بكين   20/10   أحياناً زخات مطر

صور ساخنة

أخبار متعلقة

  1. أخبار باللغتين الصينية والعربية 双语新闻

رئيس مجلس الدولة الصينى يزور أيسلندا والسويد وبولندا ويحضر معرض هانوفر 2012

2012:04:17.09:01    حجم الخط:    اطبع

صحيفة الشعب اليومية - الصادرة يوم 17 ابريل عام 2012- الصفحة رقم:02

نقلا عن وكالة الانباء شينخوا، ذكر مسئولون بوزارة الخارجية الصينية امس الاثنين/16 ابريل الحالي/ إن زيارة رئيس مجلس الدولة ون جيا باو الأوروبية القادمة سوف تؤكد تعزيز الصداقة والتعاون البرجماتى مع دول وسط وشرقى أوروبا .

وقال نائب وزير الخارجية سونغ تاو خلال مؤتمر صحفى إن ون سوف يقوم بزيارات رسمية إلى أيسلند والسويد وبولندا ويحضر حفل افتتاح معرض هانوفر ميس 2012 الذى سوف يقام فى ألمانيا اعتبارا من 20 إلى 27 ابريل .

وأضاف سونغ ان ون سوف يلتقى خلال إقامته فى بولندا بقادة العديد من دول وسط وشرق أوروبا ويحضر المنتدى الاقتصادى والتجارى للصين ودول وسط وشرق أوروبا .

وأشار سونغ إلى أن الصين تشترك فى " شراكة تقليدية " مع دول وسط وشرق أوروبا ، وأضاف ان التعاون والصداقة تعد حجر الزاوية للعلاقات بين الصين ودول وسط وشرق اوروبا خلال العقود الستة الماضية .

وأشاد سونغ بتنمية العلاقات بين الجانبين ،حيث ذكر إنها تتسم بزيادة التبادلات والتعاون المثمر فى مجالات متعددة .

وقال إن تعميق التعاون الذى يحقق المنفعة المتبادلة على خلفية الأزمة المالية العالمية وأزمة ديون منطقة اليورو يمثل إرادة مشتركة للدولتين.

وأضاف ان الصين تقدر صداقتها مع دول وسط وشرق أوروبا وسوف توسع وتعزز باستمرار التعاون البرجماتى مع هذه الدول من أجل مصلحة شعوب الجانبين .

واشار سونغ إلى أن التعاون الوثيق بين الصين ودول وسط وشرق أوروبا يعد جزءا هاما ومتكاملا فى العلاقات الصينية الأوروبية .

وصرح نائب وزير التجارة جيانغ ياو بينغ إن دول وسط وشرق أوروبا هى أسواق صاعدة فى أوروبا وإن اقتصاداتها حققت تنمية فى الوقت الذى تتسارع فيه عملية التكامل الأوروبى .

وقال جيانغ " انه بالرغم من أزمة الدين الأوروبية قد ألحقت الضرر ببعض دول وسط وشرق أوروبا فإن الصين ترى طاقات تنموية جيدة فى اقتصاداتها " .

وأضاف إن دول وسط وشرق أوروبا يتمتعون بطاقات أسواق واسعة وموقع جغرافى متفوق وأساس صناعى جيد وقوة عمالة متميزة وطلب وافر على بناء البنية الاساسية. .

وقال " إن الصين ودول وسط وشرق اوروبا لديهم طاقات تعاون كبيرة مع تحولاتهم الاقتصادية وإعادة الهيكلة الصناعية " .

وذكر جيانغ إن الحكومة الصينية تولى أهمية عظمى للتنمية الاقتصادية و العلاقات التجارية مع دول وسط وشرق اوروبا .

واكد جيانغ " ان الصين ترغب فى بذل جهود مشتركة مع كل الاطراف من اجل تيسير الاستثمار والتجارة وتهيئة بيئة جيدة للتنمية المستدامة والصحيحة للعلاقات الصينية الاوروبية " . /صحيفة الشعب اليومية أونلاين/

تعليقات