مهمة سلام
البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>تبادلات دولية

الصين وروسيا تبدآن تدريبات مشتركة لمكافحة الارهاب

2009:07:23.08:45

بدأت القوات الصينية والروسية أمس الاربعاء / 22 يوليو الحالى/ تدريبا عسكريا مشتركا يستمر لمدة 5 ايام يهدف الى تعزيز قدرات مكافحة الارهاب.
اعلن تشن بينغ ده، رئيس الاركان العامة لجيش التحرير الشعبى الصينى، ونيكولاي ماكاروف، رئيس الاركان العامة للقوات المسلحة الروسية، بداية التدريبات التى يطلق عليها "مهمة السلام-2009" فى تمام الساعة 11:40 صباحا (00:40 بتوقيت جرينتش) فى مدينة خاباروفسك الواقعة اقصى شرق روسيا.
وسوف يشارك فى التدريب، المقرر اجراؤه فى الفترة من 22 الى 26 يوليو فى خاباروفسك وقاعدة تاونان للتدريب التكتيكى التابعة لجيش التحرير الشعبى الصينى والتى تحد منطقة اقصى شرق روسيا من الشمال، 1300 من افراد الجيش والقوات الجوية من الجانبين.
وضمن اطار منظمة شانغهاى للتعاون، يوافق هذا التدريب الذكرى ال60 لاقامة العلاقات الدبلوماسية بين الصين وروسيا.
وقبل بداية التدريبات، عقد الزعيمان العسكريان محادثات بشأن الامن على المستويين الدولى والاقليمى وتعميق التعاون البراجماتى بين مؤسستى الدفاع فى البلدين والتعاون معا فى مكافحة الارهاب.
وفى السنوات الاخيرة، شهدت العلاقات بين الجيشين تطورا جيدا على مستوى عال تميز بالتبادلات المتكررة للزيارات على المستوى الرفيع والاتصالات الفعالة على مختلف المستويات.
وقال تشن ان زعماء البلدين يولون اهمية كبيرة للتدريبات المشتركة،والتى يتابعها ايضا المجتمع الدولى عن كثب.
وقال ان الصين تعتقد ان التدريبات سوف تكون باعثا على تعزيز شراكة التعاون الاستراتيجى مع روسيا، مضيفا انها سوف تعمل ايضا على تعزيز الثقة المتبادلة فى الامن الدفاعى وتكون عرضا للتعاون البراجماتى بين الجيشين.
وقال ان هذه التدريبات سوف تساعد ايضا فى رفع مستوى التعاون بين الجيشين فى التدريب العسكرى وزيادة قدرتهما على المواجهة المشتركة للتهديدات الجديدة، وسوف يكون لها تأثير بعيد المدى على الحفاظ على الاستقرار الاقليمى والتشجيع على التنمية السلمية فى العالم.
وقال ماكاروف ان الوضع الامنى الشامل للعالم والمنطقة ثابت ولكن تظل عوامل عدم الاستقرار موجودة. وقال ان الجرائم العالمية مثل الارهاب وتهريب الاسلحة مازالت منتشرة وتؤثر على الاستقرار الدولى والاقليمى.
وقال ان هذه العوامل تستلزم تعزيز التعاون بين الدول المختلفة والمواجهة المشتركة للتهديدات الامنية غير التقليدية، ومن بينها الارهاب.
يشاهد المراقبون العسكريون من الدول ال4 الاخرى الاعضاء فى منظمة شانغهاى للتعاون، قازاقستان وقرغيزستان وطاجيكستان واوزبكستان -- وامانة المنظمة هذه التدريبات. (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة