الصفحة الرئيسية أرشيف أضفنا الى مفضلتك مساعدة
بحث SIZE: L M S تحديث في 2006:08:21.09:29
  الصين
العالم
الشرق الأوسط
تبادلات دولية
أعمال
رياضة
علوم وتكنولوجيا
منوعات
مجلتنا الالكترونية
الجغرافيا والمناخ
الحزب الشيوعى الصينى
رئيس جمهورية الصين الشعبية
جيش التحرير الشعبى الصينى
دولار أمريكي:797.48
يورو:1025.3
دولار هونج كونج: 102.55
ين ياباني:6.8927
حول نحن
اتصل بنا
الاشتراك
  الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

تعليق: الاضطرار الى التكيف مع الظروف استفادة من المناسبة – اسرائيل تنسحب من جنوب لبنان

بكين 21 اغسطس/ نشرت صحيفة الشعب اليومية مؤخرا تعليقا تحت عنوان // الاضطرار الى التكيف مع الظروف استفادة من المناسبة// وفيما يلى موجزه:
بمناسبة وقف اطلاق النار بين لبنان واسرائيل, بدأ داخل اسرائيل جدل. ودل احدث استطلاع شعبى على ان بعض الناس لا يوافقون على وقف اطلاق النار, وبرى بعضهم الاخر ان اسرائيل كسبت النصر, ويرى الناس الاخرون ان حزب الله حقق انتصارا. ان سبب عدم الموافقة على وقف اطلاق النار وتحقيق حزب الله انتصارا هو ان اسرائيل لم تحقق هدفها الذى حددته من مسبقة وقف اطلاق النار على سبيل اعادة الجنديين الاسرائيليين المخطوفين بلا شرط, وتدمير حزب الله تدميرا تاما, وتدمير مستودعات اسلحته وقواته المسلحة. امام التساؤلات والانتقادات من الرأى العام الداخلى, اضطر رئيس الوزراء الاسرائيلى اولميرت الى ان يؤكد انه يتحمل كامل مسؤولياته عن هزيمة الحرب.
لم تجعل نتيجة الحرب اسرائيل تنال ما تمنته, ولكنها قبلت قرار مجلس الان الدولى 1701, ما هو السبب فى ذلك؟
اولا, اخطأت اسرائيل فى حسابها السياسى. يتمتع حزب الله بمقاعدها فى حكومة لبنان, وله اساس جماهيرى, وخاصة يلقى فى جنوب لبنان تأييدا شعبيا واسع النطاق. لا يمكن القضاء على مسلحيه بعمل عسكرى واحد فقط. وبالعكس ان غزو اسرائيل جعل حزب الله يرفع سمعته فى لبنان والعالم العربى كله يوما بعد يوم.
ثانيا, اخطأت اسرائيل فى استراتيجيتها العسكرية. اعتقدت القوات الاسرائيلية بخطأ فى البداية انها اعتمد على تفوقها الجوى واراتها الشديدة لتضطر حزب الله يهرب لمجرد رؤية قوة خصمه تقترب. عندما ادركت وجوب اللجوء الى رسال القوات البرية, فاتها الوقت.
ثالثا, مع زيادة عدد القتلى والجرحى من الجماهير الشعبية فى لبنان, والتدمير الشديد للمنشآت الاساسية فيها, طالب المجتمع الدولى بوقف اطلاق النار فورا, واجتاح هذا الصوت العالم كله. ان تأجيل الطرفين الامريكى والاسرائيلى للحرب ادين ادانة جماعية, وتقع الولايات المتحدة واسرائيل فى عزلة لم يسبق لها ميثل.
رابعا, امام ادانة المجنمع الدولى, بدأ موقف الولايات المتحدة من تاييد اسرائيل يتزعزع. عندما اعرب اولميرت عن نيته فى توسيع نطاق الحرب, قال البيت الابيض انه لا يرغب فى ان يرى تصعيد الحرب. وذلك شكل ضغطا معينا على اولميرت. كما ادركت حكومة بوش فى النهاية ان اسرائيل شوشت الى حد معين تنفيذ استراتيجة // الخطة الديمقراطية للشرق الاوسط الكبير/م الامريكية, فاضطرت الى ان توعز الى اسرائيل بتوقفها فى الوقت المناسب.
طبعا, لم تحقق اسرائيل فى قرار مجلس الامن الدولى اى شىء, تحت اصرار الولايات المتحدة, يهتم هذا القرار بامن اسرائيل, لان القرار يجدد وجوب نزع اسلحة جميع منظمات الميليشيا, وذلك يجعل حكومة اسرائيل تجد عذرا امام الجماهير الشعبية فى الداخل, بالرغم من ان القرار لم يسد طلب اسرائيل على انتشار قوات متعددة الجنسيات, الا ان قوات حفظ السلام الجارية تشهد توسعا كبيرا جدا, وستمتلك اكبر تفويض واقوى تجهيزات, ولكن مهمة هذه القوات لا تتمثل فى مساعدة قوات حكومة لبنان فى دخولها الى جنوب لبنان فحسب, بل تتحمل ايضا تنفيذ مهمة حظر الاسلحة لحزب الله. اضافة الى ذلك استولت القوات الاسرائيلية على منطقة عرضها ما يقل عن 10 كيلومترات بعد الشؤون الحربية الشاقة, ولكن قرار مجلس الامن الدولى قرر ان المنطقة التى عرضها 30 كيلومترا جنوبى نهر ليتانى اللبنانى تعد منطقة حاجزة, ويدل ذلك على ان الجانب الاسرائيلى حصل على ما لم يحصل عليه فى ساحة القتال.
الواقع ان الدرس التاريخى يجعل اسرائيل تفتح عينيها على الحقيقة التى تتمثل فى ان شن الحرب سهل ولكن انهاءها صعب. لذا فمن الافضل ان تتكيف مع الظروف استفادة من المناسبة ولا تقع فى مستنقع الحرب الطويلة الامد. وبهذا نرى ان اسرائيل قبلت وقف اطلاق النار وذلك يعد عملا عاقلا. / صحيفة الشعب اليومية اونلاين/



 
اطبع المقال   ابعث المقال


1  اخماد حريق غابة التبت
2  زيادة معدل اسعار المساكن التجارية فى جنوب الصين
3  مفتى صور وجبل عامل يرفض سحب الجيش اللبنانى من الجنوب
4  جرح مدني في بغداد واستمرار الحظر
5  استثمارات المؤسسات الفردية لمواطني هونغ كونغ وماكاو وتايوان فى جنوب الصين

أنباء شينخوا
شبكة الصين
اذاعة الصين الدولية
جميع حقوق النشر محفوظة