الحاجة الى دراستها عالميا وتعريف العالم بالصين وتعزيز الصداقة بين شعوب العالم والشعب الصينى .
وستقدم معاهد كونفوشيوس خدمات دراسية مباشرة وميسرة لكافة الدارسين . ويمكن انشاءها فى مختلف مناطق العالم طالما توافرت هناك شروط ومتطلبات دراسة اللغة الصينية وهى ستربط هذه المناطق بالصين وتصبح جسورا تربط العالم بالصين بواسطة اللغة الصينية .
ولا يمكن ان تستمر الحضارات البشرية الا بتواجد اللغات المتعددة ولا ان تكون للعالم الوان واشكال متنوعة الا بتمازج الثقافات المتعددة الجوانب . وفى عملية عولمة الاقتصاد اليوم نحتاج جميعا اكثر من اى وقت مضى الى الارتباط والتفاهم المتبادل الافضل وان تعلم اللغات الاجنبية هو سبيل فعال بالضبط لجعل الناس يتفهمون الثقافات الاخرى وهو كذلك قاعدة لتعايش وارتباط الامم المتميزة بالثقافات المختلفة .
ولنعمل على تعزيز التبادل والتعاون مع مختلف البلدان فى العالم فى مجالات اللغة والثقافة والتعليم و لنقوى التفاهم المتبادل بين الثقافة الصينية والثقافات العالمية الاخرى اسهاما فى السلام والتنمية العالميين .
/ صحيفة الشعب اليومية اونلاين /



 
اطبع المقال   ابعث المقال

 تعليق: تأكيد // النجاح// فى الانتخابات العراقية – ما زال وقته مبكرا

 تعليق: الانتخابات العراقية – اهميتها الرمزية اكبر من اهميتها الواقعية

 تعليق: الحكومة العراقية الجديدة تواجه 4 تحديات بعد الانتخاب

 تعليق: اين الحرية للعراقيين ؟

 تعليق: الانتخابات العراقية لا تستطيع ان تكبح المتطرفين الطغاة المحليين

 تعليق: لماذا تعزف بريطانيا لحنا معارضا للولايات المتحدة؟

 تعليق: لماذا تقول بريطانيا للولايات المتحدة // لا // بشأن المسألة النووية الايرانية ؟

 تعليق :تحسين العلاقات الروسية/ الاوكرانية لصالح البلدين

 تعليق: يجب على الصين والولايات المتحدة ان تدفعا اقامة آلية امن جديدة فى شمال اسيا الشرقى

 تعليق: كندا ترغب فى ان // تنفصل عن الولايات المتحدة وتنضم الى اسيا//

1  حوار خاص بشأن السياسات بين وزارتى الدفاع الصينية والامريكية
2  خبير صينى: لماذا تقوم روسيا باتصالات متكررة مع الدول العربية؟
3  الصين والولايات المتحدة تبحثان توطيد العلاقات العسكرية
4  صحيفة صينية: فوز حماس بالانتخابات المحلية يحدث تأثيرا عميقا فى الاوضاع الفلسطينية
5  تعليق: الانتخابات العراقية – اهميتها الرمزية اكبر من اهميتها الواقعية

أنباء شينخوا
شبكة الصين
اذاعة الصين الدولية
الشرق الأوسط
الوطن
جميع حقوق النشر محفوظة