الصفحة الرئيسية أرشيف أضفنا الى مفضلتك مساعدة
بحث SIZE: L M S تحديث في 2007:08:06.10:32
  الصين
العالم
الشرق الأوسط
تبادلات دولية
أعمال
رياضة
علوم وتكنولوجيا
منوعات
مجلتنا الالكترونية
الجغرافيا والمناخ
الحزب الشيوعى الصينى
رئيس جمهورية الصين الشعبية
جيش التحرير الشعبى الصينى
دولار أمريكي:756.83
يورو:1037.05
دولار هونج كونج: 96.685
ين ياباني:6.3453
حول نحن
اتصل بنا
الاشتراك
  الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

الوضع المتغير لحرب العراق: الولايات المتحدة وبريطانيا تطلبان المساعدة من الامم المتحدة للتخلص منها - صلاحيات الامم المتحدة متسعة

بكين 6 اغسطس/ بثت وكالة انباء الصين الجديدة / شينخوا/ مقالا خاصا تشير فيه ان الولايات المتحدة وبريطانيا تطلبان المساعدة من الامم المتحدى لتخلص من حرب العراق وصلاحيات الامم المتحدة متسعة, وفيما يلى موجزه:
افادت الانباء الواردة من وسائل الاعلام البريطانية بان بريطانيا والولايات المتحدة طلبتا قبل ايام من الامم المتحدة المساعدة فى ملء // فتحات سياسية// فى العراق. ترى شخصيات تنتقد الاستراتيجية البريطانية الامريكية حول العراق ان هذه الفتحات تم التوصل اليها بسبب غزو العراق من قبل الولايات المتحدة وبريطانيا فى عام 2003.
كشف موقع صحيفة تايمز البريطانية فى نبأ اوردته يوم 3 انه وفقا لمسودة القرار الموزعة على اعضاء مجلس الامن الدولى, ستشهد الامم المتحدة تكليفا لها صلاحياتها فى العراق لكى تدفعه فى لعب دور اكبر فى السلام السياسى والحوار الوطنى وانضمام المحاربين السابقين الى المجتمع من جديد.
ترى صحيفة تايمز ان تقرير طلب المساعدة من الامم المتحدة يدل على ان الولايات المتحدة وبريطانيا تبحث بصورة ملحة اكثر عن استراتيجية حول تخلصهما من حرب العراق. قال السفير البريطانى لدى الامم المتحدة ايمير جونس بارى // اننلا ارى ان اعمال تصويت مسودة القرار ستجرى فى الاسبوع القادم//.
بالرغم من ان بريطانيا كانت تنتظر الدور الاكبر الذى تلعبه الامم المتحدة فى العراق الا انه يحب على الحكومة الامريكية ان تتغلب علىنواياها العدائية ازاء الامم المتحدة. ترى الامم المتحدة ان الولايات المتحدة اعتدت على العراق اعتداءا وحشيا متجاهلة معارضة مجلس الامن الدولى قبل اربع سنوات.
فى اكتوبر عام 2003, وبعد ان اصيب المقر العام للامم المتحدة فى بغداد بالهجمات القاتلة, سحب الامين العام السابق للامم المتحدة انان جميع عامليه من العراق. وبعد سنة واحدة تقريبا, سمح انان لعدد قليل من عاملى الامم المتحدة بعودتهم الى العهراق. ابتداء من ذلك الحين, ازداد عدد العاملين لللامم المتحدة فى العراق, كما ازداد الدور الذى يلعبونه اكبر تدريجيا, وبدأوا تحركهم الانسانى الاوسع نطاقا.
وفقا للمشروع, تستطيع الامم المتحدة ان تشارك لاول مرة رسميا فى عملية المصالحة السياسية فى العراق, ولكن اعمال العنف الطائفية القائمة بين اهل السنة واهل الشيعة قد تتطور الى حرب اهلية كاملة فى هذا الوقت. / صحيفة الشعب اليومية اونلاين/



 
اطبع المقال   ابعث المقال


1   تقرير : المؤسسات الصينية فى الخارج
2   الخبراء: الرعد والبرق نوع من الموارد النفيسة ايضا
3  تعليق: روسيا تبحث عن التوازن فيما بين الفصيلتين الفلسطينيتين الكبريين
4  الكونغرس الامريكى يصادق على مشروع قانون للتنصت على المشتبه بعلاقتهم بالارهاب
5  رئيس مجلس الدولة الصينى يزور علماء كبارا ومؤلفا

أنباء شينخوا
شبكة الصين
اذاعة الصين الدولية
جميع حقوق النشر محفوظة