البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>تبادلات دولية

الرئيس الصينى يبدأ زيارة إلى تركمانستان

2009:12:14.08:24

وصل الرئيس الصينى، هو جين تاو، إلى عاصمة تركمانستان، عشق اباد، أمس الاحد /13 ديسمبر الحالي/فى زيارة عمل تستمر لمدة يومين.
يزور الرئيس الصينى تركمانستان بدعوة من الرئيس التركمانى قربان قولى بيردى محمدوف.
وكان فى استقباله فى المطار نائب رئيس الوزراء بايمراد حاج محمدوف ومسئولون تركمان بارزون.
وذكر هو فى بيان مكتوب صدر لدى وصوله ان زيارته الحالية تستهدف تدعيم الفهم المتبادل والصداقة بين شعبى البلدين وتعميق التعاون متبادل المنفعة فى مختلف المجالات.
وسيجرى هو محادثات مع الرئيس بيردى محمدوف، سيستعرضان خلالها سبل تنمية العلاقات الثنائية، الى جانب تلخيص الخبرات السابقة فى التعاون الثنائى ومناقشة خطط مستقبل العلاقات بين الصين وتركمانستان. كما سيتبادلان الآراء حول القضايا الاقليمية والدولية الكبرى.
كذلك سيشهدان توقيع عدد من وثائق التعاون وسيعقدان مؤتمرا صحفيا عقب المحادثات.
وكان نائب وزير الخارجية الصينى وانغ قوانغ يا قد ذكر فى مؤتمر صحفى سابق ان زيارة الرئيس هو ستؤدى الى تدعيم الصداقة التقليدية بين الشعبين، وتعميق الثقة السياسة والتعاون العملى ودفع الشراكة الودية والتعاونية بصورة شاملة.


يشار إلى ان التبادلات الودية بين الجانبين تعود لأكثر من الف عام. واخذت العلاقات الودية والتعاونية بين البلدين تنمو بثبات منذ ان اقاما العلاقات الدبلوماسية فى 1992.
كما تشهد الثقة السياسية المتبادلة بين البلدين نموا وتم تدعيم التعاون بينهما فى مختلف المجالات، منها التجارة والاقتصاد والطاقة والنقل والثقافة والصحة. كما نمت التجارة المتبادلة بينهما بسرعة على مدار الاعوام القليلة الماضية.
وذكر الرئيس هو فى البيان ان البلدين دعما بقوة بعضهما الأخر فيما يتعلق بالقضايا الكبرى التى تمس المصالح الرئيسية للجانب الآخر، مضيفا ان البلدين اجريا تعاونا وثيقا فى إطار الأمم المتحدة والإطارات متعددة الجوانب وحافظا بفاعلية على المصالح الرئيسية للبلدين.
وفى مبادرة تستهدف دفع التبادلات بين الافراد والتبادلات الثقافية بين البلدين، سيتبرع الرئيس هو بكتب للمكتبة الوطنية فى تركمانستان. فمع زيادة التبادلات الثنائية بين الجانبين، يحرص الكثير من التركمان على تعلم اللغة الصينية وتاريخها، وفلسفتها وادبها وعلومها الطبية.
وسينضم الرئيس هو خلال زيارته إلى بيردى محمدوف والرئيس القازاقى نور سلطان نزاربييف ورئيس اوزبكستان اسلام كريموف لتشغيل خط انابيب الغاز الطبيعى بين الصين وآسيا الوسطى رسميا.
يذكر ان عشق اباد هى المحطة الثانية فى زيارة هو التى تتضمن بلدين بآسيا الوسطى، حيث قام بزيارة قازاقستان. (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة