الصفحة الرئيسية أرشيف أضفنا الى مفضلتك مساعدة
بحث SIZE: L M S تحديث في 2008:11:03.10:02
  الصين
العالم
الشرق الأوسط
تبادلات دولية
أعمال
رياضة
علوم وتكنولوجيا
منوعات
مجلتنا الالكترونية
الجغرافيا والمناخ
الحزب الشيوعى الصينى
رئيس جمهورية الصين الشعبية
جيش التحرير الشعبى الصينى
دولار أمريكي:682.58
يورو:872.54
دولار هونج كونج: 88.055
ين ياباني:6.9463
حول نحن
اتصل بنا
الاشتراك
  الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

جمال مبارك: مؤتمر الحزب الوطنى الديمقراطى السنوى الخامس يحمل رسائل عديدة للمصريين

أكد جمال مبارك الأمين العام المساعد أمين السياسات بالحزب الوطنى الديمقراطى الحاكم فى مصر أن المؤتمر السنوى الخامس يحمل رسائل عديدة من بينها الرؤية الخاصة بالتنمية الاجتماعية التى نوليها اهتماما كبيرا بالحزب ونركز عليها ببعض البرامج من خلال الاستهداف الجغرافى فى قرى أكثر احتياجا ومن خلال استهداف الأسر الأكثر احتياجا.
وقال جمال مبارك - فى مؤتمر صحفى على هامش المؤتمر أمس الاحد / 2 نوفمبر الحالى / ـإن الموضوع المرتبط بهذا الأمر ارتباطا مباشرا هو الموضوع الخاص بالتنمية ومعدلات النمو، مشيرا إلى أن هناك علاقة وثيقة ما بين القدرة على الاستمرار فى تحقيق معدلات النمو وخلق فرصة عمل جديدة وجذب الاستثمارات، وبالتالى قدرتنا على الاستمرار فى توليد موارد إضافية وجديدة في الموازنة العامة للدولة، وبين قدرتنا على أن نسرع من برامج التنمية الاجتماعية وبرنامج الألف قرية وتسريع استهداف الأسر الأكثر احتياجا من برامج شبكة الضمان الاجتماعى المتعددة.
أكد أمين السياسات بالحزب الوطنى انفتاح الحزب على الحوار مع باقى الأحزاب، مشيرا إلى أن الحزب لديه تجارب فى هذا الشأن على مدار السنوات السابقة.
وردا على سؤال حول ما تقوله المعارضة بأنه ليس لديها فرصة للحوارمع الحزب الوطنى، قال جمال مبارك إن "القول بأن المعارضة ليس لديها فرصة لأن يصل صوتها وأن تصل آراؤها للمجتمع، أعتقد أنه حديث يفتقر إلى الموضوعية، فاليوم هناك انفتاح نعيشه فى مصر من خلال وسائل الإعلام والصحف المختلفة والنقاش الحاد المفتوح والمكشوف على المجتمع الذى يتم داخل البرلمان حول مشروعات القوانين وحول رؤية الأحزاب لبرامجها".
وأضاف أنه "بالنسبة للحوار ما بين الحزب الوطنى وباقى الأحزاب ..نحن نقول ولا نزال نقول إننا منفتحون على هذا ولدينا تجارب على مدار السنوات السابقة، سواء من خلال جلسة الحوار التى تمت منذ حوالى ثلاث سنوات، أو سواء فى بعض القضايا بعينها".
وضرب مثالا بالتأمين الصحى، قائلا "موضوع مثل التأمين الصحى، حدث فيه حوار بين بعض من قيادتنا وبعض من قيادات أحزاب أخرى حول رؤيتنا لبرنامج التأمين الصحى الشامل ورؤى الأحزاب الأخرى".
وأكد جمال مبارك اتفاقه مع الآراء التي تنادي بتكثيف مثل هذا الحوار، وقال "هناك مجال كبير للحوار حتى مع اختلاف توجهاتنا السياسية واختلاف فكرنا ورؤيتنا للمستقبل".
وقال إن البعض يتهم الحزب الوطني بأنه حزب القطاع الخاص ورجال الأعمال وأقول لهم عن الحزب "سيستمر في دعم القطاع الخاص" لأنه القادر على توفير فرص العمل، مشيرا إلى أن 70 % من فرص العمل يوفرها القطاع الخاص، وحرص على الإشارة إلى أن أغلبه عبارة عن مشروعات تقل رؤوس أموالها عن 10 ملايين جنيه (الدولار الأمريكى الواحد يساوى نحو5.56 جنيه مصرى).
وأضاف " لا ندلل القطاع الخاص لكن نحفزه ولا أحد يستطيع أن يعمل خارج القانون"، وسئل جمال مبارك عن القضايا المتهم فيها قيادات من الحزب الوطني، فتساءل "هل تحايل الحزب من أجل حمايه أحد رجاله من النيابة العامة أو المحاكمة"، وقال "عندنا قوانين لمحاربة الفساد ومن يخطأ يحاكم، إن حكم القاضي بالبراءة (على أحد قيادات الحزب) يقولون الحزب تدخل، نحن لا نتدخل في شئون القضاء".
ونفي جمال مبارك أن يكون هناك هجوما من الحزب الوطني على المعارضة، وقال "لا نهاجم أحدا ولكن ندعو إلى مناقشة موضوعية" ورفض القول بأن المعارضة لا تملك الفرصة لإيصال صوتها ورؤيتها للجماهير، وقال هناك نقاش حاد في البرلمان والإعلام والصحف، ونسمع هذه الآراء لكن ليس بالضرورة نأخذ بها.
وتحدث بلغة الأرقام عن زيادات الدخول و"طفرات" في مجالات الصحة والتعليم، موضحا أن عوائد التنمية "يشعر بها المواطن البسيط" في توفير فرص عمل أو الرعاية الصحية والتعليم، كما أن النمو ساعد في زيادة الإنفاق الاجتماعي.
وحول مرشح الحزب الوطني الديمقراطي للانتخابات الرئاسية المقبلة في العام 2011، فأجاب بأن "هذا السؤال يتكرر منذ ثلاث سنوات، هل هناك بلد يحدد مرشحه للانتخابات الرئاسية قبلها بثلاث سنوات، لدينا إطار مؤسسي داخل الحزب يحدد هذا الأمر، وتركيزنا بالأساس على تنفيذ التزاماتنا التي جاءت في برنامج الرئيس وأيضا الإعداد للانتخابات البرلمانية بعد عامين".
وعن اتفاقيات الغاز مع إسرائيل وغيرها، قال جمال مبارك إن هناك إعادة للتفاوض بشأن أسعار الغاز في كل عقود التصدير المصرية، ولم يكن أحد يتوقع ما حدث في الأسواق العالمية من ارتفاع لأسعار الغاز. (شينخوا)



 
اطبع المقال   ابعث المقال

 مبارك : مواصلة النمو الاقتصادى وتوسيع قاعدة العدالة الاجتماعية يمثلان أولوية للحزب الحاكم والحكومة
 البرلمان المصرى يستنكر انتقادات نائب إسرائيلى للرئيس مبارك
 مبارك : هناك اقتناع مشترك مع إيطاليا بالعمل معا من أجل قضايا السلام والتنمية فى الشرق الأوسط
 مبارك يبحث مع بيريز سبل دفع مفاوضات السلام الفلسطينية الإسرائيلية وتثبيت التهدئة ورفع الحصار
 مبارك يبحث مع سولانا التطورات على الساحة الفلسطينية يوم السبت المقبل
 مبارك يبحث مع القذافى مجمل قضايا المنطقة عربيا واقليميا
  مبارك يعرب عن تطلعه للتوصل لاتفاق سلام بين فلسطين واسرائيل خلال هذا العام
 الرئيس المصري يؤكد ان السلام العادل والشامل هو مفتاح استقرار الشرق الاوسط
  مبارك يبدأ زيارة لفرنسا وألمانيا يبحث خلالها جهود السلام بالشرق الاوسط
 الرئيس المصري يوجه الدعوة لنظيره البولندي لزيارة مصر

1  تعليق: الوضع الاساسى للتنمية الاقتصادية الصينية لم يتغير
2  رئيس مصلحة الدولة للإحصائيات: اقتصاد الصين فى حالة جيدة بالرغم من الازمة المالية
3  الصين تنفى أنباء مساعدتها لجماعات مناهضة للحكومة في الهند
4  باندا يؤدي القسم رئيسا جديدا لزامبيا
5  مستوى معيشة المواطنين فى مدن الصين واريافها خلال الـ 30 سنة الماضية

أنباء شينخوا
شبكة الصين
اذاعة الصين الدولية
جميع حقوق النشر محفوظة