البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>تبادلات دولية

شنغهاي ستصبح ثالث محطة لـ«طيران الإمارات» في الصين في نهاية ابريل الحالي

2011:04:12.11:26

ذكرت وسائل الإعلام المحلية يوم 11 ابريل الحالي،أن شركة طيران الإمارات قد أعلنت عن عزمها تشغيل طائرتها إيرباص A380 إلى مدينة شنغهاي،اعتباراً من 27 أبريل الجاري.

ووفقا للبيان الذي نشرته شركة طيران الإمارات،فإن شنغهاي ستصبح ثالث محطة لـ«طيران الإمارات» في الصين، التي تخدمها الطائرة ذات الطابقين بعد العاصمة بكين، وهونغ كونغ، وأضافت أن الطائرة العملاقة ستوفر 489 مقعداً، وستعمل أيام الأحد والأربعاء والجمعة.

كما نقلت صحيفة " الإمارات اليوم" عن سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لـ«طيران الإمارات» والمجموعة قوله: إن «(طيران الإمارات) تتمتع بشراكة ناجحة وطويلة الأمد مع الصين، إذ بدأت تقديم خدمات الشحن بين دبي وشنغهاي في عام ،2002 ثم باشرت خدمات الركاب في عام 2004».

وأكد أن «تشغيل الطائرة A380 يعكس الالتزام المتواصل لخدمة هذه الدولة المهمة، فضلاً عن تعزيز التبادل التجاري بين الصين ودبي، والشرق الأوسط وإفريقيا».

من جانبه، قال نائب رئيس هيئة مطار شنغهاي رئيس مجلس إدارة مطار شنغهاي الدولي، يو واين، إنه «تم إعداد مرافق مطار شنغهاي بادونغ الدولي بصورة متكاملة لضمان خدمة هذه الطائرة بيسر وسهولة عاليين». وأوضحت الشركة أن وقت وصول طائرتها إلى دبي، يوفر للمسافرين من الصين ربطاً ملائماً لمتابعة سفرهم إلى محطات الناقلة عبر إفريقيا والشرق الأوسط، وعدد من المدن في أوروبا، لافتة إلى انضمام مدينة جنيف السويسرية في الأول من يونيو المقبل، والعاصمة الدنماركية كوبنهاغن في الأول من أغسطس، إلى شبكة الناقلة.

وتشغل «طيران الإمارات» حالياً سبع رحلات للركاب يومياً إلى جمهورية الصين الشعبية، بمعدل رحلتين يومياً إلى كل من العاصمة بكين، وشنغهاي وغوانزو.

وتعد شنغهاي، القائمة عند مصب نهر يانغ، مدينة عالمية يسكنها 19 مليون نسمة، ومقراً للكثير من الشركات والمؤسسات العالمية في القطاعات المالية والثقافية والفنية والأزياء والبحوث والترفيه، وتشتهر المدينة بالعديد من معالمها البارزة، مثل قناتها المائية المسماة «البوند»، وأفقها العمراني الدائم التمدد.

أما الطائرة العملاقة، فتمتاز بالعديد من المبتكرات التي توفر للركاب سفراً مريحاً في كل الدرجات، إذ ينعم ركاب الدرجة الأولى بأجنحتهم الخاصة، التي يحتوي كل منها على مقعد جلدي يتحول إلى سرير مستوٍ بالكامل ومزود بنظام تدليك متعدد الوظائف، وكذلك شاور سبا» يتيح لهم تجديد نشاطهم والانتعاش قبيل الوصول إلى وجهاتهم، أما ركاب درجة رجال الأعمال فيشتركون مع ركاب الأولى في الاستمتاع بالصالون الجوي، وتتميز مقاعد الدرجة السياحية بالرحابة، إذ تصل المسافة المتاحة لتمدد القدمين إلى 33 بوصة.

ويستمتع الركاب في جميع الدرجات بنظام الترفيه الجوي الخاص بـ«طيران الإمارات» الذي يوفر أكثر من 1200 قناة مرئية ومسموعة، وبوجبات طعام صيني تقدم على أيدي أفراد أطقم خدمات جوية مهرة ينتمون إلى أكثر من 120 جنسية، بمن فيهم صينيون.

[1] [2]

/صحيفة الشعب اليومية أونلاين/

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة