الصفحة الرئيسية أرشيف أضفنا الى مفضلتك مساعدة
بحث SIZE: L M S تحديث في 2008:01:31.13:49
  الصين
العالم
الشرق الأوسط
تبادلات دولية
أعمال
رياضة
علوم وتكنولوجيا
منوعات
مجلتنا الالكترونية
الجغرافيا والمناخ
الحزب الشيوعى الصينى
رئيس جمهورية الصين الشعبية
جيش التحرير الشعبى الصينى
دولار أمريكي:719.98
يورو:1062.87
دولار هونج كونج: 92.266
ين ياباني:6.7335
حول نحن
اتصل بنا
الاشتراك
  الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

تقرير اخباري: تحركات سياسية لانهاء ازمة حكومة المالكي

تسعى الكتل السياسية في العراق الى تلافي شلل المؤسسات الرسمية وحل الازمة الراهنة التي عطلت اصدار العديد من القرارات بسبب تعدد الانسحابات من الحكومة واستثمار فرصة التعديلات الوزارية المرتقبة لتصحيح مسار العملية السياسية والتخلص من اعباء المحاصصة الطائفية لابقاء الوحدة الوطنية كصفة لحكومة رئيس الوزراء نوري المالكي.
ونقل بيان حكومي عن الرئيس العراقي جلال طالباني تأكيده على اهمية الاتفاق على تشكيل المجلس التنفيذي الذي يتكون من الرئيس ونائبيه ورئيس الوزراء ويتولى الأمور الأساسية وجميع القضايا المحورية في البلاد، معربا عن تفاؤله بوجود جو جديد من شأنه التوصل إلى تفاهمات حول القضايا المفصلية لإجراء الاصلاحات السياسية والحكومية اللازمة ومعالجة المسائل العالقة.
واكد طارق الهاشمي نائب الرئيس العراقي ان العراق بحاجة لتصحيح مسارات العملية السياسية في التعديلات الوزارية المرتقبة، قائلا "ان العراق بحاجة إلى حكومة وحدة وطنية حقيقية تبدأ بداية صحيحة وفق منهجية وخطط مدروسة ومحسوبة لأن الكل دفع ثمن التجربة السابقة".
وشدد الهاشمي على ان"الكل مقتنع بالحاجة لبداية جديدة فالعملية السياسية بدأت بداية غير موفقة حيث افتقدت للتوازن السياسي ويجب ان يكون الإصلاح من الداخل".
وأدت الانسحابات من حكومة المالكي إلى شلل كبير في نشاطاتها ما انعكس سلبا على أدائها وهو ما يحاول المالكي تلافيه بإعادة تشكيل الحكومة واستيعاب الاطراف المنسحبة منها.
وفي اطار التغييرات الوزارية في حكومة المالكي المرتقبة اوضح حيدر العبادي نائب عن كتلة الائتلاف البرلمانية ان المالكي سيقلص حكومته المقبلة الى 20 وزارة فقط، مرجحا عودة بعض الكتل السياسية المنسحبة إلى الحكومة الجديدة.
واكد العبادي في تصريحات صحفية رغبة جميع الكتل التي انسحبت الحكومة الحالية في العودة إليها ومنها جبهة التوافق والقائمة العراقية الوطنية.
وتعهد المالكي خلال اجتماع للمجلس السياسي للأمن الوطني العراقي بإنهاء الأزمة الحالية التي تواجهها حكومته بسبب الإنسحابات المتكررة للكتل السياسية منها، قائلا "إن التغيير سيكون في غضون الأسبوع المقبل."
وكانت جبهة التوافق (44مقعدا ) والقائمة العراقية (25 مقعدا) والكتلة الصدرية (30مقعدا) في البرلمان العراقي قد انسحبت من حكومة المالكي احتجاجا على ضعف مشاركتهم في صناعة القرار وعدم تلبية بعض المطالب.
وكشف علي الدباغ المتحدث الرسمي باسم الحكومة العراقية عن وجود جهود ورغبة حقيقية لدى الحكومة لانهاء ازمة الوزارات الشاغرة.
من جهته أكد خلف العليان القيادي في جبهة التوافق وجود لجنة تفاوض تمثل جبهته مع الحكومة تمهيدا لعودة الجبهة الى الوزارة بعد دراسة تنفيذ النقاط التي طرحتها الجبهة واشترطت العودة بتنفيذها واهمها العفو عن المعتقلين وعودة المهجرين.
وفي اطار التكتلات السياسية التي تؤشر حالة الابتعاد عن المحاصصة الطائفية، قال البرلماني عباس البياتي "ان الحوارات والمفاوضات الجارية حاليا بين عدد من القوى السياسية الفاعلة ستتمخض عن تشكيل تحالف سياسي عريض يساهم بدعم مسيرة العملية الديمقراطية.
واضاف البياتي ان مشوار الاصلاح السياسي قد بدأ فعلا من خلال اللقاءات بين قيادات وزعامات سياسية لتقوية حكومة الوحدة الوطنية عبر ترشيح وزراء اكفاء ومهنيين والعمل على تحديث البرنامج الحكومي وتقييمه.
وكانت صحيفة (الصباح) الحكومية ذكرت ان مباحثات حثيثة انطلقت لتشكيل حكومة جديدة برئاسة المالكي تتكون من 20 وزارة في حين تتواصل مفاوضات الحكومة مع الكتل المنسحبة منها.
وربط مراقبون بين الكشف عن هذه التحركات بين مكونات العملية السياسية في العراق والضغوط التي تمارسها ادارة الرئيس الامريكي جورج بوش التي ترغب ان تسجل تقدما ملموسا في الحياة السياسية العراقية. (شينخوا)



 
اطبع المقال   ابعث المقال

 استراليا تنوي سحب قواتها من العراق

 الجامعة العربية :المساهمات العربية لا تعكس حجم الازمة الانسانية  الحادة للمهجرين العراقيين

 تقرير اخباري: تصاعد وتيرة العنف في العراق

 مسؤول عراقى: المالكى سيقلص حكومته المقبلة لتضم 20 وزارة فقط

 نائب الرئيس العراقي يؤكد حاجة العراق الي حكومة وحدة وطنية حقيقية

 تقرير اخباري:اغتيال قائد شرطة محافظة نينوى شمالي العراق

 تقرير اخباري : عشرات القتلى والجرحى في موجة عنف جديدة تجتاح شمالي العراق

 جبهة التوافق السنية العراقية تعد خطة لدعم المصالحة الوطنية

 مبعوث للامم المتحدة : الوضع فى العراق تحسن لكن التحديات ما زالت  قائمة

 تقرير اخبارى: محافظة الأنبار العراقية تستعد لاستلام ملفها الامنى

1  تعليق: صعوبة عودة اللاجئين فى الشرق الاوسط الى ديارهم
2   طفل عبقرى مصرى وطفل عبقرى صينى
3  الجنديات متعددات الجنسية / صور/
4  تقرير من اكاديمية العلوم الصينية حول التحديثات : الصين تحتل المركز الثالث فى العالم فى قوتها الوطنية الموضوعية
5   // فساتين الزواج للاولمبياد // الفريدة

أنباء شينخوا
شبكة الصين
اذاعة الصين الدولية
جميع حقوق النشر محفوظة