الصفحة الرئيسية أرشيف أضفنا الى مفضلتك مساعدة
بحث SIZE: L M S تحديث في 2006:12:25.10:48
  الصين
العالم
الشرق الأوسط
تبادلات دولية
أعمال
رياضة
علوم وتكنولوجيا
منوعات
مجلتنا الالكترونية
الجغرافيا والمناخ
الحزب الشيوعى الصينى
رئيس جمهورية الصين الشعبية
جيش التحرير الشعبى الصينى
دولار أمريكي:781.9
يورو:1031.11
دولار هونج كونج: 100.56
ين ياباني:6.605
حول نحن
اتصل بنا
الاشتراك
  الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

تعليق: اللقاء الرسمى الاول بين الزعيمين الفلسطينى والاسرائيلى - خيل الى الناس انهم رأوا املا فى اعادة تشغيل عملية المفاوضات السلمية

بكين 25 ديسمبر/ نشرت صحيفة الشعب اليومية فى عددها الصادر اليوم تعليقا بقلم وانغ بيه تشاو فى مكتب القاهرة, وتحت عنوان // اللقاء الرسمى الاول بين الزعيمين الفلسطينى والاسرائيلى – خيل الى الناس انهم يرون املا فى اعادة تشغيل عملية المفاوضات السلمية// وفيما يلى موجزه:
فى ليلة يوم 23 ديسمبر الحالى, اجرى رئيس الوزراء الاسرائيلى اولمرت فى منزله بالقدس مع رئيس السلطات الوطنية الفلسطينية عباس محادثات استمرت لمدة ساعتين والنصف, وساد المحادثات جو ايجابى وودى, وتوصلا الى التقدم فى المجالات التالية: وافق الجانب الاسرائيلى على تسليم مائة مليون دولار امريكى من الرسوم الجمركية التى احتجزتها اسرائيل خصيصا لاستخدامها فى مساعدة الاجهزة الصحية الفلسطينية والقضية الانسانية, كما وافقت على الغاء المحاصرة لبعض الطرق المؤدية الى الضفة الغربية, ووافقت على ان تدخل حوالى 400 شاحنة الى غزة يوميا.
ناقش الطرفان رئيسيا اطلاق سراح الجندى الاسرائيلى المخطوف مقابل اطلاق سراح السجناء السياسيين المحتجزين, ولكن هذه المسألة لم تحل, غير ان الطرفين وافقا على اقامة لجنة عمل خاصة تتحمل المسؤولية عن معالجة هذه القضية, اعلن كبير المفوضين الفلسطينى عريقات ان الطرفين ناقشا ايضا المسائل بما فيها القدس والجدار الحاجز والمستوطنات اليهودية, وتبادلا الاراء حول توسيع مدى وقف اطلاق النار ليمتد الى الضفة الغربية.
فى يونيو هذا العام, كان اولمرت قد اجتمع مع عباس بصورة غير رسمية فى الاردن, وان هذا اللقاء يعد اول لقاء رسمى, وناتج عن طلب كل منهما.
يرى الجانب الفلسطينى ان المسرح السياسى الفلسطينى يبقى الان فى الوضع الحرج الداخلى الشديد, واجهت فلسطين صعوبات كبيرة فى المحادثات عن تشكيل حكومة, وتزداد المواجهات الداخلية حدة, ويتدهور الوضع الاقتصادى. اعلن عباس عن اجراء انتخابات مبكرة قبل ايام, ترى وسائل الاعلام فى القاهرة انه بالرغم من ان هذا التحرك يهدف الى فرض الضغط على حماس لكى تتراجع عن موقفها من المفاوضات حول تشكيل الحكومة الا ان عباس لا يزال يعمل على استعداده لاجراء الانتخابات المبكرة. اذا حاولت فتح استعادة المركز, فيجب عليها ان تلقى تأييدا من الشعب, لتثق الجماهير الشعبية بانه لا يمكن اقادة دولة فلسطينية مستقلة وتحقيق القضية الوطنية العظمى الا عن طريق المفاوضات. يجب ان يجتمع عباس بالحاح مع اولمرت ليطالبه بكسر الجلد لاحتجاز اكثر من 500 مليون دولار امريكى من الرسوم الجيمكرة التى تفرضها اسرائيل بالانابة وتطلق سراح الف سجين سياسى فلسطينى محتجز ليحقق هدف رفع سمعته فى الشعب.
بالنسبة الى اسرائيل, منذ تولى اولمرت منصبه الرئاسى, شن العلميات العسكرية الواسعة النطاق فى الاتجاهين الجنوبى والشمالى لاجل ختم الانتقادات حول ما ينقصه من التجارب العسكرية. مما ادى الى مصرع مئات الفلسطيين, ان الخبر حول اختطاف الجنود الاسرائيليين لا يزال معلوم حتى الان, اما الهجمات التى شنها المسلحون الفلسطينيون بالصواريخ لم تنقطع, شنت القوات الاسرائيلية الغارات الجوية على لبنان فى غضون اكثر من شهر, ولم تكسب النصر على حزب الله, مما جعل اولمرت يفقد ماء وجهه تماما. ترى ان اولمرت ليس ماهرا فى الشؤون العسكرية فعلا. لا مكن الا العدوة الى الطريق الصحيح لحل المشكلة عبر الحوار, وان الاهم هو ان النوايا الشعبية الرئيسية تريد السلام, اذا حقق اولمرت تقدما فى عملية السلام, فلا شك فى ان يشهد اساس حكمه توطيدا وتحسينا.
يرى المراقبون انه بعد الاشتباكات العسكرية الطويلة الامد, جلس الزعيمان الفلسطينى والاسرائيلى فى اجراء المفاوضات فى نهاية المطاف, وذلك يدل على ان العلاقات بين الطرفين تتخلص الان من نقطة البرود, بالرغم من ان هذه العلاقات لا تزال لها عوامل غير مستقرة عديدة بالنسبة الى مواصلة حرارتها او لا, الا ان الطرفين اعربا عن رغبتهما فى مواصلة التعاون, ليجريا المحادثات عما قريب, وخيل الى الناس انهم رأو املا جميلا فى اعادة تشغيل عملية المفاوضات السلمية. / صحيفة الشعب اليومية اونلاين/



 
اطبع المقال   ابعث المقال

 تعليق على المواجهات الفلسطينية: يجب وقف التقاتل الاخوى

 تعليق: اين مخرج العراق من المستنقعات—زيادة عدد افراد القوات قد لا تكون دواءا فعالا

 تعليق: يجب على الصين والولايات المتحدة ان تحكما على العلاقات الاقتصادية الثنائية بينهما بمقاييس استراتيجية

 تعليق: يجب ان نعامل الحوار الاقتصادى الاستراتيجى بين الصين والولايات المتحدة عقلانيا

 تعليق: النقاط الساخنة فى الشرق الاوسط تبرز عوامل ايرانية

 تعليق: وقف اطلاق النار يغير حالة التحام النزاع الفلسطينى الاسرائيلى

 تعليق: الاضطرار الى التكيف مع الظروف استفادة من المناسبة – اسرائيل تنسحب من جنوب لبنان

 تعليق: المفاوضات النووية بين الولايات المتحدة وايران فرصتها السانحة لا تعود

 تعليق: الحكومة العراقية الجديدة تواجه 4 مشاكل

1  الازياء الخريفية والشتائية الاوربية
2  مجلس الامن الدولى يصدر بالاجماع قرارا بفرض عقوبات على ايران
3  تعليق: الزعيم الفلسطينى يجتمع مع الزعيم الاسرائيلى - الهيئة اهم من الجوهر
4  تقرير: العلاقات بين الدول الكبرى عام 2006 : التعاون والمنافسة فى تحركها المتبادل
5  تعليق على المواجهات الفلسطينية: يجب وقف التقاتل الاخوى

أنباء شينخوا
شبكة الصين
اذاعة الصين الدولية
جميع حقوق النشر محفوظة