حان وقت التسلية والترفيه
البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>تبادلات دولية

اختتام قمة مجموعة " البريك" بدعوة الى منح صوت اكبر للاقتصادات الصاعدة فى المؤسسات المالية الدولية

2009:06:17.09:17

اختتم اول اجتماع لقمة زعماء مجموعة " البريك"، التي تضم كلا من البرازيل، وروسيا، والهند، والصين، في ايكاترينبرج، روسيا امس الثلاثاء/ 16 يونيو الحالي/ بالدعوة الى منح صوت اكبر، ونسبة تمثيل اعلى للاقتصادات الصاعدة والنامية في المؤسسات المالية الدولية.
وذكر بيان مشترك صدر عقب اختتام القمة ان " الاقتصاديات الصاعدة والنامية لابد ان تتمتع بصوت اكبر ونسبة تمثيل اعلى في المؤسسات المالية الدولية، ويجب تعيين الرؤساء والقادة البارزين في هذه المؤسسات من خلال عملية انتخاب مفتوحة وشفافة، تقوم على جدارة كل مرشح".
وقال البيان ان الدول الاربع ملتزمة بدفع عملية اصلاح المؤسسات المالية الدولية قدما، لتعكس التغيرات في الاقتصاد العالمي.
وأضاف البيان ان زعماء البرازيل وروسيا والهند والصين ناقشوا الوضع الاقتصادى العالمى الحالى، والقضايا الاخرى المتعلقة بالتنمية العالمية، وآفاق زيادة تدعيم التعاون داخل البريك.
وأكد الزعماء على الدور المحورى الذى تلعبه قمم مجموعة ال20 فى معالجة الازمة المالية العالمية، وحثوا جميع الدول، والاجهزة الدولية ذات الصلة على التحرك بقوة من اجل تطبيق القرارات التى تبنتها قمة مجموعة ال20 التى عقدت فى لندن فى ابريل هذا العام، ووعدوا بتوثيق التعاون بين الدول الاعضاء، ومع الشركاء الاخرين من اجل ضمان مزيد من التقدم فى العمل الجماعى فى قمة مجموعة ال20 القادمة، المزمع انعقادها فى بيتسبرج فى سبتمبر 2009.
ووفقا للبيان، فإن الهيكل المالى والإقتصادى المعدل يجب ان يقوم على مبادئ تشمل صنع القرار وتطبيقه داخل المنظمات المالية الدولية بشكل ديمقراطى وشفاف، وقاعدة قانونية صلبة، وان يتفق مع انشطة مؤسسات تنظيمية وطنية فعالة، واجهزة وضع المعايير الدولية، وتدعيم ادارة المخاطر، واجراءات الرقابة.
ودعا الزعماء إلى بذل الجهود لتحسين التجارة الدولية وبيئة الاستثمارات ، وحثوا المجتمع الدولى على الحد من الحمائية التجارية ،والدفع من اجل تحقيق نتائج شاملة ومتوازنة لجدول أعمال جولة الدوحة للتنمية التابعة لمنظمة التجارة العالمية.
يشير مصطلح البريك، والذى ابتكره جيم أونيل الخبير الاقتصادي بجولدمان ساش عام 2003، الى الاقتصاديات الصاعدة الاربعة البرازيل، وروسيا، والهند، والصين.
تشكل دول البريك 42 في المائة من اجمالي سكان العالم، وأسهمت ب14.6في المائة من اجمالي الناتج المحلي العالمى، و12.8 في المائة من حجم التجارة العالمية عام 2008.
(شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

جميع حقوق النشر محفوظة