البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>تبادلات دولية

رئيس مجلس الدولة الصيني يشيد بالصداقة مع ماليزيا، ويتعهد بمزيد من التعاون بين الجانبين

2011:04:29.10:34

اشاد رئيس مجلس الدولة الصيني ون جيا باو امس الخميس/28 ابريل الحالي/بالصداقة التقليدية بين الصين وماليزيا، وتعهد بتعميق التعاون بين الجانبين.
عقد ون اجتماعات منفصلة مع رئيسي الوزراء الماليزيين السابقين محاضر محمد ، وعبد الله احمد بدوي امس (الخميس).
وخلال اجتماعه مع محاضر، التى تولى رئاسة الوزراء فى الفترة من 1981 الى 2003، اشاد ون باسهامات محاضر فى تعزيز العلاقات بين الصين وماليزيا، وكذا العلاقات بين الصين ورابطة دول جنوب شرق آسيا (اسيان).
ووصف ون محاضر بانه صديق قديم للشعب الصيني، قائلا ان الزعيم الماليزي السابق تحدث بشجاعة فى العديد من المرات عن القضايا المتعلقة بالصين بحس من العدالة.
وذكر رئيس مجلس الدولة ان الصين تولى اهمية كبرى لعلاقاتها مع ماليزيا، وترغب فى العمل مع كل من يلتزم بالصداقة الثنائية من اجل تعميق التعاون متبادل المنفعة فى مختلف المجالات ، من اجل مواصلة الارتقاء بالروابط الثنائية الى مراحل اعلى.
من جانبه، قال محاضر ان زيارة ون تتميز بأهمية حيوية فى تدعيم الروابط الثنائية.
وقال ان زيادة تدعيم التعاون فى مجالات الاقتصاد ، والتجارة ، والشئون المالية ، والبنية التحتية يصب فى مصلحة البلدين.
وأضاف محاضر انه فى ظل الظروف الحالية، سيخدم هذا التعاون بشكل افضل المصالح المشتركة لدول شرق اسيا فى تعزيز الوحدة وتعميق التعاون فى ظل الآليات القائمة.
وخلال الاجتماع مع بدوي، اشاد ون باسهامات الزعيم الماليزى السابق فى تعزيز الصداقة بين البلدين، كما اشاد على نحو خاص بجهود بدوي فى اقامة شراكة التعاون الإستراتيجية بين الصين وماليزيا ، التى أدخلت العلاقات الثنائية الى مرحلة جديدة.
كما اعرب ون عن امله فى ان يواصل بدوي الاسهام فى التنمية القوية والمستقرة طويلة الاجل للعلاقات بين البلدين.
وأعرب بدوي عن ابتهاجه برؤية تنمية العلاقات الثنائية خلال ولايته فى الفترة من 2003 الى 2009، قائلا انه سيظل ملتزما بمواصلة تدعيم التعاون الثنائي فى مجالات مثل الاقتصاد والتجارة، والتعليم، والطب الصيني التقليدي.
وامس (الخميس)، اجتمع ون ايضا مع ممثلي مؤسسات الاعلام الناطقة بالصينية فى ماليزيا، وبعض احفاد الرواد الذين شاركوا فى ثورة 1911 الصينية التى غيرت مجرى التاريخ، والمعروفة ايضا بثورة شينهاي.
يوافق هذا العام الذكرى المئوية للثورة الديمقراطية التى انهت الحكم الامبراطوري لاسرة تشينغ الحاكمة (1644-1911) واثمرت عن اول جمهورية فى آسيا.
وأعرب ون عن سروره بعقد مثل هذا الاجتماع فى هذا الوقت فى ماليزيا ، للإعتزاز بذكرى الرواد ، وتعزيز الروح العظيمة للثورة، حيث سافر صون يات- صن، رائد الثورة، الى مدينة بينانج الماليزية عدة مرات للتخطيط للثورة ، وتنظيمها.
ومن ناحية اخرى، اعرب ون عن تقديره لحماية الحكومة الماليزية لمواقع الانشطة الثورية. كما أشاد بالذين بذلوا جهودا عظيمة فى المضى قدما بروح صون ، وتعزيز الصداقة بين الصين وماليزيا.
كما اعرب ون عن امله فى ان يواصل الرعايا الصينيون الذين يعيشون فى ماليزيا دعم تنمية الصين، وتعزيز اعادة التوحيد السلمي للوطن الام، وتعزيز الصداقة بين الصين وماليزيا. (شينخوا)


[1] [2]






ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة