الصفحة الرئيسية أرشيف أضفنا الى مفضلتك مساعدة
بحث SIZE: L M S تحديث في 2008:08:28.16:06
  الصين
العالم
الشرق الأوسط
تبادلات دولية
أعمال
رياضة
علوم وتكنولوجيا
منوعات
مجلتنا الالكترونية
الجغرافيا والمناخ
الحزب الشيوعى الصينى
رئيس جمهورية الصين الشعبية
جيش التحرير الشعبى الصينى
دولار أمريكي:683.26
يورو:1007.77
دولار هونج كونج: 87.514
ين ياباني:6.2401
نرحب بتقديم مستخدمى الانترنت الغفيرين الاقتراحات والتوصيات بشأن الاولمبياد 2008
حول نحن
اتصل بنا
الاشتراك
  الصفحة الرئيسية>>تبادلات دولية

تقرير اخبارى: زيارة الرئيس الصيني الى تركمانستان تهدف الى تعزيز العلاقات الثنائية

تمثل زيارة الرئيس الصيني هو جين تاو الى تركمانستان آخر الجهود الرامية الى تعزيز العلاقات الودية والتعاونية بين البلدين.
من المقرر ان يقوم الرئيس هو بزيارة دولة الى تركمانستان من 28 الى 30 اغس طس الجارى بعد زيارته الى كوريا الجنوبية وطاجيكستان وحضور قمة منظمة شنغهاي للتعاون فى العاصمة الطاجيكية, دوشنبه.
وبوقوعها في جنوب غربي آسيا الوسطى, تعد تركمانستان غنية بالموارد الطبيعية خاصة النفط والغاز الطبيعي, وتبلغ مساحتها 491.2 الف كيلومتر مربع وتتقاسم الحدود مع قازاقستان وافغانستان وايران واوزبكستان.
وقال الرئيس التركماني قربان قولى بردى محمدوف لوسائل الاعلام الاجنبية خلال توليه منصبه السنة الماضية, ان تركمانستان صديق حميم للصين وشريك يعتمد عليه للابد.
ولدى اشارته الى فخر تركمانستان بالصداقة بين الدولتين, قال بردى محمدوف ان العلاقات الثنائية تعود الى العصور القديمة حين سهل طريق الحرير الروابط الوثيقة بين الدولتين.
وساعد الطريق, الذى عمل كجسر هام في التبادل
الاقتصادي والثقافي بين الشرق والغرب, على نشر الشاى والحرير والخزف الصيني لاماكن اخرى في العالم وزاد من شهرة الخيول التركمانية.
وفي 6 يناير 1992, أسست الصين وتركمانستان الروابط الدبلوماسية بينهما ونمت العلاقات منذ ذلك الحين بشكل سليم مع تبادل متكرر للزيارات رفيعة المستوى لقياداتهما, وتوطدت الثقة السياسية المتبادلة.
وشهد الجانبان اللذان يتقاسمان وجهات نظر مماثلة حول الشؤون الدولية الرئيسية, تعاونا مثمرا في مجالات السياسة والاقتصاد والتجارة والنقل والجوانب الاجتماعية والثقافية.
وفي يوليو 2007 , قام بردى محمدوف بزيارة دولة للصين,وهو ما شكل محطة هامة في الروابط الثنائية وفقا لتعليق وكالة الأنباء التركمانية.
وخلال الزيارة, وقع بردى محمدوف بيانا رسميا مع هو يحدد طريقا واضحا لتوطيد ومواصلة تنمية العلاقات الودية التعاونية بين البلدين.
ووفقا لمعطيات من وزارة التجارة الصينية, بلغ حجم التجارة الثنائية 379.96 مليون دولار أمريكي في النصف الأول من العام 2008.
وتجاوز الانجاز غير المسبوق حجم التجارة عام 2007 بأكمله ووضع تركمانستان كسابع اكبر شريك تجاري للصين في منطقة كومنولث الدول المستقلة.
وحسب وصف بردى محمدوف, فإن التعاون في مجال البترول والغاز الطبيعي يمثل اولوية للحكومتين.
وأطلق البلدان معا مشروع خط أنابيب للغاز. ويبلغ طول خط الأنابيب الذى يبدأ من منطقة نهر امو-داريا التركمانية ويمر باوزبكستان وقازاقستان ويمتد الى شرق وجنوب الصين, 10 آلاف كيلومتر.
وبعد انجازه, ستصل قدرة النقل السنوية لهذا الخط الى 30 مليار متر مكعب, وسيعمل لمدة 30 عاما. /شينخوا/





 
اطبع المقال   ابعث المقال

  نائب رئيس مجلس الدولة :"الصين تعزز العلاقات الودية مع تركمانستان"
 تقرير اخباري : الصين وتركمانستان تشيدان بالعلاقات الثنائية  وتتعهدان بتعزيز التعاون
 الصين وتركمانستان تتعهدان بتعزيز التعاون
  رئيس مجلس الدولة الصيني يلتقي بكبيرة المشرعين التركمانيين
 رئيس مجلس الدولة الصينى يغادر الى تركمانستان بعد اجتماع منظمة  شانغهاى للتعاون فى طشقند
 رئيس مجلس الدولة الصينى يصل الى تركمانستان فى زيارة رسمية
 الرئيس: تركمانستان تدعم الروابط الودية مع الصين
 زعيمان صينيان يهنئان بتنصيب بردى محمدوف رئيسا لتركمانستان
 المبعوث الخاص للرئيس الصينى يغادر بكين لحضور حفلة التنصيب لرئيس تركمانستان

1  وزير يمني :ردنا سيكون قاسيا اذا اقدمت اسرائيل على هدم المسجد الاقصى
2  مسلمون من الوفود الأولمبية يؤدون صلاة الجمعة بمسجد نيوجيه خلال فترة الأولمبياد
3   متحدث من بنك الصين ينفي شائعات بشأن تقديم خدمات للارهابيين
4  عاجل : الإفراج عن جميع ركاب الطائرة السودانية المخطوفة في ليبيا
5  عدد من ركاب الطائرة السودانية المخطوفة فى ليبيا يغادرون الطائرة

أنباء شينخوا
شبكة الصين
اذاعة الصين الدولية
جميع حقوق النشر محفوظة