البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>تبادلات دولية

رئيس مجلس الدولة الصينى يجتمع مع الزعماء الافارقة

2009:11:09.08:40

اجتمع رئيس مجلس الدولة الصينى ون جيا باو مع عدد من الزعماء الافارقة على هامش الاجتماع الوزارى الرابع لمنتدى تعاون الصين - افريقيا الذى افتتح يوم الاحد / 8 نوفمبر الحالى / 2009 فى منتجع شرم الشيخ السياحى المصرى .

عقد ون اجتماعات منفصلة مع الرئيس الزيمبابوى روبرت موجابى ، والرئيس السودانى عمر البشير، والرئيسة الليبيرية الين جونسون سيرليفـ ، ورئيس جزر القمر عبد اله محمد سامبى، ورئيس جمهورية الكونغو دينيس ساسو نجويسو ، ورئيس الوزراء الاثيوبى ميليس زيناوى، ورئيس جمهورية الكونغو الديمقراطية ادولف موزيتو .

وخلال هذه الاجتماعات اشاد رئيس مجلس الدولة الصينى عاليا بالتقدم الجديد فى تنمية علاقات الصين - افريقيا ، الذى افاد شعب الصين وشعوب الدول الافريقية ، واعطى قوة دفع جديدة لتنمية العلاقات الصينية - الافريقية .

وقال ون انه يتعين على الصين والدول الافريقية تدعيم التضامن والتعاون معا فى التصدى للتحديات مثل الازمة المالية العالمية، وتغير المناخ .

واكد الزعماء الافارقة مجددا ان حكوماتهم سوف تلتزم بسياسة "صين واحدة "، واعطاء كل دعمهم للصين فى القضايا التى تتعلق بمصالحها الجوهرية.

وقال رئيس مجلس الدولة الصينى للرئيس الزيمبابوى ان الصين زودت زيمبابوى باقصى ما بوسعها من المساعدات التى ساعدت فى اعادة تأهيل واعادة بناء البلاد.

من جانبه، وجه موجابى الشكر للصين لدعمها و مساعداتها، واعرب عن امله فى ان تدعم الدولتان التعاون بينهما فى التجارة، والاستثمار، والزراعة، والصناعات التحويلية.

وخلال اجتماعه مع الرئيس السودانى ، قال ون ان التعاون بين الصين والسودان فى مجال البترول وغيره من المجالات يتم على اساس المنفعة المتبادلة، وان الصين على استعداد للتعاون لمواصلة القيام بدورها البناء من اجل تحقيق السلام ، والإستقرار، والتنمية فى السودان .

وقال البشير ان الاستثمارات الصينية حققت منافع ملموسة للشعب السودانى . واشاد الرئيس السودانى بموقف الصين ومساعداتها الإنسانية لدارفور، معربا عن امله فى تعاون الدولتين فى مجالات مثل الطاقة، والزراعة ، والبنية التحتية .

ووصف ون تطور العلاقات الثنائية مع ليبيريا بانه سلس، معربا عن رغبة بلاده فى مواصلة تزويد ليبيريا بالمساعدات لاعادة اعمار الدولة الافريقية التى خرجت لتوها من الحرب.

ومن جهتها، ذكرت الرئيسة الليبيرية ان مساعدات الصين لعبت دورا هاما فى التنمية الاقتصادية والتقدم الاجتماعى بالبلاد ، وان الشعب الليبيرى استفاد بشكل هائل منها.

ووصف رئيس مجلس الدولة الصينى التعاون الودى بين الصين وجزر القمر بأنه نموذجا يحتذى للتعاون بين الدول الكبيرة والصغيرة .

واعرب رئيس جزر القمر عن امله فى تعزيز التعاون مع الصين فى اطار جهود دولته للحد من الفقر، وتحقيق النمو .

وقال ون لرئيس جمهورية الكونغو ان الصين مستعدة لبذل جهود مستمرة من اجل اضافة المزيد من المحتوى لتعاونها الاستراتيجى مع الدولة الافريقية .

ورد رئيس جمهورية الكونغو بأن بلاده تولى اهمية كبرى لدور الصين فى الساحة العالمية .

وقال ون لنظيره الاثيوبى ان الصين ستنسق جهودها مع الدول الافريقية من اجل دفع التقدم فى مؤتمر الامم المتحدة فى كوبنهاجن، على اساس مبدأ " مسئوليات مشتركة لكن مختلفة".

ورد رئيس الوزراء الأثيوبى بأن بلاده ستدعم الإتصالات والتعاون مع الصين فى تغير المناخ.

وأخبر ون رئيس وزراء جمهورية الكونغو الديمقراطية ان اقتصادى دولتيهما متكاملان بدرجة عالية، وأن هناك آفاقا مشرقة للتعاون القائم على المنفعة المتبادلة بينهما.

ورد رئيس وزراء الكونغو الديمقراطية على رئيس مجلس الدولة الصينى بان الاستثمارات الصينية مرحب بها فى قطاعات مثل الزراعة، والطاقة الكهرومائية ، والبنية التحتية، والموارد المعدنية . (شينخوا)



[1] [2] [3] [4] [5] [6] [7]

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة