البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>تبادلات دولية

تعليق: علاقات افريقيا والصين مثال للتعاون بين الجنوب والجنوب

2009:11:20.11:17

ان العلاقات بين الدول النامية التى يشار اليها عادة بانها تعاون بين الجنوب والجنوب تعتبر بشكل متزايد واحدة من اكثر الوسائل الواعدة لتعزيز النمو المستدام فى دول نامية مثل سيراليون.

وفى هذا الصدد فان معظم الدول النامية خاصة فى افريقيا ادركت ان تطور أفريقيا للوفاء باهداف التنمية للالفية يقتضى ان تتعاون تعاونا وثيقا مع الدول النامية الاخرى القادرة على المضى قدما فى مختلف المجالات.

وواحدة من هذه الدول هى جمهورية الصين الشعبية التى شاركت بخبراتها وثروتها مع الدول الافريقية التى تصارع فى الاساس المشكلات الخاصة بالتخلف .

وخلال القمة الصينية الافريقية الاخيرة التى عقدت فى بكين لم تلتزم حكومة الصين فحسب بدعمها المالى واللوجيستى للدول الافريقية ولكنها اعلنت ايضا عن اجراءات لتعزيز التعاون الثنائى والبراجماتي بين افريقيا والصين وفى نفس الوقت شجعت الشركات الصينية على مزاولة الأعمال فى افريقيا.

ومنذ ذلك الحين خلقت شراكة الصين الثنائية والاقتصادية مع افريقيا وخاصة سيراليون نموا وتطورا تشتد الحاجة إليه فى مجال البنية الاساسية كما يشهد بذلك الدور الايجابى الذى اظهرته المجموعة السابعة لسكك حديد الصين فى سيراليون فى مجال بناء الطرق.

اظهرت الشركة مهاراتها وخبراتها فى طريق ماكينى- ماتوتوكا فى المنطقة الشمالية من سيراليون ومشروع بو - كينيما فى الجزء الجنوبى الشرقى من البلاد الذى اكملته فى وقت قياسى مما حاز اعجاب كل من عملائها والمستفيدين منها.

وتصنف مجموعة سكك حديد الصين فى المرتبة 242 بين 500 شركة على مستوى العالم. والمشروعا ممولان من البنك الدولى وتراقبهما هيئة الطرق فى سيراليون.

وطبقا لاتفاقية التعاقد فان المشروعين يتضمنان اعادة تمهيد وتأهيل الطريق السريع ماكينى - ماتوتوكا الحالى الذى يبلغ طوله 37.5 كم والذى كان يعتبر باليا منذ عدة سنوات فضلا عن الطريق السريع من بو الى كينيما الذى يبلغ طوله 56.5 كم .

وبواسطة العمل الشاق والقدرة التنظيمية الناجحة للموقع التى اظهرها المقاولون الصينيون فان الشركة اكملت الجوانب الاساسية لكلا المشروعين بما فيها اعادة تمهيد وتأهيل شبكة طرق ماكينى - ماتوتوكا البالغ طوله 37.5 كم سويا مع الطريق السريع بو - كينيما الذى يبلغ طوله 67.5 كم.

مما يذكر ان المشروع الذى كان من المقرر ان يستكمل فى شهر اكتوبر قد استكمل فى شهر يونيو.

وتحت مراقبة هيئة الطرق فى سيراليون والبنك الدولى التى اجازت العقد اكد المقاولون الصينيون انهم راضون عن مواصفات كلا شبكتى الطريقين اللتين بنيتا بنوعية متقدمة من الاسفلت والاسمنت .

يذكر ان الاسمنت والاسفلت الذى يغطى السطح قد استكمل فى شهر يونيو فى الوقت الذى استكملت فيه الاعمال الاضافية قبل نهاية اكتوبر وتغلب المقاولون على كل الصعوبات والمعوقات التى واجهوها بما فيها المواد غير الملائمة من السوق المحلى والموسم المطير الطويل. واضطرت الشركة الى اتخاذ ترتيبات طارئة للحصول على مواد ليست متاحة محليا لتأمين الاكمال السريع للمشروعين.

وإضافة الى ذلك قامت شركة البناء الصينية كجزء من اسهامها بتطوير بعض الشوارع فى مركز ماكينى وأقامت مبانى ملحقة بمدرسة ماجبوراكا الثانوية للبنين مجانا.

كما قدم المشروع ايضا وظائف لسيراليون خاصة للشباب ومنحتهم تدريبا ميدانيا من خلال العمل بالمنطقة التى تجرى فيها الاعمال المدنية.

يذكر ان مشروع ماكينى - ماتوتوكا قد تم تسليمه الى هيئة الطرق فى سيراليون التى اشادت بالشركة لعملها الرائع مشيرة الى انهم راضون عن الجدول الزمنى الذى تم به العمل ووصفوه بانه الاول فى تاريخ سيراليون.

ومع استكمال هذا المشروع فان المجموعة السابعة للسكك الحديدية الصينية اظهرت اداء رائعا باكمالها لعملها فى زمن قياسى ووضع أساس للتنافس الشديد فى مجال بناء الطرق.

وقد صرح مسئول بالشركة لمراسل شينخوا الذى زار المواقع بانهم مستعدون دائما لتقديم خدمات متقدمة للحكومة والشعب فى سيراليون من اجل تحقيق العلاقات الجيدة المستمرة بين الصين وسيراليون.

يذكر ايضا ان السكان فى موقع المشروع اشادوا بالنوعية المتقدمة للعمل الذى قام به الصينيون مشيرين الى ان المشروع قد ساعد فى تطوير شبكة الطريق الحالية الى طريق حديث ممهد وتعزيز حركة النقل فى منطقتهم وبين المنطقة الشمالية والمنطقة الشرقية. واعربوا عن الامل فى ان تحذو شركات البناء الاخرى حذو المثال الصينى.

تجدر الاشارة الى ان المجموعة السابعة للسكك الحديدية الصينية لديها مكاتب ومشروعات فى اجزاء اخرى من افريقيا من بينها تنزانيا وموزمبيق وكينيا واثيوبيا والسنغال وبوتسوانا واوغندا وغينيا وكوت ديفوار والمغرب وجنوب افريقيا. (شينخوا)


ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة