بكين   27/15   مشمس

صور ساخنة

أخبار متعلقة

  1. أخبار باللغتين الصينية والعربية 双语新闻

وزارة العلوم والتكنولوجيا: دفع التعاون العلمى والتكنولوجى بين الصين والدول العربية بأسلوب " المالية العلمية والتكنولوجية"

2011:09:25.13:41    حجم الخط:    اطبع

أشار تشانغ لاى وو نائب وزير العلوم والتكنولوجيا الصيني الى ان التعاون العلمى والتكنولوجى بين الصين والدول العربية يتعين ان يجرى بالوسائل " المالية العلمية والتكنولوجية " مع اتخاذ المعيار السوقى واقامة منصة مالية للمنافع المتبادلة ودفع التطور طويل الأمد لعلاقات التعاون فى العلوم والتكنولوجيا.

أضاف تشانغ ان الصين والدول العربية تتبادل مفاهيم استراتيجياتها العلمية والتكنولوجية فى منتدى التعاون العلمى والتكنولوجى الصينى والعربى, ومن ثم تبحث عن النقاط ذات الاهتمام المشترك وفرص التعاون.

يحتل عدد سكان قومية هوى 36% من اجمالى السكان فى منطقة نينغشيا ذاتية الحكم لقومية هوى بشمال غرب الصين. ويمتع المسلمون لقومية هوى والمسلمون بالدول العربية بمبادئ دينية مشتركة وعادات حياتية متشابهة.

وقد بحثت الصين والدول العربية عن النقاط المشتركة للتعاون والمرتبطة بالخصائص الجغرافية والمناخية والانسانية . ويمكن للصين والدول العربية التعاون فى مجال توفير المياه ومقاومة الجفاف والوقاية من التصحر ومكافحته وطاقة الرياح والطاقة الشمسية وغيرها من المجالات .

وأشار تشانغ لاى وو الى ان الصين والدول العربية يجب عليها ان تهتم بتطوير " المالية العلمية والتكنولوجية ". كما يتعين على الحكومات ان تقيم منصات التعاون لاظهار مجالات تفوقها بدلا من تخصيص الأموال من الميزانية الحكومية.

واعتبر تشانغ ان الجانبين يمكنهما انشاء الحدائق مثل حدائق التكنولوجيا العالية والجديدة وحدائق العلوم الزراعية للقيام بالتعاون حيث تجتذب الحدائق المؤسسات العلمية والتكنولوجية وأكفاء العلوم والتكنولوجيا من الصين والدول العربية وتتخذ الوسيلة الادارية" المخاطر والمنافع المشتركة ", وتدخل قوة " رأس المال " والآليات والسياسات والبيئة المالية الى التعاون العلمى والتكنولوجى من أجل دفع تصنيع المنجزات التكنولوجية.

وضرب تشانغ مثالا لذلك قائلا ان الجانبين يمكن لهما انشاء صندوق مشترك , فمثلا , تعتمد الزراعة الموفرة للمياه على تطبيق التكنولوجيا البيولوجية للبذور والتكنولوجيا البيولوجية الزراعية , وعليه يمكن انشاء صندوق للبذور لدفع التعاون فى هذا المجال.

وأكد تشانغ ان التعاون العلمى والتكنولوجي بين الصين والدول العربية لا بد له من التركيز على الاستراتيجية والقرارات أولا , ومن ثم يغتنم الجانبان الفرص للقيام بالترتيب لتلبية الحاجات المحلية وتشجيع رجال الأعمال للمؤسسات الشعبية وأكفاء العلوم والتكنولوجيا لتوطيد علاقات التعاون فى العلوم والتكنولوجيا واجراء التعاون فى المجالات المتعددة.

/شينخوا/

تعليقات