البريد الالكتروني

ملفات الشعب









الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>تبادلات دولية

رئيس الوزراء الماليزي: "المستقبل سيكون مظلما بدون دعم المجتمع الصيني فى ماليزيا "

2010:11:03.11:05

صرح رئيس الوزراء الماليزي نجيب رزق امس الثلاثاء/2 نوفمبر الحالي/ان المستقبل سيكون كئيبا بدون دعم المجتمع الصيني المحلي.
وقال نجيب، الذي ألقى كلمته نيابة عنه نائبه محيى الدين ياسين في المنتدى الاقتصادي الصيني العالمي الثاني إن ماليزيا أيضا لن تتمكن أيضا في تلك الحالة من تحقيق أهدافها بان تصبح دولة متقدمة بحلول عام2020.
وقال إن المنحدرين من أصول صينية موجودون في جميع القارات حيث يعملون كرجال أعمال وأساتذة ومسؤولين حكوميين وباحثين أكاديميين ناجحين في الدول التي تبنتهم.
وقال نجيب انهم قدموا اسهامات كثيرة لبلادهم مشيرا إلى ان المجتمع الصينى في ماليزيا يواصل لعب دور العمود الفقري للاقتصاد الماليزي عبر الشركات صغيرة ومتوسطة النطاق.
وقال نجيب الذي أقر بمساهمة الصين في بناء بلده إن ماليزيا لم تكن لتصبح ما هي عليه الآن دون صناعة وخبرة واخلاص المجتمع الصينى.
يذكر ان ماليزيا دولة مكونة من 3 أعراق رئيسية هي المالاى والصينيون والهنود، ومن بين السكان البالغ عددهم 28 مليون نسمة يوجد نحو 7 ملايين صيني.
وقال نجيب "ترجع الروابط الماليزية الصينية لقرون مضت حين قام أمير البحر تشنغ خه فى عهد أسرة مينغ الحاكمة بزيارة ملقا، أحد أكثر الموانئ ازدهارا وازدحاما في العالم منذ أكثر من 600 عام" مضيفا ان تلك الزيارة اثمرت روابط ثقافية عميقة استمرت على مدار 6 قرون.
وقال نجيب الذي أشاد بتحرك تشنغ لمساعدة سكان المنطقة بغض النظر عن ديانتهم إن الدبلوماسي رفيع المستوى جسد العديد من الصفات التي يقدرها الماليزيون مثل احترام التنوع وفهم قيمة الحضارات الاخرى.
واضاف رئيس الوزراء إن العديد من سكان جنوب شرق آسيا خاصة المقيمين في اندونيسيا وماليزيا وسنغافورة ما زالوا يحملون كل التقدير والاحترام لتشنغ.
وقال نجيب "لكن التاريخ المشترك بين الصين وتلك المنطقة لا يمكن مقارنته بالعلاقة التي نسعى لتنميتها اليوم" مضيفا ان الصين تجاوزت اليابان وأصبحت ثاني أكبر اقتصاد في العالم وهو ما يعد بداية لمرحلة جديدة للصين وآسيا ككل.
وقال انه سيأتي وقت تكون 3 من أكبر 5 اقتصادات في العالم آسيوية أي الصين واليابان والهند.
يهدف المنتدى الذي يستمر يومين تحت عنوان "الصين والغرب، البحث معا عن مغزى اقتصادي جديد" لبحث ممر نمو جديد يربط الصين والشرق الأوسط والآسيان والهند اطلق عليه نجيب اسم "طريق الحرير الجديد".
وشهد المنتدى مشاركة مجموعات الأعمال الصينية ومفكرين ووفود من 33 دولة ومنطقة منها جنوب شرق آسيا وأوروبا والهند واستراليا والولايات المتحدة. (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة