البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>تبادلات دولية

بيان مشترك: الصين تؤكد مجددا دعمها لعملية اعادة الاعمار السلمية فى افغانستان

2010:03:26.10:42

اكدت الصين مجددا دعمها لعملية اعادة الاعمار السلمية فى افغانستان، وفقا لما جاء فى بيان مشترك صدر ببكين أمس الخميس / 25 مارس الحالي/.
وفى البيان الذى صدر خلال زيارة الرئيس حامد قرضاى للصين، ذكرت الصين انها تأمل فى ان يتم احلال السلام والاستقرار والتنمية فى افغانستان فى وقت مبكر.
ومعربة عن دعمها لعملية المصالحة واعادة التوحيد فى افغانستان، تعهدت الصين بالاستمرار فى تقديم المساعدة بقدر استطاعتها والتشجيع المستمر للشركات الصينية الكبيرة على المشاركة فى عملية الاعمار والتنمية فى افغانستان.
اكدت الصين مجددا على "مبدأ عدم التدخل فى الشئون الداخلية لدولة اخرى، واحترامها لاستقلال افغانستان، وسيادة وسلامة اراضيها، واحترامها لاختيار الشعب الافغانى طريق التنمية المناسب لظروفهم الوطنية، وفقا لما ذكره البيان.
اتفق الجانبان ايضا على توسيع التعاون الاقتصادى والتجارى، وزيادة الاستثمار المتبادل ونقل التكنولوجيا، وتعميق التعاون فى مجالات النقل والزراعة والرى والطاقة والتعدين والبنية التحتية. واتفقا على عقد الاجتماع الاول للجنة الاقتصادية والتجارية المشتركة.
وذكر البيان ان الصين ترحب بمشاركة افغانستان الفعالة فى انشطة متنوعة فى اكسبو شانغهاى العالمى2010. وقدم قرضاى دعوة للزعماء الصينيين لزيارة افغانستان عندما تكون الظروف مناسبة للجانبين، حيث اعرب الزعماء الصينيين عن تقديرهم.
واكدت افغانستان مجددا فى البيان انه لا يوجد سوى صين واحدة فى العالم، وان حكومة جمهورية الصين الشعبية هى الحكومة الشرعية الوحيدة الممثلة للصين، وان تايوان جزء لا يتجزأ من الاراضى الصينية.
واعرب الجانبان ايضا عن رضائهما عن الوضع الحالى للعلاقات بين البلدين.
وبناء على دعوة مقدمة من الرئيس الصينى هو جين تاو، قام قرضاى بزيارة دولة استغرقت 3 ايام للصين بدأت 23 مارس.
وخلال الزيارة، شهد قرضاى والرئيس هو أول امس (الاربعاء) مراسم توقيع3 وثائق حول التعاون الاقتصادى والتكنولوجى، والتعريفة الجمركية التفضيلية للصادرات الافغانية الى الصين، وبرامج التدريب الثنائية.
وخارج اطار الاجتماعات او المحادثات مع الزعماء الصينيين، اجتمع قرضاى ايضا مع رؤساء الشركات الصينية والقى خطابا فى جامعة بكين حول جهود الحكومة الافغانية من اجل تحقيق الديمقراطية والتنمية.
اختتم قرضاى زيارته الى الصين مساء أمس (الخميس). (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة