البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>تبادلات دولية

نائب الرئيس الصينى يتعهد بتقوية التعاون بين الحزبين الحاكمين فى الصين وروسيا

2010:03:24.10:05

اكد نائب الرئيس الصينى الزائر شى جين بينغ بموسكو أمس الثلاثاء / 23 مارس الحالي/ رغبة الحزب الشيوعى الصينى فى تعزيز التعاون بين الحزبين الحاكمين فى الصين وروسيا من اجل تحقيق تقدم أعظم فى العلاقات الصينية - الروسية .
وقال شى خلال خطابه فى مراسم افتتاح الجولة الثانية من الحوار الاستراتيجى بين الحزبين الحاكمين الصينى والروسى ان الحزب الشيوعى الصينى وحزب روسيا الموحدة هما الحزبين الحاكمين كل فى بلده. ولهذا السبب ، فان تعزيز الاتصالات بين الحزبين جزء لا غنى عنه من علاقات التعاون والشراكة الاستراتيجية بين البلدين .
واضاف شى ان " الحزب الشيوعى الصينى يرغب فى مواصلة التبادلات رفيعة المستوى بين الحزبين فى ظل الظروف الجديدة ، وتنفيذ الاتفاق بين الزعيمين على اثراء محتويات التعاون بشكل مستمر ، وخلق اشكال جديدة للتعاون، واتقان آلية التعاون، والارتقاء بمستوى التعاون لتقديم اسهامات أعظم للتنمية الشاملة للعلاقات الصينية - الروسية ".
وذكر شى ان الحوار الذى يحمل عنوان "مسئولية الحزبين الحاكمين الصينى والروسى فى مرحلة ما بعد الازمة " يظهر تماما احساس الدعوة والمسئولية لدى الحزبين الحاكمين الصينى و الروسى تجاه التنمية ، والإحياء الوطنى لبلديهما .
كما ذكر ان الاجتماع يظهر مغزى عملى للحزبين الحاكمين فى تناول جميع انواع المسائل المعقدة ، وتعزيز قدرتهما على الحكم .
واضاف نائب الرئيس الصينى " لقد ادركنا خلال عملية التعامل مع الازمة المالية الدولية أنه من الصواب فقط بالنسبة للحزب الصينى ان يختار ويتمسك بالطريق الاشتراكي للتنمية ذى الخصائص الصينية ".
وقال ان " حزبنا اتخذ ايضا قرارات مناظرة صائبة ، وكان حكمنا الاساسى صائبا بشأن اتجاهات التنمية متوسطة وطويلة الاجل للاقتصاد العالمى ".
واضاف شى " اننا مصممون على مواصلة طريقنا الإشتراكى فى التنمية ذا الخصائص الصينية ، والالتزام باصلاحات السوق الاشتراكى ، والمضى فى الأخذ فى الاعتبار الكامل الاوضاع المحلية و الخارجية ، وترجمة الاستراتيجيات المفتوحة ذات الكسب المتكافئ على ارض الواقع بثبات ".
وقال شى ان الصين ستتعاون مع جميع الدول الاخرى فى العالم " للتصدى للتحديات بمختلف اشكالها، وتقاسم فرص التنمية، وتعزيز القضية العظمى لتحقيق السلام والتنمية للبشر جميعا ".
واوضح نائب الرئيس الصينى ان بلاده لاحظت ان الاحزاب الكبرى ، وخاصة الاحزاب الحاكمة ، قدمت اراء واقتراحات متباينة خلال مواجهتها لاثار الازمة المالية العالمية.
واضاف " لقد دعمنا التبادلات مع مختلف الاحزاب فى مختلف الدول من خلال مختلف الطرق ، واستفدنا من تجاربهم النافعة. ويسرنا ان نرى الدور الهام الذى لعبه حزب روسيا الموحدة بقيادة رئيسه فيلاديمير بوتين فى التعامل مع الازمة ، وفى الحفاظ على الإستقرار فى البلاد ، وتنمية الاقتصاد، وتحسين معيشة الشعب الروسى ".
وقال ان " الحزب منذ مؤتمره الحادي عشر الذى عقد اواخر العام الماضى يبحث تعزيز التنمية ما بعد الازمة ، ويركز على التغييرات فى الهيكل الاقتصادى للبلاد ، وتحقيق الابداع والنمو ، وتطوير القدرة الشاملة لروسيا ، ورسم خطة مفصلة للتحديث الشامل للبلاد ".
واضاف شى انه فى مواجهة مهمة التنمية ، يركز حزب روسيا الموحدة على بناء الحزب ، ودمج انشطة الحزب مع تنمية البلاد ، من اجل تحمل المسؤولية النبيلة فى تحقيق نهضة روسيا.
وقال شى " واليوم ، فإننا هنا من اجل الجولة الثانية من الحوار بين الحزبين الحاكمين فى بلدينا "، وهذا " الحوار يوفر منبرا مفيدا لتبادل الافكار حول خبرات الادارة والحوكمة . واننى نتطلع الى الاستفادة من المناقشات المتعمقة ، والتى نكشف فيها عما فى نفوسنا ، وما يدور فى تفكيرنا، والحوارات الكاشفة التى تدعم جميعها علاقات التعاون والشراكة الاستراتيجية، واثراء الية التبادلات بين الحزبين ". (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة