الصفحة الرئيسية أرشيف أضفنا الى مفضلتك مساعدة
بحث SIZE: L M S تحديث في 2006:07:03.09:45
  الصين
العالم
الشرق الأوسط
تبادلات دولية
أعمال
رياضة
علوم وتكنولوجيا
منوعات
مجلتنا الالكترونية
الجغرافيا والمناخ
الحزب الشيوعى الصينى
رئيس جمهورية الصين الشعبية
جيش التحرير الشعبى الصينى
دولار أمريكي: 800.38
يورو:1001.48
دولار هونج كونج: 103.03
ين ياباني:6.8773
حول نحن
اتصل بنا
الاشتراك
  الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

تعليق: المسألة النووية الايرانية --- موعد الرد يثير الجدل

بكين 3 يوليو/ نشرت صحيفة الشعب اليومية فى عددها الصادر اليوم تعليقا بقلم تشن يى مينغ مراسلها فى باكستان وتحت عنوان // موعد الرد يثير الجدل// وفيما يلى موجزه:
جدد المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية رضا حميد آصفى فى مؤتمر صحفى دورى عقده فى يوم 2 يوليو الحالى بان ايران لن تعطى ردا رسميا على مشروع الدول الست فى اخر المهلة التى حددتها الدول الغربية. كما دحض تصريحات تقول بان ايران تؤجل الان الوقت وقال ان بعض المضمونات لمشروع الدولالست غامضة, اذ نظمنا المزيد من الخبراء ليبحثوا عنه باهتمام وذلك يحاتاج الى وقت. كما جدد السيد آصفى ان ايران ستعطى ردها على مشروع الدول الست فى اغسطس المقبل, ولن تتوقف عن عملية تخصيب اليورانيوم وفقا للمطلب الغربى.
هذا وقد قالت ايران انها ستعطى الرد على مشروع الدول الست فى العشرة ايام المتوسطة او فى العشرة ايام الاخير من شهر اغسطي المقبل. ولكن الرئيس الامريكى بوش قال فى مؤتمر صحفى عقده فى ذلك اليوم بان ايران لا تحتاج الى مثل الوقت الطويل لتفكر فى شرعية المشروع الجديد, كما قال الامين العام للامم المتحدة واجتماع وزراء الخارجية لمجموعة الثمانى ووزراء الخارجية البريطانى والفرنسى والالمانى والممثل الاعلى للسياسة الخارجية والامنية فى الاتحاد الاوربى المؤلف من 25 دولة ابراهيم الجعفرى خافيير سولانا انهم يأملون فى ان تعطى ايران ردا رسميا على مشروع الدول الست فى اسرع وقت ممكن.
قال المحللون ان متى يتم الرد الرسمى على المشروع الجديد الذى قدمته الدول الست وذلك يعد بؤرة جديدة للجدل القائم بين ايران وبين الولايات المتحدة والاتحاد الاوربى فى المسألة النووية. كانت الولايات المتحدة واوربا قد طالتا ايران بان ترد على ذلك قبل اجتماع وزراء الخارجية فى مجموعة الثمانى المزمع عقده فى موسكو يوم 29 يونيو الماضى, ولم يحقق ذلك فى الموعد, ثم قال وزير الخارجية الفرنسى فى موسكو فى يوم 29 يونيو الماضى انه يتعين على ايران على ان تعطى ردا رسميا على المشروع قبل قمة مجموعة الثنانى المزمع عقدها فى يوم 15 يوليو الحالى, ولكن امين لجلنة الامن الوطنية الايرانية العليا وكبير المندوبين فى المفاوضات قال السن بالسن ان ايران لا تكترث لمهلة الرد على مشروع الدول الست من الدول الغربية, وهذه المهلة لا تجعل ايران تواجه القيود.
تتشوق الولايات المتحدة واوربا لتعطى ايران ردا رسميا على مشروع الدول الست باسرع وقت ممكن, من الواضح ان تأمل فى ان تناقش رد ايران فى وزراء الخارجية لمجموعة لثنانى وقمتها مما يجعل العالم الغربى يخطو خطوة موحدة للمجابهة.
اما ايران فلا تريد ان تعطى ردها فورا ولها اسباب تالية: الاول, ايران لا ترغب فى ان ترقص على لحن الولايات المتحدة واوربا وبالعكس, تريد ان تحافظ على خطواتها الممكنة فى كل مرحلة من مراحل معالجة المسألة النووية. وان هذا العمل يشوش ترتيبات اوربا والولايات المتحدة ويجعل نفسها فى موقع المبادرة فى الجدل بالمسألة النووية من ناحية , ومن ناحية اخرى, يمكن ان يرسم صورة ايران المتشددة التى لا تتنازل امام الضغوط الخارجية, وذلك يفيد ايران التى تلقى تأييدا من الجماهير الشعبية داخل ايران, الثانى, ترغب ايران ان تحصل على المزيد من المصالح فى المفاوضات المقبلة عن طريق المحافظة على موقفها المتشدد, وخاصة فى الحق فى عمليات تخصيب اليورانيوم والحصول على تعهدات الولايات المتحدة بالوعه الامنى , والثالث, بالنسبة الى المشروع الجديد الذى يشهد قدرا كبيرا نوعا ما من التنازل, تحتاج ايران الى وقت وثير لتدرسه باهتمام. وفى الوقت نفسه, تحتاج الى الوقت لتوحيد الاراء المختلفة بين القيادة والقوى السياسية ازاء مشروع الدول الست.
افادت الانباء بان امين اللجنة الامنية الوطنية الايرانية العليا سيجرى محادثات فنية مع سولانا فى اسبانيا يوم 5 يوليو الحالى قالت ايران انها تستشار بعض المسائل الموجودة فى المشروع الجديد مع سولانا, وتعلق مجموعة الثمانى لامالها على هذه المحادثات.
يرى الرأى العام ان تقديم مشروع الدول الست يؤتى لايران املا جديدا فى الحل السلمى للمسألة النووية الايرانية, واعرب كل من الاطراف عن رغبته فى ان يحل المسألة النووية الايرانية عن الطريق الدبلوماسى الان, فيجب على ايران والولايات المتحدة ان تستغلا هذه الفرصة السانحة بصورة مستفيضة لخلق شرط لاستئناف المفاوضات مبكرا. / صحيفة الشعب اليومية اونلاين/



 
اطبع المقال   ابعث المقال

 تعليق: الحماية والابداع والتطوير للملكية الفكرية

 تعليق : ايلاء الاهتمام لاتجاه التضخم المالى العالمى

 تعليق : الدبلوماسية الصينية : ماذا يعنى // عدم وجود المصالح الشخصية//

 تعليق: المشروع الجديد يفى بالمطلب الاساسى لماذا تود ايران تنفيذ تكتيك التأجيل ايضا ؟

 تعليق: من هو // الاستعمارى الجديد// فى افريقيا ؟

 تعليق : لنبدأ الحديث عن الاخبارالامريكية المزورة اعتبارا من الحرب على العراق

 تعليق: تقديم مساعدات صادقة ولا انانية الى الاخوان الافارقة

 تعليق: اصدقاء عظماء وشركاء عظماء واخوان عظماء – رئيس مجلس الدولة يزور سبع دول افريقية

 تشنغ بى جيان : نموذج تنمية الصين لن يعرض العالم لاى تهديد ابدا

 تعليق : منظمة شانغهاى للتعاون الية شفافة وموجهة للانفتاح للتعاون المتعدد الجوانب

1  تقرير اخبارى : النزاع الفلسطينى الاسرائيلى يظل يصعد – يدعو المبعوث الصينى الخاص الحكومة الفلسكينية الذاتية الحكم الى رد ايجابى على مطلب المجتمع الدولى
2  تأجيل إطلاق ديسكفري مجددا بسبب الأحوال الجوية
3  قطار الركاب من جلمود الى لاسا ينهى أول رحلاته

أنباء شينخوا
شبكة الصين
اذاعة الصين الدولية
جميع حقوق النشر محفوظة