0
البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>تبادلات دولية

مقابلة خاصة: مسؤول اعلامي سوري:زيارة الرئيس الصيني لأمريكا "مفصلية ومهمة جدا"

2011:01:25.09:41

وصف خلف المفتاح مدير عام مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر في سوريا امس الاثنين/24 يناير الحالي/ الزيارة التي قام بها الرئيس الصيني هو جين تاو الى الولايات المتحدة بأنها "مفصلية ومهمة جدا"،آملا أن تكون الشراكة بين الجانبين في المستقبل قائمة على أساس "التكافؤ" مؤكدا في الوقت ذاته أن "أمريكا بحاجة للصين وليس العكس".
وقال المسؤول الاعلامى السوري ، في مقابلة خاصة مع وكالة أنباء(شينخوا) بدمشق ان "الاستقبال الذي قوبل به الرئيس هو جين تاو في امريكا هو استقبال لم يحظ به رئيس دولة زار امريكا منذ اكثر من عشر سنوات "، مؤكدا ان " مظاهر الحفاوة والتكريم التي حظي بها الرئيس هو تدل على أن أمريكا تعرف مدى قوة الصين، وما هو دورها وحضورها وتأثيرها على امريكا نفسها " .
وأضاف المفتاح أن " الزيارة مهمة جدا ، وتبشر بمستقبل واعد في الصين " ، مشيرا في السياق الى أن القوة الاقتصادية للعالم بدأت تتجه شرقا باتجاه الصين ودول شرق آسيا .
وخلال الزيارة اتفق الجانبان على بناء علاقة شراكة تعاونية بين الصين والولايات المتحدة تقوم على الاحترام المتبادل والمنفعة المتبادلة، الامر الذى سوف يؤدى الى تطويرالعلاقات الثنائية فى المستقبل.
وأشار المفتاح الى أن " السياسة الامريكية تقوم على المنفعة ، ولا يتعاملون (الولايات المتحدة) بشكل ندي إلا مع الاقوياء " ، مؤكدا ان " الاستقبال كان متميزا يليق بالرئيس الصيني ،وبمكانة الصين على الصعيد الدولي " .
وأوضح المسؤول السوري أن الولايات المتحدة الامريكية حاولت من خلال زيارة الرئيس هو جين تاو اليها استجداء الصين ، " وأنا أؤكد على هذه الكلمة ، لأول مرة امريكا تستجدي دولة في العالم هي الصين وتطلب منها ان تساعدها اقتصاديا لكي لا يذهب كثير من الامريكان الى البطالة واغلاق شركات ".
وأعلن الرئيس الامريكي باراك اوباما الاربعاء الماضي اتفاقيات تجارية جديدة مع الصين بقيمة 45 مليار دولار امريكي، من بينها صفقة بالغة الأهمية بقيمة 19 مليار دولار من اجل شراء 200 طائرة بوينج .
ونوه مدير عام مؤسسة الوحدة في سوريا بقوة الاقتصاد الصين ، معتبرا أن مؤكدا ان الصين " أمسكت بأعصاب الاقتصاد الامريكي التي تحركه وهذا يؤشر الى ان الكفة بدأت تميل لصالح الصين كقوة اقتصادية وان امريكا بحاجة للصين وليس العكس " .
وردا على سؤال حول افاق الشراكة الصينية ـ الامريكية في المستقبل اعتبر المسؤول السوري ان " الشراكة تقوم على التكافؤ " ، معربا عن امله في ان تكون الشراكة بين الجانبين الصيني والامريكي في المستقبل قائمة على هذا الاساس .
وحول العلاقات الصينية ـ الامريكية مستقبلا بعد زيارة الرئيس الصيني الى امريكا قال المفتاح إن " هذا الامر مرتبط بمسألتين اولا بالصين وثانيا في امريكا ، فالصين كلما كانت دولة قوية اقتصاديا وعسكريا امريكا لا تتجرأ ان تقترب منها".
ولفت المسؤول السوري الى ان امريكا تحاول ان تفرض دائما رؤيتها على الاخرين بالقوة ، موضحا ان امريكا عندما تشعر بأن الآخر يمتلك القوة " فهي لا تستطيع ان تفرض عليها رؤيتها ، وتلجأ الى الحوار " .
وأيد المفتاح وجهة نظر الحكومة الصينية في اقامة علاقات طيبة مع أمريكا مستدركا ان " هذه العلاقة يجب ان تكون على اساس المصالح المشتركة وبالتالي هناك حكمة صينية بالتعامل مع امريكا وهذا شيء مهم جدا في السياسية الصينية ".
يشار الى ان وسائل الإعلام العالمية تابعت عن كثب زيارة الدولة التى اختتمها الرئيس الصينى يوم الجمعة الماضي للولايات المتحدة وتوصل خلالها إلى توافق مهم مع الرئيس الأمريكى باراك أباما حول بناء شراكة صينية - أمريكية تعاونية تقوم على الاحترام المتبادل والمنفعة المتبادلة. (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة