مهمة سلام
البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>تبادلات دولية

مقابلة خاصة: مدير الاتصالات بشركة استشارية بريطانية صينية: لا مبرر للعنف في منطقة شينجيانغ

2009:07:22.15:23


قال مسؤول بريطاني بشركة صينية بريطانية مشتركة يوم الثلاثاء إنه لا يوجد مبرر لأحداث العنف التي شهدتها مؤخرا منطقة شينجيانغ شمال غربي الصين، وإن أي حكومة سترد على ذلك بأسلوب مماثل لما قامت به الحكومة الصينية.
في مقابلة مع ((شينخوا)) أعرب اندرو ميثفين مدير الاتصالات بشركة استشارية بريطانية صينية عن تأييده للاجراءات التي اتخذتها الحكومة الصينية لاعادة الاستقرار للمنطقة عقب أعمال الشغب التي اندلعت في 5 يوليو في أورومتشي حاضرة منطقة شينجيانغ ذاتية الحكم لقومية الويغور.
وقال "لا أعتقد أن العنف سبيل فعال للتعامل مع أي مسألة. أي حكومة أو دولة في العالم ستتخذ تحركا مماثلا أو ردا مماثلا للرد لما حدث في شينجيانغ."
ويعمل ميثفن في شركة تختص بتقديم خدمات استشارية لمنظمات ثقافية ومؤسسات تجارية بريطانية وصينية على السواء منذ عدة أعوام.
وقال "لقد اندهشت كثيرا لدى سماعي باعمال الشغب الخطيرة في شينحيانغ مؤخرا، ووجدت من الصعب تصور الوضع الآن مقارنة مع ما أتذكره."
وقد سافر ميثفن الى شينجيانغ خلال زيارته الأولى للصين عام 2002.وقال "عندما ذهبت الى شينجيانغ، وجدت الناس ودودين جدا وهناك دائما شخص لمساعدتك."
وخلال رحلته التي استغرقت شهرا، زار ميثفن مدن أورومتشي وتورفان وكاشغار والعديد من المناطق الصغيرة على طريق الحرير الجنوبي.
وقال ان الثقافة المختلطة بين الهان والويجور في شينجيانغ تثير اهتمامه، مضيفا ان قوميتا الهان والويجور قد اختلطتا وعاشتا مع بعضهما البعض بشكل جيد.
وأردف ميثفن قائلا: "اعتقد ان هذا الحادث لا يعكس قضية دينية أوعرقية".
وذكر ان الحكومة الصينية استجابت بشكل جيد للحادث فيما يتصل بسرعة الرد من اجل السيطرة على الوضع، والاهم من ذلك فيما يتصل بالحفاظ على الشفافية أمام وسائل الاعلام الغربية.
واوضح قائلا: "اعرف ان مركزا لوسائل الاعلام قد تأسس بسرعة في اورومتشي بعد اعمال العنف وقد سمح لوسائل الاعلام الغربية بالتحرك بحرية في المدينة".
وقال ان السفارة الصينية لدى لندن ايضا قامت بعمل جديد للغاية فيما يتصل بالتعامل النشيط مع وسائل الاعلام الغربية.
واضاف ميثفن قائلا: "لقد شاهدت أو سمعت مقابلات في القناة الرابعة بالاذاعة وقناة الاخبار التليفزيونية الرابعة، وايضا في صحيفة ((جارديان))".
وأوضح ان هذا نهج جيد بالنسبة للصين من خلاله استطاعت تقديم الحقائق الى وسائل الاعلام الغربية فور وقوع الحادث./شينخوا/

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة