البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>تبادلات دولية

الصين تعزز التعاون المالي مع الآسيان

2009:10:21.09:00

تعهد رؤساء المؤسسات المالية الصينية أمس الثلاثاء/20 أكتوبر الحالي/ باقامة تعاون مالي مع الدول الاعضاء في رابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان) حيث تبدأ منطقة التجارة الحرة بين الصين والآسيان في العمل بحلول عام 2010.
وقال نائب محافظ البنك المركزي الصيني سو نينغ ان "هناك امكانية ضخمة للتعاون المالي بين الصين ودول الآسيان، حيث يحقق الجانبان تنمية سريعة في القطاع المالي، لكن الروابط المالية غير كافية لمواكبة التبادلات التجارية بينهم." قال سو ذلك في منتدى عقد كجزء من المعرض السادس للصين والآسيان خلال الفترة من 20 الى 24 اكتوبر في ناننينغ، عاصمة منطقة قوانغشي ذاتية الحكم لقومية تشوانغ.
وقال سو ان "هناك ايضا تحديات امامنا، وان البنك المركزي سيعقد محادثات مع البنوك المركزية في الدول الاعضاء في الآسيان لتطوير آلية مستقرة ومرنة للتعاون المالي."
واضاف ان الصين ستفتح السوق المالية للبلاد "تدريجيا" وستطور بيئة مفضلة للمؤسسات المالية من الدول الاعضاء في الآسيان لاقامة فروع لها في الصين أو شراء حصص في المؤسسات المالية الصينية.
وتوقع رئيس بنك التصدير والاستيراد الصيني لي رو قو ان تقوم دول المنطقة بافتتاح اسواق مالية وراسمالية وتحرر قيود الدخول في القطاع المالي وتطور المنتجات المالية الجديدة وتدفع التعاون في مجال التسوية قدما لتقليل الاعتماد على الدولار الامريكي.


وفي شهر يوليو الماضي، قامت الصين بتنفيذ خطة تجريبية لتسوية التجارة عبر الحدود بالرنمينبي في شانغهاي. وفي الوقت الحالي، وقعت الصين اتفاقيات تعاون للتسوية التجارية الثنائية مع البنوك المركزية في لاوس وفيتنام في الآسيان.
كما تعهد رؤساء البنوك التجارية الأخرى الموجودون في المنتدى، بما فيهم بنك الاتصالات وبنك التجار الصيني، بالمزيد من التعاون مع نظرائهم في الدول الاعضاء في الآسيان.
وقال محافظ بنك لاوس فوفت خامفونفونغ ان الحكومة في لاوس تعي فوائد الاسواق المالية المنفتحة والتعاون المالي، حيث وقع البنك المركزي في لاوس اتفاقيات تعاون مع البنك المركزي الصيني وبنك التنمية الصيني.
واضاف ان لاوس ستندمج بشكل اكبر في التعاون الاقليمي.
عقد هذا المنتدى في وقت تدفع فيه البلدان اصلاحا في النظام المالي العالمي، حيث أدت الازمة المالية، التي بدات في الولايات المتحدة الامريكية، بالاقتصاد العالمي الى الركود.
وقال محافظ البنك المركزي الصيني شياو قانغ انه ينبغي ان تعزز الصين والآسيان التعاون المالي، الذي يعد قوة مهمة للنجاة من الانكماش الاقتصادي العالمي والمساعدة على تحقيق الاستقرار في الاقتصادي العالمي.
وقال ان الدروس المستفادة من الازمة المالية الاسيوية عام 1997 والازمة المالية العالمية عام 2008 أظهرت أن اقتصادا واحدا غير قادر على إيقاف انتشار الأزمة، بل الكفيل بذلك هو التعاون بين البلدان. (شينخوا)


[1] [2] [3]

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة