الصفحة الرئيسية أرشيف أضفنا الى مفضلتك مساعدة
بحث SIZE: L M S تحديث في 2006:08:16.08:54
  الصين
العالم
الشرق الأوسط
تبادلات دولية
أعمال
رياضة
علوم وتكنولوجيا
منوعات
مجلتنا الالكترونية
الجغرافيا والمناخ
الحزب الشيوعى الصينى
رئيس جمهورية الصين الشعبية
جيش التحرير الشعبى الصينى
دولار أمريكي: 799.28
يورو:1018.32
دولار هونج كونج: 102.77
ين ياباني:6.8761
حول نحن
اتصل بنا
الاشتراك
  الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

تقرير اخبارى: القوات اللبنانية لا ترغب فى تجريد حزب الله من السلاح – من الصعب تحديد موعد الترتيب العسكرى الجديد فى جنوب لبنان

بكين 16 اغسطس/ نشرت صحيفة الانباء الصباحية الصينية فى عددها الصادر اليوم تقريرا اخباريا تحت عنوان // القوات اللبنانية لا ترغب فى تجريد حزب الله من السلاح – من الصعب تحديد موعد الترتيب العسكرى الجديد فى جنوب لبنان// وفيما يلى موجزه:
نفذت لبنان واسرائيل وقف اطلاق النار ابتداء من يوم 14 اغسطس الحالى, ظلت بعض الصواريخ من حزب الله تسقط الى الجبهة الامامية للقوات الاسرائيلية فى جنوب لبنان يوم 15. لاجل توطيد هذا الاتفاق الصعب التنفيذ, اصبح ترتيب القوات اللبنانية والقوات الدولية فى جنوب لبنان مهمة ملحة.
افادت الانباء الواردة من صحيفة هاآرتسى الاسرائيلية يوم 15 ان اسرائيل تتوقع ان ترابط القوات الدولية فى جنوب لبنان فى يوم او يومين مقبلين, ثم, ترابط بعد ذلك القوات اللبنانية ايضا, ولكن, هل يبدأ الترتيب العسكرى الجديد بتشغيله بهذه السرعة, فلا يزال هناك علامة استفهام.
القوات اللبنانية
بحاجة الى 10 ايام من الاستعداد
لقد تأكد نزول القوات اللبنانية الى الجنوب رسميا. قال وزير الدفاع الوطنى اللبنانى الياس المر يوم 15 ان القوات اللبنانية سترسل 15 الف جنى الى شمال نهر ليتانى مستعدة لدخول المنطقة الحدودية بالجنوب. ولكنه نفى ان القوات اللبنانية يتجرد حزب الله من السلاح.
واضاف قائلا بان المحدات العسكرية لا تستولى على اسلحة حزب الله فى الجنوب, وتنفذ المهمت التى لم تنجزها اسرائيل, مؤكدا ان قوة المقاومة ستقدم التعاون الاعلى المستوى.
وقبل ذلك, اصر حزب الله على مواصلة بقائه فى جنوب لبنان وذلك امام المطالبات بتجريده من السلاح. ولكنه تعهد بانه يتعاون مع القوات اللبنانية والقوات الدولية, على سبيل المثال, لا يلبس مسلحو حزب الله ملابس عسكرية ويخفون اسلحتهم.
ولكن, هل تدخل القوات اللبنانية الى الجنوب بمثل هذه السرعة؟ ذكرت وكالة رويترز يوم 14 نقلا عن مسؤول امنى لبنانى قوله بانه بعد وقف اطلاق النار, لا تزال القوات اللبنانية تحتاج الى اسبوع حتى 10 ايام لانجاز الاستطلاع والاستعدادات للاسلحة والتجهيزات, ثم ستدخل الى جنوب لبنان. ولكن القوات اللبنانية متأخرة التجهيزات وناقصة الخبرات, ولا يمكن ان تبلغ هذا الهدف فى وقت وجيز, وخاصة لم ترفع القوات الاسرائيلية حتى الان حظر الاسلحة فى لبنان مما ادى الى نقل الاسلحة الى لبنان بصعوبة.
القوات الدولية
13 الف جندى لا يزالون قيد التنظيم
قال المر ان المسبقة لمرابطة القوات اللبنانية فى جنوب لبنان هى وجوب مرابطة القوات الدولية اولا.
وفقا لقرار مجلس الامن الدوولى 1701 الذى اجيز فى ليلة يوم 11, سيتم ارسال قوات لبنانية تتكون من 15 الف جندى الى جنوب لبنان, وارسال نفس العدد من القوات الدولية الى مرافقة وتأييد القوات اللبنانية هناك. ولكن, هذه القوات لا تزال قيد التأسيس.
قال قائد القوات الدولية المؤقتة فى المقر العام للامم المتحدة ليلة يوم 14 ان من المحتمل ان يقع فى جنوب لبنان اشتباك وعمل يخرب وقف اطلاق النار, لذا فيجب تأسيس قوات دولية مؤقتة لها عدد كاف من افرادها باسرع وقت ممكن, وبذلك يمكن السيطرة على الجنوب. حاليا, وصل عدد افراد القوات الدولية المؤقتة الى 2000 جندى وبحاجة الى 13 الفا على الاقل.
فى ليلة ذلك اليوم, حضر مندوبون من 40 دولة المؤتمر الفنى لتوسيع القوات الدولية المؤقتة فى لبنان. ذكرت صحيفة اندبندنت البريطانية نقى عن مسؤول فى الامم المتحدة قوله ان الحاضرين يرعبون فى ان تصبح خطة تأسيس هذه القوات اوضح فى غضون اسبوع مقبل. واقترح ان يتم انجاز بعض الاعمال باسرع وقت ممكن – ترتيب القوات اللبنانية وذلط قبل تاسيس قوات حفظ السلام الدولية الجديدة.
ولكن الانباء الواردة من صحيفة اندبندت تفيد بان دبلوماسيا غربيا حاضرا للمؤتمر قال ان ليس هناك حكومة من الحكومات تقرر ارسال قواتها قبل تحديد تفاصيل الخطة.
علما بان ايطاليا هى وحدها فى الوقت الحاضر ترغب فى ارسال 3000 جندى للانضمام الى قوات حفظ السلام الدولية فى جنوب لبنان.
ذكرت صحيفة هاآرتسى الاسرائيلية نقلا عن ضابط من قوات الدفاع الوطنى الاسرائيلى قوله بان القوات البرية ادركت ان الوضع لا يزال حساسيا, وعليهم ان يحافظوا على اليقظة, ومن المحتمل استئناف الكفاح.
حاليا يجب على اسرائيل ان تنفذ مهمة ملحة الا وهى تفكيك القوات الاحتياطية, ويتم انصراف 80 بالمائة من الجنود الاحتياطيين قبل الاسبوع القادم. / صحيفة الشعب اليومية اونلاين/



 
اطبع المقال   ابعث المقال


1  تعليق من صحيفة الشعب على اجازة مجلس الامن الدولى للقرار بشأن النزاع اللبنانى الاسرائيلى
2  تعليق: اشرق الفجر, ولا تزال الغيوم موجودة
3  تشكيل تشيباو/فستان مقبب مشقوق الجانبين/ لنجمات سينمائيات
4  مسلحو حزب الله والقوات الاسرائيلية ينفذون وقف اطلاق النار
5  وقف اطلاق النار فى لبنان اعتبارا من الاثنين

أنباء شينخوا
شبكة الصين
اذاعة الصين الدولية
جميع حقوق النشر محفوظة