البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>تبادلات دولية

نائب الرئيس الصينى: روسيا سوق حيوى "للانطلاق الى العالم" للشركات الصينية

2010:03:23.10:52

صرح نائب الرئيس الصينى الزائر شي جين بينغ بسانت بطرسبرج أمس الاثنين / 22 مارس الحالي/ بان روسيا سوق حيوى لاستراتيجية " للانطلاق الى العالم " للشركات الصينية، واعرب عن امله فى ان يساعد التعاون الاقتصادى متبادل المنفعة فى تدعيم العلاقات الثنائية، والشراكة الاستراتيجية.
وقال شي خلال تفقد لمشروع لؤلؤة البلطيق الصينى- الروسى المشترك فى مدينة سانت بطرسبرج الكبرى شمال روسيا "يجب ان تضاعف الشركات الصينية جهودها للإنطلاق الى العالم، وان روسيا سوق حيوى لتطبيق استراتيجيتنا لهذا الإنطلاق."
يشترك فى المشروع التجارى، والعقارى، والسياحى الضخم، والذى يتجاوز اجمالى استثماراته 1.3 مليار دولار امريكى، عدة شركات كبرى من بلدية شانغهاى شرق الصين، وحكومة بلدية سانت بطرسبرج، وبنك الاستيراد والتصدير الصينى. وقد تم اطلاقه عام 2006.
واشار شي الى ان مشروع لؤلؤة البلطيق احد "المشاريع النموذجية" للاستثمار الصينى فى روسيا، وقد تلقى دعما قويا من الحكومات المحلية والمركزية فى كل من الدولتين.


وقال شي، لممثلى الشركات الصينية المشتركة فى المشروع فى الموقع"اننى آمل منكم ان تظهروا الاخلاص والابتكار فى تنفيذ مشروع لؤلؤة البلطيق، من اجل فتح مجال جديد للمزيد من الشركات الصينية لكى تأتى وتستثمر فى روسيا."
وذكر نائب الرئيس ان سياسة الحكومة الصينية الثابتة تشجيع المزيد من الشركات المحلية للخروج الى العالم الخارجى للاستثمار والتعاون، من خلال نقل قدرة الانتاج، والدمج، والأستحواذ، والتنمية المشتركة للموارد، والتعاقد على المشروعات.
وقال انه يجب ان تساهم الشركات الصينية فى اعادة هيكلة الاقتصاد الصينى وتحويل نمط نموه من خلال استراتيجية "الانطلاق الى العالم"، ما يعنى الاستخدام الافضل للاسواق والموارد المحلية والخارجية.
وحول العلاقات الصينية - الروسية الحالية، وصفها شي بانها ناضجة،ومستقرة، وقوية، حيث وصلت الثقة السياسية المتبادلة بين الجانبين الى مستوى غير مسبوق فى الإرتفاع.
واكد انه "من اجل حماية العلاقات الصينية-الروسية، فإن القضية الرئيسية هى الالتزام بالتعاون القائم على المنفعة المتبادلة، والكسب المتكافئ، وتدعيم الأساس الاقتصادى لمثل هذه العلاقات"، مضيفا انه من المهم بشكل خاص احداث توازن بين "الاخذ" و"العطاء"، واعطاء الإعتبار الكامل لمصالح الجانب الروسى فى اية مشاريع تعاونية.
وحث الشركات الصينية المنفذة لمشروع لؤلؤة البلطيق على زيادة تدعيم الاتصالات والتشاور مع سلطات سانت بطرسبرج، واعطاء صورة عامة سليمة لانفسهم، وللشعب الصينى جميعا.
واعرب عن ايمانه بان يصبح مشروع لؤلؤة البلطيق "مشروعا من الطراز الاول، وساحة استراتيجية، ونموذجا يحتذى للتعاون"، كما تمناه الرئيس الصينى هو جين تاو خلال جولة تفقدية سابقة له للمشروع.
يقوم شي، الذى وصل الى روسيا يوم السبت، بجولة اوربية تشمل 4 دول،يزور خلالها ايضا بيلاروس، وفنلندا، والسويد. (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة