الصفحة الرئيسية أرشيف أضفنا الى مفضلتك مساعدة
بحث SIZE: L M S تحديث في 2005:04:04.11:06
  الصين
العالم
الشرق الأوسط
تبادلات دولية
أعمال
رياضة
علوم وتكنولوجيا
منوعات
مجلتنا الالكترونية
الجغرافيا والمناخ
الحزب الشيوعى الصينى
رئيس جمهورية الصين الشعبية
جيش التحرير الشعبى الصينى
دولار أمريكي: 827.65
يورو:1069.18
دولار هونج كونج: 106.08
ين ياباني:7,7149
حول نحن
اتصل بنا
الاشتراك
  الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

تعليق: تنسحب سوريا- تمسك المعارضة بزمام السلطة – من مسؤول عن لبنان ؟

بكين 4 ابريل/ فى يوم 29 مارس الماضى كشف كرامى رئيس الوزراء اللبنانى الانتقالى عن انه نظرا لرفض المعارضة لانضمامها الى // حكومة ائتلافية وطنية// عمل جاهدا على تأسيسها, اعتزم مرة اخرى تقديم استقالته الى الرئيس اللبنانى لحود. ثم ادعى انه سيناقش مع حلفائه السياسيين هذا الامر ويتوصل الى قرار نهائى عقب ذلك, ويمدد مهلة استقالته ب48 ساعة. وفى الفترة الحاسمة للوضع اللبنانى المضطرب, اثار موقف كرامى هذا موجات سياسية جديدة فى داخل لبنان.
لماذا يريد كرامى استقالته
افادت الانباء بان السبب العميق فى استقالة كرامى يرجع الى خلافاته مع لحود. عندما اجتمع لحود مع زعيم المعارضة البطريك المارونى مار نصر الله بطرس صفير مؤخرا, توصل الطرفان الى اتفاق بشأن تأسيس مجلس وزراء // صغير الحجم // حيث يتكون من 6 الى 10 اشخاص وان المقاعد تم توزيعها توزيعا متساويا بين المعارضة و المتوددين للحكومة. علما بان هذا التصور لقى تأييدا من قبل زعيم المعارضة الاخرى جنبلاط والسيد حسن نصر الله الامين العام لحزب الله المتودد للحكومة.
غضب كرامى غضبا شديدا فور بث الخبر عن هذا الاتفاق. وندد قائلا ان الرئيس هو الذى خانه لانه حاول تأسيس الحكومة بنيته الخاصة. ادعى كرامى انه اذا اراد الرئيس لحود تأسيس الحكومة فدعه يؤسسها بمفرده.
هل كرامى ضحية للتفاهم بين الفئتين؟
ان موجات الاستقالة تعد رمزا بالفعل الى دخول الصراع بين الفئتين الى مرحلته الجديدة. مع انسحاب النفوذ السورية من لبنان, تعجل الولايات المتحدة فى تدخلها فى شؤون لبنان, يدعو الرئيس الامريكى البطريك المارونى لزيارة الولايات المتحدة من ناحية, ومن ناحية اخرى, تعجل فرنسا فى اصدار قرار صادر من مجلس الامن الدولى بشأن تأسيس فرقة تحقيقات دولية للوضع الحقيقى لاغتيال الحريرى, وتفرض الضبغ المتكرر على حزب الله اللبنانى وتجبرها على تجريده من السلاح. وفى ظل هذه الظروف, ترفع المعارضة رأسها مرة اخرى, وبدأ المتوددون للحكومة يتوصلون الى اتفاق مع المعارضة.
من يستطيع ان يمسك بزمام السلطة
ان امكانية بقاء كرامى فى منصبه لا تزال موجودة. ولكنه سيضطر الى تقديم استقالته اذا نبذه اصدقاؤه القدماء.
وفقا لدستور لبنان, ليس هناك الا شخص واحد يتولى منصب رئيس الوزراء, فاصبح هناك شخصان يحلان محل كرامى ولكنهما لهما صلة طيبة مع كرامى وان مرشحة اخرى هى عضو من المعارضة فى البرلمان اخت الحريرى, فتلقى تأييدا من حزب الحريرى فى البرلمان ولكن قوته الفعلية لم تصل الى مستوى يتوقع.
اذا الوضع اللبنانى يصل الى ما تغيير كرامى, فذلك يشكل هزيمة اخرى تمنى بها سوريا الى حد كعين. وتحت // اصطدامات // لكرامى, سيتفكك التحالف المتودد للحكومة, وسيميل توزيع السلطة الوطنية نحو المعارضة, مما يشدد على حدة التناقض بين الفئات الاربع فى لبنان, وسيتيح ذلك اوسع مجال للتدخل الاجنبى فى الوضع السياسى اللبنانى. / صحيفة الشعب اليومية اونلاين/



 
اطبع المقال   ابعث المقال

 تعليق : توجه الولايات المتحدة تهديدات فى اسيا الوسطى – تتراجع روسيا من اجل التقدم

 تعليق : الولايات المتحدة تسعد الهند وباكستان بهدف اصابة العصفورين بحجر واحد

 تعليق: خطة شارون الوحيدة الجانب تجتاز الحاجز بنجاح ولكن مستقبلها لا يزال مجهولا

 تعليق: لماذا تخاف الولايات المتحدة من رفع الاتحاد الاوربى لحظر الاسلحة للصين؟

 تعليق: حرب العراق تكشف جوانب ضعف القوات الامريكية- نقص موارد القوة العسكرية وانخفاض معنويات الجنود

 تعليق: العالم العربى يسير فى طريق الاصلاح ويجدد // الاقتراحات السلمية العربية//

 تعليق: هل لبنان هى العراق الاخر؟

 تعليق: الجامعة العربية تواجه تحديات داخلية وخارجية جديدة

 تعليق دولى : الولايات المتحدة تعامل اليابان والمانيا بمعيار مزدوج

 تعليق : التناقضات الداخلية ل // الديمقراطية الامركية الطراز// فى الشرق الاوسط

1  تعليق : توجه الولايات المتحدة تهديدات فى اسيا الوسطى – تتراجع روسيا من اجل التقدم
2  تعليق : الولايات المتحدة تسعد الهند وباكستان بهدف اصابة العصفورين بحجر واحد
3  حماس تحى الذكرى السنوية الاولى لاغتيال ياسن وتحذر اسرائيل من عدم تصرف اسرائيل بطيش
4  تقرير اخبارى: الجزائر- الاجراءات تتخذ بالشكل المرجو والوضع مستقر
5  اكاييف يوقع على وثيقة استقالته كرئيس لقرغيزستان

أنباء شينخوا
شبكة الصين
اذاعة الصين الدولية
الشرق الأوسط
الوطن
جميع حقوق النشر محفوظة