فقد طائرة لإير فرانس
البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>تبادلات دولية

السفير السوري الجديد لدى بكين: الإدارة الأمريكية الحالية "تبدو" جادة إزاء مفاوضات السلام فى الشرق الاوسط

2009:06:04.15:30


قال السفير السوري الجديد لدى بكين الدكتور خلف الجراد إن الإدارة الأمريكية الحالية تختلف عن الإدارة السابقة لانها لم تعد توجه تهديدات واملاءات و"تبدو" جادة إزاء مفاوضات السلام فى الشرق الاوسط.
قال الدكتور الجراد خلال محاضرة ألقاها مساء يوم الاربعاء في مقر وكالة أنباء شينخوا في بكين حول الوضع في الشرق الأوسط والدور السوري "إن الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش هدد سوريا كثيرا وبعث بإنذارات خطية عن طريق وزير خارجيته إلى سوريا، كان يريد أن تكون سوريا حامية للاحتلال الأمريكي في العراق، وكانت لديه إملاءات وشروط رفضتها سوريا. الآن الإدارة الجديدة تبدو من الناحية الإعلامية والرأي العام، تبدو جادة باتجاه اجراء مفاوضات السلام في المنطقة وتريد أن تبني علاقات مقبولة ومعقولة مع بقية الدول مثل إيران."
وقال السفير "إن هذه الإدارة تختلف عن الإدارة السابقة بأنها لا تهدد "، مشيرا الى الجولة التي يقوم بها الرئيس الأمريكي باراك أوباما حاليا في كل من السعودية ومصر والخطاب الموجه الى العالم الاسلامى الذى من المتوقع ان يلقيه اوباما اليوم (الخميس) فى جامعة القاهرة ، معتبرا ذلك بادرة طيبة.
وأكد السفير أن سوريا ترحب بهذه التوجهات الجديدة للإدارة الأمريكية وأن هناك تواصلا كبيرا الآن بين سوريا وبين الإدارة الأمريكية الجديدة حيث وصلت الى دمشق وفود أمريكية كثيرة على مستوى الكونجرس وعلى مستوى مسؤولين اضافة الى الزيارة التى سيقوم بها جورج ميتشيل المبعوث الأمريكي في الشرق الأوسط فى السابع من هذا الشهر.
وذكر الدبلوماسي السوري بالاتصال الهاتفي الذى أجرته وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون مع نظيرها السورى السيد وليد المعلم والذي قالت خلاله "اننا سنتواصل معكم" وأنهم يبحثون عن خارطة طريق لتحسين العلاقات بين الطرفين.
وأكد السفير على أنه لن يكون هناك سلام بدون الأخذ في الاعتبار دور سوريا بموقعها الاستراتيجي المميز وأنه لن يكون هناك سلام بدون تنفيذ قرارات الشرعية الدولية وإعادة الأراضي العربية المحتلة، مجددا تأكيده ان سوريا مع السلام ولكن عدم التزام إسرائيل بالشرعية الدولية والقرارات الدولية وعدم اعتراف الادارات الاسرائيلية الجديدة بما تم التوصل اليه من النتائج خلال المفاوضات السابقة بين سوريا واسرائيل قد ادى الى فشل المفاوضات بين الجانبين وفشل عملية السلام التى بدأت عام 1991 فى العاصمة الاسبانية مدريد.
وردا على سؤال حول المصالحة العربية وعلاقات سوريا مع دول الجوار ، قال السفير إن العلاقات العربية العربية تمر أحيانا ببعض التأزمات مثل علاقات الأسرة الواحدة ولكن لا يوجد هناك خلافات عربية جوهرية.
واعترف خلف بوجود "بعض الخلافات السياسية في توجهات القيادات العربية، وهي قراءات مختلفة للقضايا العالمية"، مضيفا ان السبب في ذلك هو الاختلاف في الوضع السياسي والجغرافي والسياسي من دولة إلى أخرى.
وأوضح "ان سوريا لديها أرض محتلة هي الجولان ، وهناك نحو نصف مليون نازح من الجولان يعيشون في دمشق، كما أن الجبهة العسكرية بين سوريا و إسرائيل قريبة جدا من عاصمتنا. لذلك فإن موقف سوريا من إسرائيل يختلف عن أشقائنا العرب الموجودين مثلا في المغرب لأنهم بعيدون على الأقل جغرافيا وغير مهددين بإسرائيل بشكل يومي" .
واكد السفير أن العلاقات السورية الحالية مع مصر والسعودية أفضل مما كانت عليه وخاصة بعد المصالحات التي جرت مؤخرا. وأضاف أن علاقاتها مع العراق تسير بشكل جيد جدا خاصة بعد زيارة رئيس الوزراء السورى الاخيرة الى بغداد وعقد مجموعة كبيرة من الاتفاقيات بين سوريا والعراق فى مجالات الطاقة والاستثمار وخطوط السكك الحديدية وغيرها .
وفيما يتعلق بشأن العلاقات السورية مع إيران، قال السفير إن هذه العلاقات جيدة جدا منذ الثورة الإيرانية اذ ان ايران قد قدمت دعما كبيرا للشعب الفلسطيني فى مقاومته ضد الاحتلال الاسرائيلى " ، مطالبا بعدم تضخيم المشكلة بين الدول العربية وايران لان هذا لا يخدم مصلحة الامة العربية ولا الاستقرار فى المنطقة.
وحول دور الصين في قضية الشرق الأوسط ، أكد الدكتور خلف الجراد أن الصين بصفتها دولة دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي لها دور كبير حيث تصنع الكثير من القرارات وبالتالي فإن الشعوب وخاصة الشعب العربي يعول كثيرا على موقف الصين.
وأعرب عن أمل العالم العربي في أن تلعب الصين دورا اكبر في عملية السلام في الشرق الأوسط بما يوازي قوتها الديموجرافية ويماثل أيضا قوتها الاقتصادية . (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

جميع حقوق النشر محفوظة