0
البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>تبادلات دولية

وزير صينى: الصين والولايات المتحدة بحاجة إلى التعاون لحل خلل الميزان التجارى

2011:01:21.09:23

ذكر وزير التجارة الصينى تشن ده مينغ اول أمس (الأربعاء) ان الصين مستعدة للعمل مع الولايات المتحدة بشأن خلل الميزان التجارى بين البلدين من خلال الاتصال والتعاون.
وصرح تشن للصحفيين خلال زيارة الدولة التى يقوم بها الرئيس الصينى هو جين تاو حاليا للولايات المتحدة بأن خلل الميزان التجارى يعد فى الواقع "قضية مهمة يحتاج الجانبان إلى الحصول على فهم صحيح لها".
وردا على سؤال ربط بين خلل الميزان التجارى والعملة الصينية الرنمنبى، قال تشن إن القضيتين غير متصلتين.
وقال "لقد قرأت الكثير من التعليقات للعديد من بيوت الخبرة الأمريكية واعضاء الكونجرس الأمريكى. انهم يرون ضرورة رفع قيمة الرنمنبى بسبب خلل الميزان التجارى بين البلدين".
وذكر "وفقا للنظريات الاقتصادية الغربية، سيكون للعملة تأثير على الصادرات الكلية لأى بلد. ولكن اذا كان الامر يتعلق بالفائض التجارى أو العجز التجارى بين البلدين، فلن تكون المسألة حينئذ مسألة عملة. بل ستكون مسألة تتعلق بالحواجز التجارية وتحرير التجارة وتسهيل التجارة، وهو امر تحتاج الدولتان إلى الجلوس معا وبحثه".
وقال تشن إن اجمالى الفائض التجارى للصين بلغ 183.1 مليار دولار أمريكى فى عام 2010، تم تحقيق 181.3 مليار دولار منه من الولايات المتحدة، مما يعنى ان خلل الميزان التجارى الصينى - الأمريكى ليس له علاقة بالعملة لأن الصين حققت بالكاد فائضا مع شركاء تجاريين اخرين.
وذكر ثلاثة أسباب رئيسية لهذا الفائض الضخم.
اولا، ان جزءا من هذا الفائض يأتى من الفائض التجارى الذى حققته فى الاصل بلدان ومناطق اخرى مع الولايات المتحدة. وهذا هو نتاج عملية العولمة.
ثانيا، ان الولايات المتحدة مازالت تتبع تمييزا تجاريا ضد الصين.
وذكر تشن ان "الولايات المتحدة تحظر تصدير المنتجات العسكرية إلى الصين وتخضع أيضا المنتجات ذات الاستخدام العسكرى - المدنى المزدوج لقيود شديدة الصرامة".
وقال إن الصين تعد حاليا ثالث اكبر سوق للصادرات بالنسبة للولايات المتحدة، ومن المتوقع ان تنمو واردات الصين من البلاد بصورة اكبر لأن الصين مستمرة فى تطبيق سياسة تحفيز الاستيراد خلال العام الجارى. ولكن تم استبعاد الصين من قائمة إدارة أوباما للدول والمناطق التى سيتم تخفيف القيود المفروضة على الصادرات الأمريكية إليها.
وذكر تشن "من الواضح ان هذا ليس فى مصلحة الشركات الأمريكية والعمال الأمريكيين". وأضاف "نأمل فى ان تغير الولايات المتحدة هذه السياسة وتعالج خلل الميزان التجارى بين البلدين".
ثالثا، هناك بعض الاخطاء فى الاحصائيات التجارية التى يعمل الجانبان حاليا معا لتصحيحها.
وقال "نحن نؤمن بانه يتعين علينا بحث القضايا التجارية فى ظل مناخ من الثقة المتبادلة والمساواة. وبهذه الطريقة فقط، يمكننا ايجاد حل افضل للقضية".
وذكر الوزير، الذى يرافق حاليا الرئيس الصينى هو جين تاو الذى يقوم بزيارة دولة للولايات المتحدة تستغرق أربعة أيام، ان اتفاقيات بعدة مليارات بين البلدين سيتم توقيعها خلال زيارة هو جين تاو بما فى ذلك شراء الصين لمنتجات أمريكية تصل اجمالى قيمتها إلى 24.9 مليار دولار، مما يثبت أهمية العلاقات التجارية الصينية - الأمريكية. (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة